لقد استأنفت بورصة Binance المعروفة بأنها أكبر بورصات العملات الرقمية في العالم مُعالجة عمليات السحب الخاصة بمُستخدميها على شبكة عمل البيتكوين بعد ساعات قليلة من وقف الخدمة، حيث أعلن مؤسسها والرئيس التنفيذي فيها السيد تشانغ بينغ تشاو في وقتٍ سابق من يوم الإثنيْن عن قرارها بوقف عمليات سحب البيتكوين مؤقتاً على منصتها، بل قال الآن إنّ وقف صفقة واحدة من هذا النوع تسبب في تراكم المزيد من الأعمال الأمر الذي استلزم اتّخاذ هذا القرار والإجراء، وكان قد أعلن في تغريدةٍ له على تويتر إنه سيتم حلّ المشكلة في غضون 30 دقيقة، ولكن عاد ليُغرّد قائلاً إن المشكلة قد تستغرق وقتاً أطول لإصلاحها. 

وقد أعلن بالفعل في وقتٍ لاحق يوم الإثنيْن في بيانٍ له عن استئناف عمليات سحب البيتكوين مؤكداً على أنه لا يزال في البورصة يتم مُعالجة عمليات السحب المُعلّقة. ومما ورد بالخصوص عن بورصة Binance نفسها: " لا نزال نعمل على معالجة عمليات السحب المُعلقة على شبكة البيتكوين، ومن المُقدر أن تكتمل هذه العمليات في غضون الساعتين القادمتين. ويُرجى هنا ملاحظة أنه سيتم رفض عمليات السحب المُعلقة من هذه الشبكات، بل سيحتاج المستخدمون المعنيون في هذه الحالة إلى إعادة تقديم طلبات السحب الخاصة بهم ". 

وكان السيد تشاو قد ذكر سابقاً أن وقف عمليات سحب البيتكوين قد أثر بشكل كبير فقط على شبكات البيتكوين، بل وأشار أيضاً إلى أنه لا يزال بإمكان المستخدمين سحب البيتكوين من شبكات أخرى مثل BEP-20 وأنّ جميع أموال العملاء والمستخدمين الآن موجودة في صندوق الأصول الآمنة للمستخدمين SAFU. 


اقرأ هذا الخبر|  البيتكوين تختبر حالات الانخفاض على مدار 18 شهراً عند 22.600$ وتخوف من القادم


وفي حين أنّ شبكة BEP-20 تعتبر معياراً رمزياً يتم نشره في إنشاء الرموز المُميزة على منصة Binance Smart Chain، إلّا أنّ شبكات SAFU تعتبر صناديق لتأمين الطوارئ والذي عملت بورصة Binance على إنشائها في يوليو من العام 2018 بهدف حماية أموال المستخدمين، وتبِعتها في ذلك بورصة Celsius لإقراض التشفير واتّخذت بالفعل إجراءً مُماثلاً بعد أن كانت قد قالت في إعلانٍ لها يوم الإثنيْن إنها ستُوقف جميع عمليات السحب والتبادل والتحويلات بين الحسابات مؤقتاً وأنها اتخذت هذا القرار نتيجة التقلبات السوقية الشديدة التي حلت بسوق العملات المشفرة. 

فقد تراجعت قيمة عملة البيتكوين بنسبة 14% في بداية الأسبوع لتنخفض إلى أقل من 25.000$، وهو المستوى الأدنى منذ ديسمبر من العام 2020، حيث أوضحت بعض التقديرات أنه قد تمّ فقدان ما يُقارب 200$ مليار في أسواق العملات المشفرة أثناء الانهيار. وقد قالت مجلة TIME أنّ هذا الانخفاض يأتي بالفعل بعد إصدار مؤشرات أسعار المُستهلك لشهر مايو من العام 2022 من خلال مكتب الولايات المتحدة لإحصاءات العمل، فقد تراجعت أيضاً اليوم الماضي العديد من العملات المشفرة العالمية بنسبة تتراوح ما بين 15-25% بما فيها Ethereum و Cardano و Solana و Dogecoin. 

وفي غضون ذلك، كشف السيد تشاو الأسبوع الماضي عن حقيقة أنّ بورصة Binance كانت تسعى بالفعل للحصول على ترخيصين عمل في الفلبين وهما ترخيص مُزود خدمات الأصول الافتراضية VASP وترخيص إصدار الأموال الإلكترونية EMI، هذا إلى جانب إطلاق الشركة الفرعية الأمريكية للبورصة منصة جديدة لإدارة المخاطر يُطلق عليها Binance US Staking. 

وقد أوضحت الشركة الفرعية للبورصة في الولايات المتحدة أن هذه المنصة الجديدة تأتي مع خاصية "استعادة تلقائية" من شأنها أن تُمكّن المستخدمين من مشاركة مجموعة مُختارة من الرموز المُميزة. ومما ورد عن بورصة Binance نفسها في بيانٍ لها: " تتوفر العديد من العملات المشفرة المدعومة على موقع بورصة Binance على الفور مع إضافة المزيد من الرموز المُميزة المدعومة الأخرى إلى المنصة خلال المستقبل القريب ".