أعلنت شركة Robinhood Markets Inc -المعروفة بأنها تطبيق تداول واستثمار رئيسي بدون عمولة في الولايات المتحدة- عن حدوث انخفاض ملحوظ في عدد المستخدمين النشِطين والأصول المالية المُدارة وأحجام تداول العملات المشفرة خلال شهر أكتوبر هذا العام 2022 مقارنةً بالفترة نفسها من العام السابق. حيث قالت يوم الخميس إن عدد عملائها النشِطين قد بلغ 12.5 مليون عميل مُحققة زيادة نسبتها 2% عن شهر سبتمبر، وكانت رغم ذلك النتائج المالية أقل بشكل واضح مقارنةً بِنتائج العام الماضي حيث كان هناك انخفاض نسبته 36% من 19.5 مليون عميل.

وقد تمّ أيضاً تسجيل انخفاض ملحوظ في مقياس الأصول المالية المُدارة، حيث حققت الأصول المُحتفظ بها إلى الآن ما يُقارب 70.2$ مليار بزيادة شهرية نسبتها 9% ولكنها انخفضت سنوياً بنسبة 37% من 112$ مليار. ومما ورد عن منصة Robinhood نفسها في بيان صحفي رسمي لها: " لقد كانت أحجام التداول الافتراضية -التي تعد المحرك الرئيسي لإيرادات المعاملات التجارية- ثابتة تقريباُ خلال أكتوبر منذ شهر سبتمبر هذا العام 2022، حيث بلغت الأسهم المالية 46.7$ مليار -بزيادة 0.4%- وبلغت عقود الخيارات المالية 78.7 مليون عقد -يزيادة 1%- كما بلغت قيمة العملات المشفرة 3.5$ مليار -بانخفاض 2%- ".


اقرأ هذا الخبر| تولز فور بروكرز Tools for Brokers تعزز عرض البطاقات البيضاء White Labels


وتعتبر النتائج المالية مقارنةً بالعام الماضي أسوأ بكثير، حيث انخفضت هذا العام أحجام تداول العملات المشفرة بنسبة 80% من 18$ مليار، وبلغ متوسط تداول الإيرادات اليومية DARTs حواليّ 0.2$ مليون للعملات المشفرة وخسر 10% عما كان عليه الشهر السابق وبنسبة 55% عما كان العام الماضي.

وقد تمثل المقياس المالي الوحيد الذي شهد ارتفاعاً ملحوظاً هذا العام -في ظلّ المقارنات السنوية- في صافي الحسابات المُمولة التراكمية NCFA، حيث حقق 22.9 مليون بزيادة نسبتها 2% عن 22.5 مليون مُسجلة في أكتوبر 2021. ووفقاً لما ورد بالخصوص على الموقع الإلكتروني الخاص بالمنصة، تُظهر NCFA العدد الإجمالي للحسابات المُمولة حديثاً منذ البداية باستثناء بعض المستخدمين المُتخبّطين -إن صحّ التعبير- الذين لم يتفاعلوا على التطبيق بالدرجة الكافية خلال فترة ممتدة معينة.

وينبغي هنا الأخذ بعين الاعتبار أن أسواق العملات المشفرة الآن بدت مختلفة تماماً قبل عام عمّا هي عليه الآن، فقد نمت البيتكوين في أكتوبر من العام 2021 بنسبة 40% وبلغ سعرها مستوى 67.000$. ومع ذلك، ارتفع سعرها في أكتوبر هذا العام بنسبة 5.5% فقط لتبلغ قيمتها 20.500$. ولا يعتبر بالتأكيد "الشتاء المُطول للعملات المشفرة" المشكلة الوحيدة التي تواجهها الشركة المذكورة في الإعلان، ولكن انخفض أيضاً سعر السهم المالي لديها بدرجة كبيرة خلال نوفمبر نتيجة انهيار بورصة FTX العالمية وتفاقم عائدات العملات المشفرة. وكل ذلك نتيجة قيام قسم العملات المشفرة التابع للبورصة بشراء حصة نسبتها 7.6% في منصة Robinhood خلال شهر مايو هذا العام الأمر الذي زاد مخاوف الشركة حول مستقبلها.

وقد حاول من جهته الرئيس التنفيذي لشركة Robinhood العالمية السيد فلاد تينيف تهدئة المستثمرين القلِقين وقال إن أعمال الشركة لم تكن في خطر، وكتب في تغريدةٍ له على تويتر: " إنه عمل كالمُعتاد في Robinhood ".

وعلى الرغم من أنّ الرئيس التنفيذي السابق لبورصة FTX سام بنكمان فرايد  لديه بالفعل حصة في شركة Robinhood، إلا أن الشركة مُطمئنة الآن بأنها لن تتعرض مباشرةً لبورصة FTX أو Alameda أو أية كيانات أخرى مرتبطة مباشرةً بالبورصة المُنهارة.