أعلنت هيئة الأوراق المالية والعقود الآجلة SFC يوم الأربعاء عن قرارها بفرض غرامة مالية قدرها 2.8 مليون دولار هونغ كونغ على شركة Guosen Securities HK Brokerage Company Limited نتيجة فشلها في التعامل مع أصول العملاء وحساباتهم بالطريقة الصحيحة. 

ووفقاُ لما ورد بالخصوص في تحقيقات هيئة SFC، إنّ الشركة المُرخص لها بِمُمارسة أنشطة تداول الأوراق المالية والعقود الآجلة والاستشارات الاستثمارية قد انتهكت بالفعل إثنيْن من قواعد الأوراق المالية الخاصة بالعملاء CSR، وأنها استخدمت خلال الفترة الممتدة ما بين يناير ومارس من العام 2021 المُتحقات المالية مُنتهية الصلاحية الخاصة بأكثر من 1000 عميل للحصول على المزيد من التسهيلات المالية عن طريق إعادة تقديم ضمانات الأوراق المالية الخاصة بهم إلى أحد البنوك كضمانات. هذا إلى جانب تقديمها خلال الفترة الممتدة ما بين مايو ونوفمبر من العام 2020 بيانات غير كاملة ومعلومات غير صحيحة حول 930 عميل.

وضمن قرارها النهائي بتغريم الشركة المذكورة، أخذت الهيئة التنظيمية المذكورة بعض الإجراءات التصحيحية والإبلاغ الذاتي عن الانتهاكات التي أجرتها الشركة بعين الاعتبار إلى جانب بعض الأحداث المعزولة وبالتالي لم يتكبّد العملاء بأية خسائر مالية نتيجة الانتهاكات التي تمّ التحقيق فيها بالفعل. وفي محاولةٍ منها للحد من المخاطر المرتبطة بصناعة العقود الآجلة الخاضعة للتنظيم، اقترحت الهيئة التنظيمية عدد من آليات الأسواق المالية الجديدة الخاضعة حالياً للتشاور المفتوح. 


اقرأ هذا الخبر|  دراسة هيئة AMF: المستثمرون في فرنسا مُتشككون باستثمارات الأسهم


كما نشرت الهيئة التنظيمية في هونغ كونغ خلال شهر نوفمبر ورقة استشارية تقترح بعض المبادئ التوجيهية لإدارة مخاطر الشركات التجارية المرخصة في أسواق العقود الآجلة، والتي تتعلق بتحسين التحكم وإدارة المخاطر ومراجعات العناية الواجبة الإلزامية بالإضافة إلى قواعد تنظيمية أكثر صرامةً لمتطلبات الهوامش الاقتصادية.

وقال بالخصوص جوليا ليونج من منصب نائب الرئيس التنفيذي والمدير التنفيذي للوسطاء التجاريّين لدى هيئة SFC: " لقد أبرزت الصدمات الأخيرة التي شهدناها في أسواق العقود الآجلة المالية والسلع الأساسية بعض التحديات التي يُواجهها بالفعل وسطاء العقود الآجلة في أوقات التقلب. حيث تهدف مثل هذه المبادئ التوجيهية المقترحة لإدارة المخاطر إلى تقديم إرشادات في الوقت المناسب لوسطاء العقود الآجلة لمساعدتهم على إدارة المخاطر المتعلقة بأعمالهم بالطريقة الصحيحة ". 

وبالإضافة إلى ذلك، تبحث الآن هيئة SFC في تنظيم أسواق العملات المشفرة، حيث أكدت في أكتوبر الماضي على مُخططاتها بإطلاق استشارات الأصول الافتراضية AVs والسماح لِمُستثمري التجزئة بالوصول إلى هذه الأسواق من خلال الصناديق المالية المتداولة في البورصة ETFs.