على الرغم من انخفاض الأسعار بصورة ملحوظة والتحديات التي واجهت الاقتصاد الكلي، إلّا أنّ مجال تعدين البيتكوين لا يزال ينمو بسرعة كبيرة، حيث تُشير شركة التحليلات Glassnode من خلال بياناتها المالية إلى الارتفاع الحادّ الغير مسبوق في مُعدلات تجزئة البيتكوين باعتبارها أحد أهم مؤشرات نشاط شبكات البيتكوين العالمية والتي بلغت مستويات قياسية بلغت 194 EH/s تمّ تسجيلها يوم 15 فبراير لتُمثل زيادة تتجاوز نسبتها 100% عن أدنى مستوياتها المُسجلة في يوليو من العام الماضي، ولكنها تمثل زيادة بأكثر من 16% عما كانت عليه بداية العام.

ومما ورد عن شركة التحليلات Glassnode: " لقد استمرت معدلات تجزئة البيتكوين في الارتفاع خلال العام 2022 إلى أن بلغت مستوىً قياسي بلغ 194 EH/s على أساس متوسط مُتذبذب لمدة 30 يوماً ". 


اقراء هذ الخبر |  انتهاء مشروع Diem: هل انتهى بالفعل الفيسبوك من العملات المشفرة


حيث كانت الصين قد فرضت خلال العام 2021 حظراً شاملاً على جميع أنشطة تعدين العملات المشفرة ما دفع عُمال المناجم الإقليميّين إلى تحويل أعمالهم إلى مناطق أخرى من العالم الأمر الذي أدى إلى انخفاض معدلات تجزئة البيتكوين إلى مستويات منخفضة للغاية. ولكن، ساهم ارتفاع الطلب العالمي بشكل ملحوظ على البيتكوين إلى حدوث انتعاش اقتصادي سريع أدى إلى ارتفاع معدلات التعدين إلى جانب الإرتفاع الملحوظ في إيراداتها. 

وبالخصوص، تعمل الآن أكبر حسابات البيتكوين على نقل وتحويل المزيد من العملات المشفرة التي تحتفظ بها بمُعدل 43.000 وحدة بيتكوين شهرياً من منصات التداول الرقمية إلى المحافظ الاقتصادية ذات العلاقة. ومما ورد في تقرير شركة التحليلات Glassnode المالي حول تقنيات العمل: " لا يزال إلى الآن صافي تدفقات العملات المعدنية يعكس معدلات جيدة، حيث أننا نتتبّع من خلال جميع بورصات العملات المشفرة تدفقات البيتكوين من الحسابات الاحتياطية إلى المحافظ الاقتصادية الخاصة بالمستثمرين بمُعدل 42.9 ألف وحدة بيتكوين شهرياً. وقد استمرت هذه التوجهات الخاصة بالتدفقات الخارجية لمدة 3 أسابيع تقريباً ما يُساهم في دعم الأسعار الحالية وتعزيزها بعد وصولها إلى أدنى مستوياتها عند 33.5 ألف دولار ". 

وبناءً عليه، ازدادت نسبة هيْمنة حاملي البيتكوين على المدى الطويل على أسواق العملات المشفرة خاصة وأنّ هناك محافظ اقتصادية كبيرة للبيتكوين لديها ما يتجاوز 13 مليون قطعة نقدية منها. وأضافت شركة التحليلات المذكورة: " منذُ مُعدلات ATH التي تم تسجيلها في أكتوبر الماضي، أنفق حاملو عقود البيتكوين طويلة الأجل حوالي 175.000 وحدة بيتكوين على شبكات العمل الخاصة بها ما يدلّ على مرونة هذه الحسابات ومالكيها على الرغم من التحديات التي واجهتْها هذه العملة ".