لا تزال إلى الآن عقود الإيداع الخاصة بتقنيات Ethereum 2.0 تكتسب زخماً كبيراً بين المستثمرين الأفراد والمؤسسات على الرغم من تحركات أسعار عملة الإيثيروم نفسها ETH الغير مؤكدة، حيث قالت بالخصوص منصة التحليلات الخاصة بعملة الإيثيروم ETH المعروفة Etherscan أنّ مجتمع التشفير الآن يعمل على تجميع أكثر من 11 مليون وحدة ETH بمُوجب عقود الإيداع الخاصة بعمليات ترقية شبكات العمل الخاصة بهم، وهي أعلى مستويات تصلها على الإطلاق. 

ولقد شهدت عمليات ترقية شبكات عمل ETH -التي بدأت رسمياً مع إطلاق تقنيات Beacon Chain خلال الأسبوع الأول من ديسمبر من العام 2020- ارتفاعاً مستمراً في نسبة اهتمام مجتمع التشفير فيها على مدار الخمسة عشرة شهراً الماضية. حيث قفز حجم التداول الإجمالي لعملة الإيثيروم بمُوجب عقود الإيداع لتقنيات Ethereum 2.0 بنسبة تتجاوز 250% على مدار الأشهر الإثني عشر الماضية. 

فقد كانت مثل هذه العقود تحتوي على ما يُقارب 3 مليون قطعة نقدية من الإيثيروم في فبراير من العام 2021 لتتجاوز بعدها في أغسطس 7 مليون وحدة وتزداد تدريجياً لتصل إلى 10 مليون وحدة تقريباً تم تسجيلها خلال الأسبوع الأول من مارس هذا العام 2022. أما من حيث القيمة، تمّ تخزين ما يُقارب قيمته 35.8$ مليار من عملات الإيثيروم بمُوجب عقود الإيداع الخاصة بهم. 


اقراء هذ الخبر | تدفقات تبادل البيتكوين Bitcoin مستمرة في الارتفاع


وقد لامست عملة الإيثيروم -باعتبارها ثاني أكبر العملات المشفرة العالمية- في وقتٍ سابق من هذا الأسبوع مستوى سعر 3500$ لتقفز القيمة السوقية الإجمالية لها إلى أكثر من 400$ مليار على الرغم من تغير الظروف والحالات المؤسسية بالنسبة لديها خاصة مع اجتذاب المنتجات الاستثمارية الخاصة بها خلال الأسبوع الماضي المزيد من التدفقات المالية الداخلة بقيمة 10$ مليون. 

ومما ورد بالخصوص عن شركة التحليلات العالمية Glassnode: " لقد عادت عملة الإيثيروم إلى الواجهة وقد جعلت أخبار عمليات الاندماج الناجحة المُقررة لشهر يونيو في تقنيات عمل إثبات الحصة أكثر واقعية من أي وقتٍ مضى، وستجعل عمليات التحول هذه عملة الإيثيروم أكثر جاذبية من غيرها بالنسبة إلى المستثمرين المؤسسيّين بعد أعمال ESG الأمر الذي قد يؤدي إلى حدوث انخفاض كبير وملحوظ في العروض التي تنتهي بتحويل عملة الإيثيروم إلى أصل مالي انكماشي ". 

وتجدر هنا الإشارة إلى أنّ عمليات التحويل من وإلى أكبر حسابات الأصول المشفرة وخاصة الإيثيروم تمر الآن بحالات ارتفاع كبيرة وملحوظة في أسعارها.