أعلنت شركة التكنولوجيا المالية Equals -التي تركز في أعمالها على الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم- مؤخراً عن نتائجها المالية للسنة المالية المُنتهية يوم 31 ديسمبر 2021 والتي أوضحت من خلالها حدوث قفزة كبيرة نسبتها 52% على أُسس سنوية في إيراداتها (حيث تعادل هذه النسبة ما يُقارب 44.1 مليون جنيه استرليني)، وبلوغ إجمالي الأرباح لديها خلال العام 24 مليون جنيه استرليني لتعكس زيادة نسبتها 31% عما كانت عليه في العام 2020 حيث بلغت حينها 18.3 مليون جنيه استرليني. أما بالنسبة إلى الأرباح قبل خصم الضرائب والنفقات الأخرى، فقد ارتفعت خلال العام 2021 إلى أن بلغت 6.7 مليون جنيه استرليني من حوالي 1.1 مليون جنيه استرليني فقط في العام السابق. 

بالإضافة إلى ذلك، شهدت شركة Equals نمواً قوياً في توليد النقد، حيث ارتفعت نسبة السيولة النقدية لديها بنسبة 31% لتصل إلى 13.1 مليون جنيه استرليني خلال 2021. وبالتعليق على النتائج المالية المذكورة، قال الرئيس التنفيذي لشركة Equals السيد إيان سترافورد تيلور: " لقد أنهينا عام 2021 بوضع جيد جداً على الصعيدين المالي والتشغيلي، وتُشير الزيادة الملحوظة في قيمة الإيرادات والأرباح قبل الخصم المُبلغ عنها إلى حدوث تغيير واضح وملحوظ في نماذج الأعمال التي نركز من خلالها على تقنيات B2B التي بدأنا العمل بها خلال العام 2020 ووضعتنا في المقدمة في العام 2021 ونحن الآن نتقدم للعمل في العام 2022 بكل ثقة ومسؤولية ". 


اقراء هذ الخبر | شركة المدفوعات Boku تحقق أرباح قيمتها 4.4$ مليون خلال العام 2021


وقد شهدت بالفعل شركة Equals خلال الفترة المذكورة في التقرير المالي قفزة كبيرة وملحوظة في قيم المعاملات الخاصة بالعملات الأجنبية (الفوركس) والخدمات المصرفية ومنصات الحلول والأنظمة المالية ذات العلاقة. وكانت الشركة نفسها قد أصدرت في وقتٍ سابق تحديثات بالتداول خلال الفترة الممتدة ما بين 1 يناير وحتى 28 مارس هذا العام 2022 والتي بلغت خلالها إيرادات الشركة 13.6 مليون جنيه استرليني مع إبداء أداءً قوياً في جميع المجالات. 

وأضاف السيد تيلور في الإعلان ذات العلاقة: " عادةً ما يتم اعتماد مجموعة المنتجات التي نُقدمها للعملاء الحاليّين والجُدد بمُعدلات أسرع مما نتوقعها وقد ساعدنا ذلك بالتأكيد بتطوير المزيد من الوظائف ونشرها بصورة أسرع ولمجموعة أوسع من العملاء. إننا نُحقق تقدماً ممتاز في المراحل الأولى من العام خاصة مع استمرار حالات النمو في ظلّ الأوضاع الجيوسياسية التي تعمّ الآن. وإننا واثقين تماماً من آفاقنا وأعمالنا على مدار العام 2022 وما بعده ".