لقد عقدت أكبر بورصات العملات الرقمية في العالم من حيث أحجام التداول Binance اتفاقية شراكة عالمية مع شبكة Fintech Founders الشهيرة المُكونة من بعض من مؤسّسي التكنولوجيا المالية الرائدين في بريطانيا والتي كانت تُعرف سابقاً باسم "Digital Finance Forum" والتي تهدف بالفعل إلى خلص المزيد من الفرص لإجراء محادثات حقيقية وتعاونات أفضل بين روّاد الأعمال والشركات الناشئة والحكومة وغيرها من الجهات التنظيمية في مجال الخدمات المالية 

وقالت بورصة Binance نفسها في بيانٍ لها يوم الإثنيْن إنها مُلتزمة بالعمل مع المزيد من الجمعيات والأعضاء ذات العلاقة بهدف تثقيف ودعم حالات تطوير نماذج الحوكمة المُستنيرة والفعالة والتي من شأنها أن تعمل على تعزيز حالات النمو العام للنظام البيئي الخاص بتقنيات blockchain العالمي. 

وبالخصوص، قال نائب رئيس فرع بورصة Binance في بريطانيا السيد إلير لارو: " يُسعدنا جداً أن نُصبح شريكاً كبيراً مع مجموعة Fintech Founders لنكون جزءً من هذه الشبكة شديدة التأثير، وبالتالي نحن نتطلع إلى دعم حالات التقدم لِشركات التكنولوجيا المالية والمؤسسات المالية في بريطانيا للعمل معاً من أجل المنفعة المُتبادلة ". 


اقرأ هذا الخبر| بلوغ التدفقات المالية الأسبوعية الخارِجة الخاصة بعملة الإيثيروم 5.7$ مليار


ومن جانبه، قال مؤسس شبكة Fintech Founders ورئيسها السيد كريستيان فايس إنّ هذه الشبكة تتطلع دائماً إلى دعم بورصة Binance وفرص التعاون معها، ومما ورد عنه: " من المحتمل تماماً أن يُمثل مجال الأصول الرقمية تجسيداً تاماً للتكرار على الإنترنت خاصة وأنّ البورصة نفسها رائدة عالمياً في هذا المجال باعتبارها واحدة من أسرع الشركات العالمية التي يقودها بعض المؤسسين تمواً في العالم ". 

وفي الوقت نفسه، كانت بورصة Binance قد أعلنت يوم الإثنيْن عن حقيقة تمكّن المستخدمين الآن من بيع العملات المشفرة الخاصة بهم مقابل 11 عملة ورقية تقريباً وتحويل الأموال مباشرةً إلى بطاقات الخصم والائتمان الخاصة بهم مؤكدةً على أنّ ذلك سيُسهّل بالتأكيد عملية بيع العملات المشفرة بشكل مباشر. وكان من بين هذه العملات الورقية المدعومة اليورو والجنيه الاسترليني والدولار الأسترالي والدرهم الإماراتي والليف البلغاري والكرونة التشيكية إلى جانب الكرون الدنماركي والكونا الكرواتية والدولار النيوزيلندي والزلوتي البولندي والهريفنا الأوكرانية. 

وعلى الرغم من ذلك، أشارت البورصة نفسها إلى أنّ مُعاملاتها محلية تماماً وهذا يعني عدم جواز تحويل الأموال إلى الخارج، وأضافت بأنّ مُستخدميها من البرازيل الذين يدفعون باستخدام البطاقات الائتمانية الخاصة بهم سيتم تكليفهم بالفعل بِضريبة IOF مع كل معاملة من معاملات البطاقات على Binance. وتجدر هنا الإشارة إلى أنّ ضريبة IOF هي ضريبة برازيلية يتم تطبيقها فقط على بعض المُعاملات المالية بما فيها معاملات الفوركس والقروض والتأمين والاستثمارات والأوراق المالية. 

ومما ورد بالخصوص: " يحتاج المُستخدمون  بالفعل إلى إكمال حالات التحقق من الحسابات من أجل بيع العملات المشفرة مقابل بعض الإصدارات القانونية وتحويل الأموال مباشرةً إلى بطاقات الائتمان والخصم الخاصة بهم وبالتالي زيادة حدود السحب