أعلنت شركة Fintechs Canada الكندية غير الربحية -والتي اُعيد تسمية علامتها التجارية من Paytechs of Canada- عن أحدث الإضافات إلى قائمة أعضائها يوم الثلاثاء، وأوضح بيان صحفي ذات علاقة بأنّ هناك عدد من الشركات العالمية في المجال قد قرروا دعم أحدث دفعة لديها ومنهم Mastercard و Square و Wise من أجل نهج حكومي مُتبع في دعم مجال التكنولوجيا المالية المحلية.

ويضم الكيان حالياً أكثر من 40 عضو منهم بعض شركات التكنولوجيا المالية Coinsmart و WealthSimple وبعض الشركات الأخرى الصديقة للتكنولوجيا المالية منهم Equifax و Interact. ويتمثل الهدف الأساسي من المؤسسة المُنشأة حالياً في دعم تحديثات مجال المدفوعات لتنمية الخدمات المصرفية المفتوحة ورقمنة الأموال وإجراءات مكافحة عمليات غسيل الأموال.

ومما ورد عن مُمثلي Fintechs Canada في بيان صحفي رسمي ذات علاقة: " مع الحاجة إلى تنظيم دقيق وجديد إلى جانب البطء الشديد في التقدم في سياسة الابتكار والتمثيل غير المتوازن في أوتاوا، لم يكن الصوت المُوحد للتكنولوجيا المالية في كندا أكثر أهميةً من أيّ وقتٍ مضى ".


اقرأ هذا الخبر| دولة دومينيكا تعمل مع شركة Huobi لإصدار عملة تشفير وطنية


وتعتبر الآن كندا في مرحلة تحتاج فيها البُنية التحتية الحيوية للمدفوعات لديها إلى تحديثات هامة. ونتيجةً لهذا الإصلاح المالي مُتعدد السنوات، سوف تقوم شركة Fintechs Canada بالتشاور حول إمكانيات تنفيذ إطار جديد للأنشطة المصرفية المفتوحة المجال على نطاق أوسع. كما يهدف التغيير الأخير لاسم العلامة التجارية من Paytechs إلى Fintechs of Canada إلى إظهار أنّ هذه الشركة لا تُركز فقط على تقنيات العمل في مجال المدفوعات فحسب، وإنما تُركز على النظام البيئي المالي بأكمله.

ويقول مُنشئي هذه المؤسسة إنها ستلعب دوراً أساسياً في المحادثات التي ستُحدد مستقبل الخدمات المالية في كندا. وتجدر هنا الإشارة إلى أن مجلس إدارتها يضم الآن مُتخصصين في المجال يُمثلون شركات الخدمات المالية العاملة في الأسواق المحلية ومنهم لورانس كوك من منصب المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة Nanopay وأندرو غراهام من منصب الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لدى Borrowell والسيد فيس جبريل ليبوف من منصب المؤسس والرئيس التنفيذي لدى Flinks وآخرين.

وكانت شركة Paytechs of Canada قد بدأت أنشطتها التجارية خلال العام 2019 وتوسعت مؤخراً لتشمل المزيد من المجالات، وذلك بهدف أن يعكس العدد المتزايد من الأعضاء والفرص في الأسواق المالية والتغيرات التي تحدث في سلوك المستهلكين.