تعمل الآن دولة كومنولث دومينيكا الجزرية في منطقة البحر الكاريبي على إصدار العملات المشفرة الوطنية الخاصة بها وعملة دومينيكا DMC والهوية الرقمية لديها DID، كما ستعمل مختبرات DMC المُنشأة حديثاً على تنفيذ هذا المشروع مع بورصة Huobi المعروفة للعملات المشفرة ومُطوري TRON blockchain.وقد أوضح بيان صحفي رسمي ذات علاقة بأنه ستعتمد كل من DID و DMC على شبكة TRON وسيتم إطلاق كل منهما على منصة Huobi Prime كبُنية تحتية رسمية لتقنيات blockchain وبالتالي السماح بالوصول إلى مجال أعمال Web3.

وسيحمل بالتأكيد جميع حاملي الرموز المذكورة على الجنسية الرقمية لبلاد دومينيكا في مجال metaverse والمُتوقع أن تعكس الجزيرة الحقيقية وأعمالها في المجال الرقمي. كما سيتمكّن حاملو الرموز من الحصول على شهادات مادية عند الدفع يتم عادةً تحديد قيمتها لاحقاً، وستسمح أيضاً رموز DID للأشخاص بِفتح حسابات بنكية في البلاد أو التقدم بالحصول على قروض وتسجيل الأعمال التجارية الرقمية.

ومما ورد في البيان الصحفي ذات العلاقة: " يُعد تعاون بورصة Huobi مع دومينيكا خطوة كبيرة نحو جعل منطقة البحر الكاريبي مركزاً عالمياً للعملات المشفرة الأمر الذي سيخلق توجهات جديدة للتعاون بين صناعة العملات المشفرة والدول ذات السيادة العالمية ".


اقرأ هذا الخبر| زيادة الاحتيال في العملة المشفرة في المملكة المتحدة بنسبة 32٪ إلى 270 مليون دولار


حيث تعتبر دومينيكا جزيرة صغيرة يبلغ عدد سكانها 70.000 نسمة، وتُريد -من خلال العملات المشفرة- أن تُصبح مكاناً يجذب رواد الأعمال والشركات والداعمين لثورة أعمال Web3. وتجدر هنا الإشارة إلى أن بورصة Huobi بورصة عالمية ورئيسية معروفة للعملات المشفرة تأسست في الصين، وقد قامت مؤخراً بتغيير علامتها التجارية من Huobi Global إلى Huobi وبدأت بِتوسعاتها العالمية من خلال إنشاء فرع جديد لها في منطقة البحر الكاريبي. ووفقاً لما ورد عن مُمثلي Huobi، تدعم القوانين المحلية توسعات أعمال التشفير والاستخدام الشائع للغة الإنجليزية التي تجعل أعمالها أكثر سهولةً.

وأضاف البيان الصحفي: " لقد اجتذبت السياسات التفضيلية لمنطقة البحر الكاريبي بشأن صناعة العملات المشفرة عدداً لا يُحصى من شركات التشفير العالمية الرائدة إلى هذه المنطقة. وبِدعم من Huobi و TRON ومنصة التشفير العالمية الأخرى، أخذت دومينيكا زمام المبادرة وبدأت باستكشاف كل من مجال Metaverse و Web3 ".

ومن خلال بناء أمة رقمية في مجال Metaverse، يُمكن أن تصبح دومينيكا الآن جزءً هاماً من ثورة العملات المشفرة، وهي تنمو الآن كجهة إقليمية رائدة للعملات المشفرة على الرغم من حجمها غير الواضح.