لقد أوضح مُدراء الشركة المشتركين لشركة إدارة الأصول المُنهارة الآن Reyker Securities Plc يوم الخميس بأنّ الغالبية العُظمى من عملاء الشركة قد تلقوا بالفعل ما نسبته 98.25% من أموالهم وتحويل حواليّ 98% من أصول الحفظ المالية القابلة للتحويل إلى بعض شركات وساطة تجارية معينة. ولقد جاء هذا التحديث الأخير بعد أن أعلن ثلاثة من المسؤولين العاملين لدى شركة Smith & Williamson LLP عن توزيعات مؤقتة مرةً أخرى بقيمة 13.25 بنس على الجنيه الاسترليني الواحد لجميع العملاء الذي قدموا سابقاً مُطالبات عديدة للحصول على أموالهم والتي تم البدء بتوزيعها بالفعل في نوفمبر من العام 2021 واكتملت بحلول ديسمبر. 

كما احتفظ من جهتهم العديد من المسؤولين المشتركين بنسبة 1.75% كمُخصصات ضد أيّ من المطالبات الجديدة والمُتزايدة. وعادةً ما يتم التأمين على أموال جميع عملاء شركات الخدمات المالية المُنظمة في بريطانيا حتى 85.000 جنيه استرليني بمُوجب مُخططات تعويض الخدمات المالية FSCS، كما سيتم دفع ما يُقارب 87.25 بنس لمدراء شركة Reyker على جميع المطالبين الذين لم تكن أموالهم محفوظة بمُوجب مُخططات التعويض المالية الحكومية. 


اقراء هذ الخبر | أفضل بورصات التشفير Yuga Labs تتطلق رموز ApeCoin اليوم


ومما ورد عن مدراء الشركة: " على الرغم من الجهود المُكثفة المبذولة في تتبّع وإخطار العملاء بمُخططات JSAs بإغلاق CMP، لا يزال هناك أكثر من 800 عميل لديهم أموال تابعة لعملاء آخرين يبلغ مجموعها حوالي 1 مليون جنيه استرليني حتى الآن لتقديم بعض المطالبات. وعلى الرغم أيضاً من إيقاف رسائل البريد الإلكتروني والمكالمات الهاتفية المباشرة الخاصة بالعملاء، إلا أن بعض المطالبات الجديدة مستمرة إلى الآن كل شهر ". 

ومن الجدير بذكره هنا، دخلت شركة Reyker في مجال الإدارة الخاصة خلال العام 2019 بعد أن عانت من صعوبات مالية شديدة بسبب علاقاتها مع شركة المنتجات المُهيكلة المُنهارة الآن Merchant Capital، كما سعى مالكو هذه الشركة للحصول على مُشترِ معين ولكنّ الصفقة باءت بالفشل، وذلك حسبما أكدت سلطة السلوك المالي سابقاً. 

وحذّر العديد من المسؤولين المُدّعين من أيّ من المحتالين الذين يسعون دائماً للحصول على أموال على أنها جهات تنظيمية من خلال تقديم بعض الوعود الكاذبة بإعادة أموالهم وأصولهم المالية بل وحثوا على جميع المطالبين الآخرين على تقديم مُطالباتهم لتجنب حالات فقدان استحقاقاتهم لأموالهم.