تتخذ الآن دولة فيتنام إجراءات قانونية معينة نتيجة بعض الإنتهاكات في أعمال الأسهم والسندات والممتلكات الأخرى والهادفة من خلالها إلى تحسين صورتها في أعين المستثمرين العالميّين، حيث اعتقلت السلطات المحلية الرئيس التنفيذي لشركة Tri Viet Securities السيد دو دوك نام والرئيس العام لشركة Louis Holdings السيد دو ثان نان بتهمة التلاعب بأسعار الأسهم المالية. ويُشتبه بأن السيد دو دوك نام كان يتعاون مع المدراء التنفيذيّين لشركتين محليّتين وهما Louis Capital TGG.HM وشركة Louis Land BII.HN بهدف التلاعب بأسعار الأسهم المالية من خلال بعض المعاملات الغير قانونية، وذلك وفقاً لبعض الإدّعاءات. 

وأصدرت من جهتها شركة Tri Viet Securities بياناً يتعاون مع السلطات المحلية تُفيد فيه بأنّ عمليات الاعتقال لن تغير نظرة الشركة وأعمالها، وألقى أيضاً بعض المُحققين في مارس الماضي القبض على رئيس شركة العقارات FLC Group FLC.HM السيد فان كويت إلى جانب شركة Bamboo Airways التابعة والتي تعد واحدة من أكبر شركات الطيران في فيتنام، ويتضح أن الادعاءات مُشابهة تماماً لما تمّ ذكره سابقاً وهي التلاعب بالأسواق المالية والأسعار. 


اقراء هذ الخبر | هيئة ASIC التنظيمية تُعلّق ترخيص AFS الخاص بشركة Dixon Advisory مع استمرار حالات تنقل العملاء


ويُقال أيضاً أن السيد كويت كان يخفي بعض المعلومات الخاصة بمُعاملات الأسهم المالية بعد قيامه ببيع جزء من حصته في الشركة، كما أُلقيَ القبض على إثنتيْن من شقيقاته بما فيهم نائبة رئيس الشركة هوونغ تران كيو دونغ، وبعد فترة قصيرة على رئيس شركة Tan Hoang Minh Group السيد دو آن دونغ بتهمة الاحتيال في السندات المالية للشركة. 

وقد طُلب من السلطات المحلية مراقبة عمليات إصدار وتداول السندات المالية للشركة خاصة في الأوقات التي تسعى فيها فيتنام إلى تحسين أوضاعها الاقتصادية بهدف جذب المزيد من المستثمرين. وقد تمّ بالفعل ترقية مكانة فيتنام وأعمالها من الأسواق الحدودية إلى أسواق الناشئة الثانوية، وهذا هو السبب في اتّخاذ رئيس الوزراء بعض الإجراءات الصارمة ذات العلاقة. وبالمقارنة مع ماليزيا وإندونيسيا، تعتبر أسواق رأس المال الفيتنامية أقل تطوراً منها، حيث عادةً ما تُترك الشركات في هذه البلاد للتفكير في أعمالها القادمة فقط.