لقد توصلت أكبر شبكة مدفوعات رقمية في أفريقيا MFS Africa إلى اتفاقية شراء شركة Global Technology Partners GTP في أوكلاهوما باعتبارها واحدة من أفضل معالجات البطاقات المدفوعة مُسبقاً في أفريقيا. حيث كشفت شركة MFS Africa العالمية عن خطة الاستحواذ يوم الثلاثاء في بيان حصلت أحد المواقع الإخبارية الموثوقة. 

وحسبما ورد في بعض التقارير الإعلامية ذات العلاقة، تبلغ قيمة الصفقة التجارية المذكورة حواليّ 34$ مليون على هيئة أسهم ونقد أيضاً. وقالت شبكة المدفوعات إن هذه الصفقة ستُمكّنها بالتأكيد من توسيع عروض أعمالها المؤقتة في أفريقيا والأسواق المالية الأخرى إلى جانب تمكين الملايين الراغبين في المشاركة في التجارة الرقمية العالمية من خلال بيانات اعتماد البطاقات المالية المرتبطة بالمحافظ الاستثمارية العاملة عبر الهواتف المحمولة بدلاً من الحسابات المصرفية لإجراء عمليات الشراء بكل سهولة وأمان عبر الإنترنت. 

كما أشارت شركة MFS Africa نفسها إلى أنّ عملية الاستحواذ ستُسهل عملية توسيع قاعدة أعمال البنوك التجارية وشركات التكنولوجيا المالية الخاصة وبالتالي تقديم رموز مُميزة لعالم المال عبر الهواتف المحمولة خاصة تلك التي تتعلق بالأنظمة البيئية التقليدية الخاصة بالبطاقات المالية مثل Visa و Mastercard. وتُخطط الشركة أيضاً إلى زيادة نسبة الاستثمار في برامج البطاقات الحالية الخاصة بشركة GTP مع البنوك الأخرى بمُجرد إبرام الصفقة، بل وتريد جلب المزيد من الابتكارات والإمكانات التي تساهم مركز MFS Africa HUB في تقديمها بما فيها إمكانات التشغيل البيني السلِس مع الأموال عبر الهواتف المحمولة. 


اقرأ هذا الخبر| بدء هيئة CySEC التنظيمية بتعويض عملاء شركة Maxigrid العالمية بموجب صناديق ICF


وقالت أيضاً MSF Africa في بيانٍ لها: " ستستفيد الشركة أيضاً من شبكات عمل GTP في برامج البطاقات المالية السريعة لشركات MNOs والشركات المالية الأخرى في جميع أنحاء أفريقيا. وفي النهاية، تعتزم MFS Africa تعزيز وجود وأعمال شركة GTP في الولايات المتحدة بهدف توسيع مجال أنشطتها التجارية في أمريكا الشمالية ". 

وفي حديثه عن صفقة الاستحواذ المذكورة، قال المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لدى MFS Africa السيد داري أوكوجو أنّ الشركة أصبحت الآن بالفعل شركة مدفوعات مُتعددة القنوات، وأشار إلى خبرة شركة GTP العملية التي ستُمكّنها من توسيع العروض التجارية القيّمة لديها بهدف ربط الأعمال الأخيرة بالبنوك الأفريقية. وأضاف أيضاً أن شبكة المدفوعات ستكون قادرة بالتأكيد على تسريع عروضها الهادفة إلى ربط بطاقات مستخدمي الأموال عبر الهواتف المحمولة وشركات التكنولوجيا المالية الأخرى العاملة في جميع أنحاء القارة.

وقال أيضاً السيد أوكوجو في بيانٍ له ذات علاقة: " يُعدّ هذا إنجازاً عظيماً بالنسبة إلينا وللنظام البيئي التكنولوجي في أفريقيا على عدة مستويات. كما يُعد حصول شركة أفريقية للتكنولوجيا المالية على شركة تكنولوجية أمريكية أخرى بحجم ومكانة شركة GTP صفقة أولى من نوعها ويُسعدنا جداً أن نرحب بفريق عملها ضمن عائلة شركة MFS Africa ".

ومن جانبه، أشار مؤسس شركة GTP ورئيس مجلس إدارتها السيد روبرت ميريك -والذي وصف شركة MFS Africa على أنها بمثابة موطن مثالي لشركة GTP- إلى أن هذه الشركة الأمريكية تركز على إضافة المزيد من الخصائص والوظائف الجديدة إلى المنصة الأساسية الخاصة بها. وقال أيضاً السيد ميريك إن الشركة تبذل قصارى جهدها في تسجيل المزيد من العملاء الجُدد والتوسع في بلاد جديدة. وأضاف: " لقد تمّ بناء مكانة شركة GTP الراسخة بصفتها شركة مُتخصصة في البطاقات المدفوعة مُسبقاً تُمثل رقم 1 في أفريقيا خاصة مع وجود نظامها البيئي الأساسي الفريد من نوعه والمرن بصورة كبيرة والذي يساعد بالفعل على نشاط عمل البطاقات المدفوعة مُسبقاً على النجاح. لقد أصبحنا بالفعل روّاد أعمال مجال البطاقات المدفوعة مُسبقاً في أفريقيا بسبب الشعب نفسه الذين لديهم معرفة عميقة حقيقية ليس فقط في مجال أعمال البطاقات المدفوعة مُسبقاً ولكن أيضاً بالنسبة للحقائق التي يُواجهها بالفعل مُستخدمو البطاقات في أفريقيا ".