أعلنت شركة التكنولوجيا المالية Revolut البريطانية العملاقة يوم الجمعة عن قيام شركتها التابعة (فرعها) في الهند بالاستحواذ على شركة Arvog Forex المحلية لتحويل الأموال بهدف البدء بتنفيذ استراتيجيات عملها الخاصة بالمنتجات في المنطقة دون الكشف عن تفاصيل هذه الصفقة، ولكن أبلغت تقارير اقتصادية معينة ببلوغ قيمة الصفقة ما يُقارب 4.5$ مليون. بحيث ستُساعد هذه الشركة الهندية في مومباي شركة Revolut في الحصول على ترخيص للعمل في مجال الفوركس في البلاد والبدء بتقديم خدماته وبعض التحويلات ذات العلاقة للعملاء الهنود. 

وكانت قد دخلت شركة Revolut في أبريل العام الماضي 2021 في الأسواق المالية الهندية بهدف الاستفادة من خدماتها المالية الرقمية المُتنامية في المنطقة والقدرة على مُنافسة البنوك الجديدة الأخرى في مجال تقديم خدمات مالية مُتقدمة. 

وبالخصوص، قالت السيدة باروما تشاترجي من منصب الرئيس التنفيذي لفرع شركة Revolut في الهند مُعلقةً على عملية الاستحواذ: " تعتبر هذه الخطوة الأولى نحو طموحاتنا في أن نصبح جزءً هاماً من الثورة المالية الرقمية العالمية في الهند، حيث عادةً ما تعكس مُخططاتنا الاستثمارية الهامة وعملية الاستحواذ المذكورة جودة فريق عملنا القيادي خاصة في ظلّ طرحنا منتجات وخدمات مُبتكرة جديدة ". 


اقراء هذ الخبر | شركة Kyriba تكشف في تقريرٍ لها عن بلوغ قيمة التأثير الكلي لتقلبات أسعار الصرف 11.98$ مليار


وأضافت السيدة تشاترجي أنّ الشركة تتوقع الآن عرض منتجاتها في الأسواق المالية بحلول النصف الثاني من العام 2022 كما ستبدأ في تقديم خدمات التحويلات الخارجية (عبر الحدود) الخاصة بها لتنتقل بعدها إلى التجارة والاستثمار وخدمات الإقراض وغيرها. كما تُخطط شركة Revolut التابعة في الهند في المستقبل لتكون بمثابة بنك رقمي مُتكامل في البلاد ما دفعها إلى تخصيص استثمار أوليّ تتجاوز قيمته 45$ مليون للأسواق المالية إلى جانب مُخططاتها بتوظيف ما يُقارب 300 موظف جديد بحلول نهاية العام. 

وقد بدأت الشركة بالفعل في تطوير مراكز المنتجات الخاصة بها في الهند بهدف خدمة الأسواق المالية التابعة للشركة في جميع أنحاء الهند وخاصة في منطقة جنوب شرق آسيا، وتعمل الآن أيضاً على تطوير تطبيقات تداول مُمتازة للأسواق الهندية تُقدم من خلالها جميع أنواع الخدمات المالية، فهُناك بالفعل قائمة من حوالي 30.000 هندي يرغبون في الإنضمام إلى هذه التطبيقات. 

حيث تعتبر المشاركة في الأسواق الهندية جزءً من استراتيجيات شركة Revolut الهادفة إلى توسيع مجال خدماتها في الأسواق المالية الخارجية، كما وسّعت الشهر الماضي شركة Revolut عروض منتجاتها المُقدمة في الولايات المتحدة من خلال تمكين خدمات تداول الأسهم بدون عمولة لقاعدة عملائها هناك. وقد حصلت أيضاً الشهر الماضي الشركة المذكورة على موافقة سلطة النقد في سنغافورة MAS لتمكينها من تداول السلع في سنغافورة. 

وقد وسعت شركة Revolut في ديسمبر الماضي خدماتها المصرفية لتشمل 10 دول أوروبية أخرى بهدف توفير خدمات حماية الودائع لتبلغ 100.000 يورو للعملاء، وتشمل الدول المذكورة السويد وإسبانيا وهولندا ولوكسمبورغ وليختنشتاين وآيسلندا وألمانيا وفنلندا والدنمارك وبلجيكا، هذا إلى جانب الدول التي وسعت الشركة تواجدها فيها في أوروبا القارية خلال ديسمبر 2021 من أجل المزيد من الخدمات المصرفية هناك وهي فرنسا وإيطاليا والبرتغال.