أعلنت شركة MarketAxess Holdings المُدرجة في الولايات المتحدة عن نتائجها المالية الخاصة بنسبة الطلب خلال شهر يناير هذا العام والتي أوضحت من خلالها بلوغ إجمالي أحجام التداول خلال تلك الفترة حوالي 715.7$ مليار ليعكس زيادة بنسبة 24% على أُسس سنوية، فهي شركة مُتخصصة في التداول الإلكتروني للأوراق المالية ذات الدخل الثابت مسؤولة عن تقديم بيانات السوق وخدمات ما بعد التداول لأسواق الدخل الثابت العالمية. وقد تمّ توليد ما يُقارب 239.3$ مليار من إجمالي حجم التداول المُعلن عنه من الائتمانات وحوالي 476.3$ مليار من أحجام مُعدلات التداول ذات العلاقة. ففي الوقت الذي شهد فيه الطلب على تداول أسعار الفائدة بنسبة 41%، شهد مجال الائتمان انخفاضاً بنسبة 8% تقريباً. 

كما ذكرت المنصة التابعة للشركة المذكورة أن حوالي 91% من أحجام تداولات الائتمان قد مثلت التداول المؤسسي لتُمثل النسبة المُتبقية تداولات ومعاملات التجار والوسطاء التجاريّين فيما بينهم. وكانت الشركة قد نفذت أيضاً متوسط تداول يُقدر بحوالي 270$ مليون في تداولات المحفظة الاقتصادية التابعة لها الشهر الماضي مقارنةً بمُعدلات التنفيذ البالغة 208$ مليون يومياً خلال الربع الرابع من العام 2021. 


اقراء هذ الخبر |  بورصة DGCX تعلن عن بلوغ قيمة التداول الإجمالية 7.95$ مليار في يناير


وبالخصوص، قال رئيس شركة MarketAxess والرئيس التنفيذي فيها السيد ريك ماكفي: " لقد سجلنا ثاني أعلى شهر من إجمالي أحجام التداول على الإطلاق في يناير إلى جانب العديد من الإنجازات البارزة. لقد انتعشت أنشطة تداول الائتمان بشكل جيد خلال شهر يناير بعد ثلاثة أرباع سنوية مُتتالية من التقلبات المُنخفضة في أسواق الائتمان وبلوغ أحجام التداول اليومية ADV الخاصة بالأسواق المالية الناشئة إلى مستويات شهرية قياسية جديدة قدرها 3.1$ مليار ونمت أيضاً أحجام التداول لدى الخزانة الأمريكية بنسبة 40% على أُسس سنوية مع عملية توسيع قاعدة العملاء النشطاء فيها. إننا نشهد الآن بالفعل إشارات واعدة على التقلبات التي بدأت بالانتعاش في أسواق الدخل الثابت العالمية الأمر الذي أدى بالفعل إلى زيادة نسبة الطلب على أنظمة وحلول السيولة الخاصة بالتداول المفتوح لدينا ". 

وفي هذه الأثناء، كانت الشركة تستعدّ لتعزيز ريادتها الأعمال في المجال، حيث أضافت السيدة كاثرين سويني في أكتوبر الماضي في منصب رئيس قسم أنظمة وحلول المؤشرات والصناديق المتداولة في البورصة التابعة لها، وذلك بعد قيامها بتعيين تشارلز كعضو في مجلس إدارتها، وقامت أيضاً على مدار السنوات الأخيرة بتوسيع مجال تواجدها وأعمالها من خلال الاستحواذ على كل من شركة MuniBrokers وشركة LiquidityEdge.