أعلنت مؤخراً هيئة تنظيم الصناعة المالية العالمية FINRA عن أنّ شركة Vision Financial Markets LLC و Vision Brokerage Services قد وافقتا واتّفقتا على دفع غرامة مالية كجزء من اتفاقية التسوية مع الهيئة التنظيمية، وأوضحت FINRA في مزيدٍ من التفاصيل أنّ مجموعة شركات Vision المذكورتين قد فشلتا في إنشاء وتنفيذ برامج مناسبة لِعمليات مُكافحة غسيل الأموال.

وكانت شركة Vision Brokerage منذ العام 2000 عضواً لدى هيئة FINRA التنظيمية، ولكن حصلت شركة Vision Financial على عضويّتها فيها خلال العام 2008. بالإضافة إلى ذلك، أشارت الهيئة التنظيمية إلى أنّ شركة Vision Financial قد دخلت في اتفاقية تسوية مع هيئة الأوراق المالية والبورصة في مارس من العام 2019 عندما تمّ توجيه اللوم إليها وأمرها بدفع غرامة مالية مدنية قدرها 625.000$.


اقرأ هذا الخبر| وزارة العدل الأمريكية DOJ تدعو إلى قوانين أقوى لجرائم التشفير وتطلق شبكة منسق الأصول الرقمية DAC


ومما ورد بالخصوص عن هيئة FINRA: " من سبتمبر من العام 2016 وحتى ديسمبر من العام 2020، فشلت كل من شركة Vision Financial و Vision Brokerage في تطوير وتنفيذ برامج مكافحة عمليات غسيل الأموال AML المُصممة بشكل معقول لتحقيق ومراقبة امتثال الشركة لِقوانين السرية المصرفية واللوائح التنفيذية لها. وعلى وجه الخصوص، لم تضع الشركة وتُنفذ المزيد من السياسات والإجراءات المُصممة خصّيصاً لأعمال الشركة والتي يُمكن أن توقّعها بشكل معقول للكشف عن بعض النشاطات المشبوهة الناشئة عن بعض المعاملات وتحركات الأموال في حسابات التجزئة المحلية والأجنبية ومن ثمّ التسبب في الإبلاغ عنها ".

كما أوضحت الهيئة التنظيمية أنه خلال الفترة المذكورة قد قبلت شركة Vision Financial عملاء مُقيمين خارج الولايات المتحدة، وأنّ كل من شركة Vision Financial و Vision Brokerage قد فشلتا في تطوير نظام إشرافي فعّال والحفاظ عليه. وقد ذكرت أيضاً الهيئة التنظيمية أنّ جميع الوسطاء التجاريّين والمتعاملين مطالبون بالفعل بتطوير وتنفيذ برامج مناسبة لِمكافحة عمليات غسيل الأموال. وقد تمّ الشهر الماضي تغريم شركة ViewTrade بِمبلغ قُدر بحواليّ 250.000$ على بعض عمليات مكافحة غسيل الأموال وبعض الثغرات التنظيمية ذات العلاقة.

وأضافت أيضاً هيئة FINRA بالخصوص: " لقد تمكّنت شركة Vision Financial -خلال الفترة الممتدة ما بين أغسطس من العام 2018 وحتى ديسمبر من العام 2020- من توفير إمكانية وصول عملائها للأسواق المالية بشكل مباشر وإلى أنظمة تداول بديلة ATS والعديد من الأسواق (البورصات) الأخرى، ولكنها فشلت من جهةٍ أخرى في إنشاء وتوثيق ضوابط وإجراءات إدارة المخاطر المالية والتنظيمية المرتبطة بهذا النشاط والاحتفاظ بها. ولقد أدت حالات الإخفاق هذه من ناحية شركة Vision Financial إلى حدوث تداول محتمل وتلاعب في أوامر وأحكام دخول الأسواق المالية والمشاركة فيها دون الحاجة للتعرض لِضوابط إدارة المخاطر المالية المعقولة إلى حدٍ ما ".