أعلنت منصة المدفوعات العالمية الكبرى PayPal عن بلوغ صافي إيراداتها 6.48$ مليار للربع الأول من العام الجاري 2022 (أيّ الفترة الممتدة ما بين يناير ومارس) والتي أوضحت حدوث زيادة نسبتها 8% تجاوزت فيها توقعات الأسواق المالية، وذلك على الرغم من انخفاض دخلها التشغيلي بنسبة 32% إلى أن وصل 711$ مليون إلى جانب تسجيلها صافي دخل خلال الربع السنوي المذكور بلغ 509$ مليون مع عائدات على السهم الواحد بلغت 0.43$ والتي عكست انخفاضاً بنسبة 53%. وبالاعتماد على بعض الأسس المُعدلة ذات العلاقة، انخفضت أرباح الشركة على السهم الواحد بنسبة 28% إلى حواليّ 0.88$. 

بالإضافة إلى ذلك، شوهدت زيادة سنوية قوية في أحجام (تداول) المدفوعات على منصة الشركة، حيث كانت قد عالجت مدفوعات قيمتها 323$ مليار على مدار الأشهر الثلاثة الأولى من العام مُوضحة زيادة سنوية نسبتها 15%. ولكن، أشارت شركة PayPal نفسها إلى أنّ أحجام معاملاتها المالية على منصتها الخاصة قد تتعرض بالفعل لضربة قوية نتيجة ارتفاع نسبة التضخم والصراع المستمر في أوكرانيا، هذا إلى جانب تراجع معدل نمو المعاملات التجارية بشكل كبير خلال الربع السنوي الماضي. بل وحققت الشركة إيرادات بلغت 5.99$ مليار من معاملات الدفع العالمية التي شهدت زيادة نسبتها 7%. 


اقراء هذ الخبر | باي بال PayPal افضل طريقة للدفع عبر الإنترنت


وقد أضافت أيضاً منصة المدفوعات المذكورة 2.4 مليون حساب جديد نشِط خلال الربع السنوي الأول الذي تمّ إنهائه عند 429 مليون حساب نشِط مُسجلةً زيادة نسبتها 9% عن الربع السنوي السابق. أما بالنسبة إلى العام بأكمله، تتوقع الآن شركة المدفوعات العالمية حدوث نمواً ملحوظاً في إيراداتها تتراوح نسبته ما بين 11-13% ويُمكن أن تصل إلى 15-17% في حال تمّ استبعاد أعمال شركة eBay. 

وعلاوة على ذلك، ظلت شركة PayPal مُتحفّظة على توقعاتها للأنشطة التجارية الخاصة بها، فهي تتوقع أن ينمو إجمالي حجم المدفوعات العالمية بمُعدل يتراوح ما بين 13-15% لتتجاوز قيمته 1.4$ تريليون، كما تمّ التحفظ على أرباح قيّمة تتراوح ما بين 2.19-2.34$ مع بعض الأرقام والنتائج المُعدلة ما بين 3.81-3.93$.