أعلنت شركة إدارة مخاطر العملات الأجنبية (الفوركس) والحسابات وأنظمة الدفع المُقدمة إلى الشركات والمؤسسات Alpha FX عن نتائجها المالية للعام 2021 المُنتهي يوم 31 ديسمبر والتي أوضحت ارتفاع إيراداتها بنسبة كبيرة 68% لتصل قيمتها 77.5 مليون جنيه استرليني تقريباً مُشيرةً إلى تحسن جميع المعايير المالية والتشغيلية الأخرى بشكل ملحوظ على مدار العام الماضي المذكور. 

وقد أوضحت النتائج المالية المُعلن عنها ارتفاع قيمة أرباح الشركة قبل خصم الضرائب منها بنسبة كبيرة 94% لتبلغ حواليّ 33.2 مليون جنيه استرليني بعد أن كانت 17.1 مليون جنيه استرليني فقط العام السابق، هذا إلى جانب تحسن هوامش الربح المرتبطة بها إلى 43% بعد أن كانت 37% فقط العام السابق له 2020. 


اقراء هذ الخبر |  شركة Forex.com تدخل كندا عن طريق خدمات التداول


ومع ذلك، تباطأت عمليات نمو إيرادات الشركة وأرباحها خلال النصف الثاني من العام المذكور، حيث كانت قد ارتفعت إيراداتها خلال الأشهر الستة الأولى من العام بنسبة 90% بل وقفزت الأرباح بنسبة 225%. وقد جاءت الأرباح الأساسية السنوية للسهم الواحد خلال العام عند 57.7 بنس وهي أعلى بنسبة 87% عما كانت عليه خلال العام 2020 الأمر الذي دفع الشركة إلى توزيع توزيعات أرباح قدرها 8 بنسات لكل سهم لجميع المساهمين لديها ما رفع إجمالي توزيعات الأرباح للسنة المالية بأكملها إلى 11 بنس تقريباً. 

وحول ما يتعلق بالجانب التشغيلي، فقد ارتفع عدد عملاء الشركة من 754 إلى 958 تقريباً خلال العام الماضي كما ارتفع متوسط عائدات العملاء بنسبة 34%. وقد أكدت الشركة أيضاً على أنها تحتفظ بحسابات نقدية قوية خالية من الديون مع حواليّ 109.8 مليون جنيه استرليني في صافي الأصول، وقد افتتحت الشركة مكتباً تجارياً جديداً لها في ميلانو ولديها مُخططات أخرى بإنشاء مكتبين تجاريّين آخرين أحدهما في لوكسمبورغ والآخر في أستراليا. 

وبالخصوص، قال الرئيس التنفيذي للشركة السيد مورغان تيلبروك: " إنني فخور جداً بفريق عملنا الرائع على النتائج المالية التي تمكّن من تحقيقها. لقد عملنا باستمرار عاماً بعد عام حتى في أكثر البيئات التنظيمية شهرةً، ولم يكن عام 2021 استثنائياً بالنسبة إلينا، ولم تكن أيضاً قدراتنا المالية وأوضاعنا النقدية وتقنيات الحوكمة التابعة لنا أقوى من أيّ مضى، ولكنها كانت مدعومة بالفعل بنطاقات ترددية إدارية سليمة ومتوازنة واستراتيجيات عمل واضحة ومدروسة تماماً ".