أعلنت الهيئة التنظيمية لمجال الوساطة التجارية والمالية في الولايات المتحدة الأمريكية FINRA عن قرارها بفرض غرامة مالية قدرها 2$ مليون على شركة Deutsche Bank Securities Inc التابعة للبنك الألماني لفشلها في الامتثال لبعض قواعد تنفيذ الأوامر والطلبات الخاصة بعملائها. وقد قالت بالخصوص السيدة جيسيكا هوبر من منصب نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قسم الإنفاذ التابع لهيئة FINRA: " تعتبر مهمة البحث عن أفضل عمليات التنفيذ لأوامر وطلبات العملاء بمثابة التزام أساسي لأي وسيط تجاري يقوم ببيع أو شراء الأوراق المالية بالنيابة عن العملاء. وإننا مستمرون في متابعة الإجراءات التأديبية ضد الشركات التي تفشل عادةً باستخدام جهودها اللازمة لتنفيذ معاملات العملاء بسعر مناسب قدر الإمكان خاصة في ظلّ ظروف الأسواق المالية الحالية ". 

وتُطالب القاعدة التنظيمية رقم 5310 الصادرة عن هيئة FINRA الشركات بالبحث عن أفضل شروط التداول المُمكنة والمُتاحة بشكل معقول لطلبات العملاء. ومن أجل الوفاء بالتزاماتها الضرورية، ينبغي على العديد من الشركات إجراء مُراجعات تقييم جودة تنفيذ الطلبات التي يتلقاها عملائها بمُوجب ترتيبات التوجيه الحالية الخاصة بالشركة، هذا وبالإضافة إلى جودة التنفيذ التي يُمكن أن تتلقاها طلبات العملاء من خلال ترتيبات التوجيه المختلفة ذات العلاقة.

وتسرد هذه القاعدة المذكورة العديد من العوامل (مثل تحسينات الأسعار وسرعة التنفيذ) التي ينبغي على الشركات أخذها بعين الاعتبار عند إجراء مثل هذه المراجعات التنظيمية. وما حدث مع شركة Deutsche Bank Securities Inc (أي تكبّدها بدفع غرامة مالية كبيرة) كان بسبب عدم امتثالها للمعايير التنظيمية المرتبطة بالقاعدة رقم 5310 المذكورة. 


اقراء هذ الخبر | 2.8 مليون دولار كغرامات تعويضات لخلط حسابات العملاء ستدفعها إيجيس كابيتال Aegis Capital


وكان لدى الشركة التابعة للبنك الألماني Deutsche Bank Securities Inc خلال الفترة الممتدة ما بين يناير من العام 2014 وحتى مايو من العام 2019 نظام تداول بديل ATS يُعرف باسم SuperX. فعند توجيه بعض طلبات العملاء إلى بورصات معينة من خلال مُوجه الطلبات الذكي، قامت الشركة المذكورة بتوجيه طلبات عملائها القابلة للتسويق إلى نظام SuperX قبل توجيه أي جزء منها إلى البورصات المعنية ما لم يختار العملاء تفضيل التوجيه هذا والذي كان يُعرف باسم SuperX ping والذي تسبب بالفعل في تأخير بعض الطلبات التي لم يتم تنفيذها بالكامل في نظام ATS. 

ولقد تعرض هذا التأخير الملحوظ في الطلبات لمُعدلات ملء منخفضة محتملة، حيث كانت قد راجعت أفضل هيئة تنفيذية للشركة التقارير التي أظهرت مُعدلات تعبئة أقل في نظام SuperX من الطلبات المُوجهة إلى البورصات المعنية. وعلى الرغم من ذلك، لم تقُم شركة Deutsche Bank Securities Inc بتعديل وترتيب التوجيهات المُماثلة الخاصة بها ولم تُفكر بشكل معقول في كيفية تحسين الأسعار الخاصة بطلبات SuperX ping مقارنةً بفرص تحسين الأسعار للطلبات المُوجهة مباشرةً إلى البورصات ذات العلاقة. 

وعلى نفس الوتيرة وفيما يتعلق بتوجيه طلبات العملاء إلى بعض التجمعات المُظلمة -إن صحّ التعبير- قامت الشركة المذكورة التابعة للبنك الألماني بتوجيه المزيد من الطلبات إلى SuperX بصورة أكبر من أيّ مجموعة مُظلمة أخرى خلال فترات زمنية معينة. ومع ذلك، فشلت الشركة في مراجعة ترتيبات توجيه بديلة على الرغم من تمتّع مُجمعات مُظلمة أخرى بمستويات أعلى تتجاوز مستوى نظام SuperX من حيث جودة التنفيذ، وذلك وفقاً لما ورد في تصنيف بعض المُجمّعات المُظلمة الخاصة بالشركة. 

بالإضافة إلى ذلك، لم يكن النظام الإشرافي للشركة المذكورة مُصمماً بشكل معقول من أجل الامتثال لالتزامات التنفيذ الأفضل نظراً لأن الشركة فشلت في مراجعة بعض العوامل المنصوص عليها في القاعدة كما فشلت إجراءاتها الإشرافية نفسها في تقديم إرشادات معقولة حول كيفية مراجعة الشركات في ظلّ الظروف التي ينبغي أخذها بعين الاعتبار أثناء تعديل مُمارسات التوجيه الخاصة بها. 


اقراء هذ الخبر | فينرا FINRA تفرض غرامات على بنك دويتشه Deutsche Bank بمبلغ 2 مليون دولار بسبب انتهاكات التنفيذ


وفشلت أيضاً شركة Deutsche Bank Securities Inc في الكشف عن المزيد من الجوانب المادية وعلاقتها بالأسواق المالية التي وجهت بعض الطلبات إليها خلال التقارير الربع سنوية المُقدمة بمُوجب القاعدة التنظيمية رقم 606 التابعة للائحة NMS، وقد احتوت هذه التقارير على إفصاحات غير مُحددة تُفيد بإمكانية تلقّي الشركة بعض الخصومات على التداول ولكنها لم تكشف إلى الآن عن أية تفاصيل ذات علاقة بالمدفوعات مثل المبالغ الخاصة ببعض الأسهم أو بعض الطلبات. 

وبالخصوص، قالت السيدة ستيفاني دومون من منصب نائب الرئيس التنفيذي لخدمات تنظيم الأسواق المالية والشفافية والتي ساهمت إحالة إدارتها في اتّخاذ قرارات الإنفاذ ذات العلاقة: " يتمثل أفضل تنفيذ لطلبات العملاء في أحد مجالات التركيز الأساسية التابعة لهيئة FINRA التنظيمية خاصة وأننا مستمرون في مراقبة ومراجعة حالات امتثال الشركات الأعضاء لهذا المُكون الهام في حماية المستثمرين والمحافظة على نزاهة الأسواق المالية ". 

ومن جهتها، أدرجت هيئة FINRA التنظيمية أفضل حالات التنفيذ كموضوع أساسي في تقريرها الاقتصادي لعاميّ 2022 و2021 حول برامجها الرقابية والخاصة بإدارة المخاطر إلى جانب بعض بيانات تحديد أولويات فحص المخاطر السنوية لعاميّ 2020 و2019. ومن خلال اتفاقية التسوية ذات العلاقة، وافقت شركة Deutsche Bank Securities Inc على تضمين نتائج هيئة FINRA المالية وإدخالها دون الإعتراف بها أو نفيها.