لقد تزايدت نسبة اهتمام المستثمرين والمتداولين بعملة البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى مع تزايد حالات عدم اليقين التي تخللت النظام المالي الروسي الأمر الذي أدى إلى بلوغ أحجام (تداول) البيتكوين المُعدلة بالروبل الروسي يوم الخميس إلى حوالي 1.5 مليار، وهو أعلى مستوى يبلغه منذ حوالي 10 أشهر. حيث يُعدّ المستثمرون الروس من أكبر حاملي العملات المشفرة في العالم فهم يستحوذون على حوالي 12% من إجمالي العملات المشفرة حول العالم. وبسبب اندلاع الحرب الحالية بين روسيا وأوكرانيا، قام مُستثمرو البيتكوين في البلاد بتسريع تحركاتها عبر السلاسل الخاصة بها. 

وأشارت منصة البحث والتحليل العالمية في مجال التشفير Kaiko إلى أنّ أحجام (تداول) العملات المشفرة المُقومة بالروبل الروسي قد ازدادت بصورة كبيرة في جميع أنحاء الأسواق المالية العالمية وخاصة بورصة Binance التي تركزت فيها أنشطة تداول البيتكوين، وذلك حسبما ورد عن مُحللة الأبحاث العاملة لدى منصة Kaiko السيد كلارا ميدالي والتي أرسلت بريد إلكتروني إلى منصة أخبار العملات المشفرة CoinDesk، قالت فيه: " لقد ارتفعت أحجام (تداول) زوج العملات المُكون من البيتكوين والهريفنا الأوكرانية بصورة ملحوظة ولكنها لم تصل إلى المستويات التي بلغتها في أكتوبر. والآن، لا يتم تداول هذا الزوج من العملات إلّا في بورصتيّ Binance و LocalBitcoin ". 


اقراء هذ الخبر | روسيا ترفع سعر الفائدة إلى 20% وتطالب الشركات ببيع الاحتياطات من العملات الأجنبية


ومن الجدير بذكره هنا، بلغت أحجام تداول الزوج المُكون من USDT/RUB حواليّ 1.3 مليار خلال الأسبوع الأخير، وهو أعلى مستوى تصل إليه خلال ثمانية أشهر تقريباً. ولقد أظهرت أنشطة شبكات البيتكوين الإجمالية حالات مختلطة وغير مستقرة خاصة في الأوقات الحالية التي تتلقّى فيها هذه العملة ضربات كبيرة واضطرابات نتيجة الصراع الأخير بين روسيا وأوكرانيا. فقد وصلت حسابات البيتكوين الغير صفرية يوم 28 فبراير هذا العام إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق عندما بلغت 40 مليون ما أدى إلى ارتفاع نسبة تداول الرموز المُميزة الخاصة بها بشكل كبير خلال الآونة الأخيرة. 

ومما ورد بالخصوص عن شركة تحليلات التشفير القائمة على تقنيات blockchain منصة Santiment: " لقد وصلت أحجام تداول البيتكوين أعلى مستوياتها منذ حوالي تسعة أشهر ما يدل على مدى استقطاب المزيد من المتداولين خلال فترة النزاع، وقد كان هذا الارتفاع الملحوظ في التداول مُشابهاً لارتفاعات يوم الخميس الأسود في مارس من العام 2020 حيث قام حينها مُتداولو العملات الرقمية ببيعها عند أدنى مستوياتها في بداية انتشار الوباء Covid-19 ". 

ومع بلوغ قيمتها السوقية الإجمالية حواليّ 730$ مليار، لا تزال عملة البيتكوين تحتفظ بمستوى سعر عند 38.000$ على الرغم من أنّ أداء سعرها الأسبوعي يُظهر انخفاضاً بنسبة 2% تقريباً، وذلك حسب البيانات الصادرة بالخصوص عن منصة Coinmarketcap.