أعلنت شركة SmartTrade Technologies UK Limited -وهي الفرع البريطاني التابع لشركة تكنولوجيا صناعة التداول- عن تحقيقها أحجام مبيعات سنوية قدرها 12.5 مليون جنيه استرليني للسنة المالية 2022 المُنتهية يوم 31 مارس مشيرةً إلى حدوث انخفاض سنوي نسبته 4.5%. حيث تُعرف هذه الشركة بتقديم خدمات تطوير البرمجيات لشركات الخدمات المالية وترخيص منتجاتها المُقدمة للعملاء. فهي تقوم بالأساس بتطوير منتجات الفوركس FX و FI إلى جانب بعض الخدمات عبر الأسواق المالية الأوروبية  خاصة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا من مقرها الرئيسي في فرنسا، ولكن تُظهر البيانات المالية المذكورة نتائج أعمال وأداء فرعها البريطاني فقط والذي يُعد جزءً صغيراً من مجموعة SmartTrade الأوسع مجالاً.

وتشهد الشركة المذكورة حالات تصحيح في أرباحها بعد تحقيقها أداء قوي خلال السنة المالية 2021 حسبما أوضحت ملفات الشركة، حيث ارتفعت تكلفة مبيعاتها لهذا العام إلى أن بلغت 11.4 مليون جنيه استرليني من 9.37 مليون جنيه استرليني الأمر الذي انتهى بانخفاض في إجمالي الأرباح إلى 1.1 مليون جنيه استرليني من 3.78 مليون جنيه استرليني مُسجلة خلال السنة المالية 2021. وبالإضافة إلى بعض المصاريف الإدارية، انخفضت الأرباح التشغيلية بنسبة 89% إلى 294.827 جنيه استرليني بعد أن كان 2.6 مليون جنيه استرليني خلال السنة المالية السابقة.


اقرأ هذا الخبر| شركة ICE توسع مراكز الوصول الخاصة بها للصين واليابان


كما بلغت أرباح الشركة البريطانية المذكورة -قبل خصم الضرائب منها- 352191 جنيه استرليني، وهذا يقل بحواليّ 87% عن العام السابق لتُنهي العام بأرباح صافية قدرها 206.885 جنيه استرليني بعد 2.1 مليون جنيه استرليني مُسجلة العام السابق.

وقال بالخصوص مؤسس مشارك في SmartTrade والرئيس التنفيذي فيها السيد ديفيد فنسنت: " على الرغم من تراجع أداء الشركة في بريطانيا باعتبارها جزءً بسيطاً من مجموعة SmartTrade العالمية الشهيرة، إلا أنّ نشاطها لهذا العام كان جيداً للغاية على الرغم من جائحة كورونا وتأثيراتها، حيث عملنا على إضافة عملاء جُدد وحرصنا بالفعل على استمرارية خدماتنا المُقدمة. كما تمّ الحفاظ على استمرارية الربحية في سياق عمل صعب بالفعل، وبالتالي نحن نتوقع الاستمرار في طريق النمو ".

وتجدر هنا الإشارة إلى أنّ شركة SmartTrade قد عينت في وقتٍ سابق من شهر يونيو السيد مايكل هنسلر في منصب الرئيس والمدير التنفيذي للعمليات التجارية مع مسؤولية إدارة الأعمال الميدانية للشركة بما فيها المبيعات وما قبل البيع وحتى مشاركة العملاء. هذا إلى جانب تعيينها إليز فان دير شانس في منصب الرئيس التنفيذي لقسم الموارد البشرية ورينود كيرسبيرن رئيساً للشؤون المالية وكارين دينيس في منصب الرئيس العالمي للأعمال التجارية.