أعلنت شركة ePayments Systems -وهي مؤسسة مالية متعثرة للأموال الإلكترونية تعالج المدفوعات عبر الإنترنت- يوم الثلاثاء عن دخولها في اتفاقية تصفية المُذيبات وبالتالي الشروع في إغلاق كامل لأعمالها، وذلك بعد 3 سنوات من قرار هيئة السلوك المالي FCA بتعليق أعمالها في بريطانيا ومنعها من مزاولة أعمالها هناك مُشيرةً إلى بعض نقاط الضعف والفشل في اتباع بعض أحكام الجرائم المالية. 

والآن ومع الظروف الاقتصادية الصعبة، أصبح من الصعب على شركة المدفوعات المذكورة استئناف خدماتها في المنطقة، وقد أبلغت الهيئة التنظيمية بقرارها هذا. ومما ورد عن الشركة ePayments: " لقد عملنا خلال هذه الفترة بجدّ من أجل ضمان وصول هذه المعايير إلى المستوى المطلوب، ولكن في ظلّ هذه الظروف الاقتصادية العالمية الصعبة الغير مسبوقة ومع تقييد الأعمال لفترة لا بأس بها، لم يعُد بإمكاننا الحفاظ على أعمالنا لإعادة البناء إلى ما تُطالب به هيئة السلوك المالي FCA وحالة أعمالها كالمُعتاد ". 


اقرأ هذا الخبر|  SteelEye تؤمن 21 مليون دولار في جولة التمويل من السلسلة بي Series B


ولقد قدمت الشركة -التي تدّعي الآن بالحصول على توقيع مليون مستخدم- خدمات دفع مختلفة للعملاء من "ذوي المخاطر العالية" بما فيهم الشركات العاملة في مجال العملات المشفرة والفوركس وغيرها. وعلى الرغم من العديد من التكهنات في المجال، يعتبر السبب الدقيق لحملة المنع غير معروف تماماً إلى الآن. 

وقد أعلنت الشركة في سبتمبر من العام 2020 عن مُخططاتها باستئناف تقديم الخدمات ولكنها قالت إنها لن تقدم دعماً للعملات المشفرة وأعمالها، وقد انتهى الأمر بالمنصة بعدم تقديم أي من الخدمات دون أي جدول زمني معين. 

وأضافت الشركة في بيانها ذات العلاقة: " لن نعود إلى العمليات التجارية الكاملة، ولكننا سنُركز بالدرجة الأولى على تزويد العملاء بالمبالغ المالية المستردة والعمل من خلال عملية إغلاق الحسابات أثناء فترة توقف العمل مع التأكيد للعملاء على أن أموالهم محفوظة في المزيد من الحسابات المحمية. وفي الوقت الذي سنُغلق فيه أعمالنا خلال الأشهر المُقبلة، إننا نُشجع أولئك الذين لديهم أموال في المحافظ الإلكترونية الخاصة بهم على سحبها منها، وأولئك الذين لم يستردوا أموالهم إلى الآن بتقديم المعلومات اللازمة لفتح المجال لاسترداد الأموال ".