أكدت اليوم منصة الخدمات المالية PayPal على قرارها بوقف خدماتها المقدمة في روسيا في ظلّ عدوانها على أوكرانيا وأكد رئيس هذه الشركة ورئيسها التنفيذي السيد دان شولمان على أنّ المأساة في أوكرانيا تعتبر مُدمّرة للجميع. وتكون بذلك شركة PayPal قد انضمّت إلى قائمة الشركات المالية العالمية الأخرى التي شددت الخناق على روسيا في خطوةٍ منها لدعم الشعب الأوكراني. أما بالنسبة إلى مُوظّفيها من روسيا، فهي تقدم لهم جميع خدمات الدعم المُمكنة. 

ومما ورد بالخصوص عن السيد شولمان: " في الحقيقة، تدعم شركة PayPal الشعب الأوكراني وتقف إلى جانب المجتمع الدولي في إدانة العدوان العسكري الروسي العنيف على أوكرانيا والذي يعكس مأساة مُدمرة للجميع حول العالم. ونودّ الآن إخباركم بأنه قد تمّ وقف الخدمات المُقدمة في روسيا، فقد كنا قد عملنا عن كثب مع العديد من الحكومات والشركاء من أجل الامتثال بشكل فعال لجميع القوانين والقواعد التنظيمية المعمول بها وإنجاز المسؤوليات اللازمة تجاه عملائنا العالميّين ". 


اقراء هذ الخبر | باي بال PayPal تعلن عن إجمالي حجم المدفوعات البالغ 285 مليار دولار في الربع الأول من عام 2021


وتجدر الإشارة هنا إلى أن قيام الاتّحاد الأوروبي بمنع حوالي سبعة (7) من البنوك الروسية من الوصول إلى نظام SWIFT العالمي في وقتٍ سابق من هذا الشهر، هذا إلى جانب بعض الدول الأخرى حول العالم بما فيها الولايات المتحدة وبريطانيا التي أعلنت عن فرضها عقوبات اقتصادية كبيرة على روسيا خلال الأيام القليلة الماضية. 

وبالتأكيد، تقدمت العديد من المنظمات العالمية الرائدة لدعم أوكرانيا خلال الأسبوع الماضي، حيث أعلنت البورصة الرقمية Binance يوم 27 فبراير هذا العام 2022 عن قرارها بالتبرع بمبلغ قدره 10$ مليون لحلّ الأزمة الإنسانية في أوكرانيا. 

وتعليقاً على قرار منصة المدفوعات PayPal الأخير حول الأزمة الأوكرانية، قال السيد شولمان باعتباره الرئيس التنفيذي للمنصة: " بعد إطلاق حملات العطاء التي تركز على المستهلكين بالدرجة الأولى، تبرّع عملاؤنا بأكثر من 3$ مليون لِمؤسسات الإغاثة الخيرية الدولية التي من شأنها أن تقدم مساعدات إنسانية وتدعم اللاجئين من أوكرانيا، وكان من مُنظمات الإغاثة تلك لجنة الإنقاذ الدولية IRC والمُفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين UNHCR ومُنظمة Direct Relief الغير ربحية ومُنظمة إنقاذ الطفولة Save the Children إلى جانب بعض الشخصيات التي تحاول المساعدة في أوكرانيا وآخرين مع اللاجئين في الدول المجاورة ".