أعلن مؤخراً بنك Goldman Sachs للخدمات المالية العالمية والمُدرج في بورصة نيويورك عن نتائجه المالية للربع الأول هذا العام 2022 والتي أوضحت بلوغ صافي إيراداته حواليّ 12.93$ مليار لتعكس انخفاضاً نسبته 27% عن إيرادات الربع الأول من العام 2021. واتّضح أنّ حواليّ 2.41$ مليار منها قد تمّ تحقيقها في قسم الأعمال المصرفية الاستثمارية، وأكد البنك على أنّ هذا الأداء القوي قد كان مدفوعاً بعمليات النمو القوية الملحوظة في الاستشارات المالية وبلوغ ربحية الأسهم المُخففة 10.76$ بعد أن كان البنك قد أعلن عنها خلال الفترة نفسها من العام الماضي 2021، حيث بلغت حينها 18.60$. 

وبالخصوص، قال رئيس بنك Goldman Sachs والرئيس التنفيذي فيه السيد ديفيد سولومون: " لقد كان ربعاً سنوياً مُضطرب للغاية مع الغزو الروسي المُدمّر على أوكرانيا، حيث كان بالتأكيد للبيئة السوقية السريعة التطور تأثيراً كبيراً على أنشطة العملاء وأعمالهم حيث ظهرت الكثير من مخاطر خدمات الوساطة التجارية وبالتالي توقفت عمليات إصدار الأسهم المالية لوقتٍ ما. وعلى الرغم من هذه البيئة المُضطربة، تُظهر نتائج الربع السنوي المالية استمرارنا بدعم عملائنا على نحوٍ فعال، وإنني مُتشجع للغاية لتقديم المزيد من الامتيازات المرنة والخدمات المتنوعة التي يُمكن أن تضيف المزيد من العائدات المالية في مثل هذه الأسواق المالية الغير موثوقة تماماً ". 


اقراء هذ الخبر | بنك Goldman Sachs يتمكن من الحصول على ملكية شركة JV الصينية بشكل كامل


وكان بنك Goldman Sachs إلى جانب العديد من الشركات المالية الأخرى العالمية في مارس 2022 قد قرر وقف تقديم أعماله وخدماته في روسيا. وبالفعل، حققت المزيد من الأسواق المالية العالمية خلال الربع الأول من العام 2022 بأكمله إيرادات مالية صافية بلغت قيمتها 7.87$ مليار لصالح بنك Goldman Sachs لتعكس ارتفاعاً نسبته 4% عن إيرادات الربع الأول من العام الماضي 2021 ولكنه ارتفاع بنسبة 98% عن إيرادات الربع الرابع 2021، وأشار البنك إلى أنّ هذا الرقم الكبير يعكس الأداء القوي للأسهم وأعمال FICC. 

وأوضح البنك من جهته: " لقد بلغ صافي إيرادات أعمال FICC ما يُقارب 4.72$ مليار، وهو زيادة نسبتها 21% عما كانت عليه خلال الربع الأول من العام 2021 الأمر الذي يعكس ارتفاع نسبة وقيمة صافي إيرادات أعمال الوساطة FICC وصافي الإيرادات الكبير في السلع والخدمات على الرغم من انخفاض صافي إيرادات أعمال الرهون العقارية ومنتجات الائتمان. ولكن، لم تتغير قيمة صافي إيرادات منتجات أسعار الفائدة بشكل أساسي، ولكن كانت تمويلات أعمال FICC أعلى بصورة ملحوظة من الإقراض (الرهن) العقاري ".