لقد تقدمت شركة FTX Digital Markets في جزر الباهاما التابعة لبورصة العملات المشفرة المُتعثرة FTX بِطلب للحصول على الحماية بمُوجب الفصل 15 من الإفلاس في الولايات المتحدة. حيث تسعى هذه الشركة التابعة للحصول على الحماية من الدائنين في البلاد، وهو ملف قضائي تمّ تسجيله في وقتٍ متأخر من يوم الثلاثاء في المنطقة الجنوبية من نيويورك، ويُذكر ذلك حتى مع معالجة دعوى قضائية أخرى في اليوم السابق تُشير إلى أن المجموعة قد تكون مدينة بالفعل لأكثر من مليون دائن. ويأتي هذا التطور في أعقاب موافقة المحكمة العليا لجزر الباهاما على إثنتيْن من جهات التصفية المؤقتة من شركة Pricewaterhouse Coopers للإشراف على أصول بورصة العملات المشفرة المذكورة.

وقد قدمت من جهتها بورصة FTX دعوى للفصل 11 من الإفلاس في مقاطعة ديلاوير، حيث أدرجت كل من FTX.com و FTX.US و Alameda Research وحواليّ 130 شركة تابعة إضافية أخرى. ومع ذلك، أعفت بورصة FTX المذكورة عدد من الشركات من مثل هذه الإجراءات ومنها شركة LedgerX LLC و FTX Digital Markets Limited و FTX Australia Pty Limited و FTX Express Pay Limited.


اقرأ هذا الخبر| قرار كريستيانو رونالدو بإطلاق أول مجموعة NFT على Binance يوم الجمعة


وفي حين تُمكن إجراءات الإفلاس بمُوجب الفصل 11 من قانون الإفلاس في الولايات المتحدة الشركة المُتعثرة -إن صحّ التعبير- من إعادة تنظيم شؤونها التجارية وديونها وأصولها المالية، فإن تقديم الفصل 15 يسمح للمدينين الأجانب بالتخلي عن أصولهم المالية في البلاد والحماية من الدعاوى القضائية المشابهة المُقدمة من العملاء. ولقد جذبت حالة الانهيار المُفاجئ لبورصة FTX انتباه المزيد من الجهات التنظيمية عبر الأسواق المالية الرئيسية حول العالم، وتخضع حالياً البورصة للتحقيق من خلال هيئة الأوراق المالية في جزر الباهاما باعتبارها الهيئة التنظيمية الوطنية للبلاد التي يقع فيها المقر الرئيسي للبورصة FTX. ولقد علقت هذه الهيئة التنظيمية يوم الخميس الماضي عملية تسجيل بورصة FTX وعملت على تجميد أصولها المالية في خطوةٍ وصفتها بأنها "مسار عمل حكيم" يهدف للحفاظ على الأصول المالية وتحقيق الاستقرار المالي للشركة.

وكما أعلنت هيئة الأوراق المالية والاستثمارات ASIC في أستراليا يوم الأربعاء عن قرارها بتعليق  ترخيص الشركة الفرعية المحلية التابعة لبورصة FTX حتى يوم 15 مايو من العام 2023، وقالت إن هذه الوحدة يُمكنها أن تُقدم خدمات محدودة حتى يوم 19 ديسمبر . وقد أمر مكتب المالية المحلي Kanto في اليابان في وقتٍ سابق هذه الشركة المحلية في الدولة الآسيوية بِتعليق عملياتها التجارية حتى يوم 9 ديسمبر.

وبالإضافة إلى ذلك، أوقفت هيئة الأوراق المالية والبورصات CySEC القبرصية ترخيص بورصة FTX يوم الإثنيْن بعد حواليّ شهرين فقط من منح البورصة التفويض الكامل لتوفير مشتقات التشفير والخدمات ذات العلاقة داخل المنطقة الاقتصادية الأوروبية EEA. ولقد أخبرت ريموندا كيركيتيرب من منصب مؤسس شركة Muinmos والرئيس التنفيذي فيها: " لا شكّ في أنّ هذا لن يتم عزله عن شركة واحدة وهي FTX، وهناك عدد لا بأس به من الجهات التنظيمية في أوروبا قد قاموا بالفعل بإلغاء العديد من عمليات تسجيل التشفير نتيجة الافتقار لخدمات الحوكمة ".

ولقد أعادت هيئة السلوك المالي FCA البريطانية في بيانٍ لها التأكيد على أنّ بورصة FTX غير مُرخص لها في بريطانيا مُشيرةً إلى أنّ تنظيم العملات المشفرة في البلاد يقتصر فقط على تسجيل منصات العملات المشفرة بمُوجب قواعد مُكافحة عمليات غسيل الأموال  وتمويل الإرهاب. لذلك، حثت هذه الهيئة التنظيمية عملاء بورصة FTX هناك على السعي للحصول على إرشادات مالية مُحايدة من شركة الخدمات المالية Moneyhelper.