تشهد الآن الأسواق المالية لا سيّما مجال العقارات ازدهاراً ملحوظاً في جميع أنحاء العالم خاصة في أوروبا حيث يُفضل العديد من المواطنين هناك الأصول المالية الأكثر أماناً من غيرها على الاستثمارات شديدة التقلب مثل الأسهم أو العملات المشفرة. والآن، يتسابق العديد من المستثمرين العالميّين بشدة على العمل في العقارات في كل من المن الصغيرة والكبيرة على حدٍ سواء. ووفقاً لآخر النتائج المالية، اجتذب سوق العقارات الألماني استثمارات كبيرة تقترب قيمتها من 25 مليار يورو خلال الفترة المُمتدة ما بين سبتمبر من العام 2020 وسبتمبر من العام 2021 بكل ما لديه من فروق وتعقيدات كبيرة التي تتسبب أحياناً في صعوبة فهم ماهيّة هذه الاستثمارات وكيفية عملها. وبالتالي، تهدف شركة Immocation في ميونيخ من خلال هذا الإعلان إلى مُعالجة هذه القضية. 

وفي مقابلةٍ ذات علاقة، شرح الرئيس التنفيذي للشركة المذكورة السيد ألكسندر سورمنسكي بعض من نماذج أعمال الشركة وأهمية الاستثمار في هذا المجال (العقارات) لا سيّما في أوقات التضخم الاقتصادي. 


اقراء هذ الخبر | شركة AIRSOFT Technology تدمج منصة MT5 قبل بدء معرض EXPO Dubai للعام 2022


أولاً: تُعرف شركة Immocation بأنها كيان مستقلّ يجمع في أعماله ما بين العقارات والتعليم.. ما الذي تعنيه بالضبط من خلال هذا الاقتراح؟

في الحقيقية، غالباً ما يُنظر إلى العقارات بأنها مناسبة فقط لأصحاب الأعمار الكبيرة، ونحنُ هنا بصدد تغيير هذا المُعتقد الراسخ بين الناس فيما يخص الاستثمارات العقارية ونعتقد أنه ينبغي أن يتعامل أكبر عدد ممكن من الأشخاص مع العقارات والعمل بها في سنّ مبكرة. فالنسبة إلينا، يُعتبر هذا المجال من أكثر الاستثمارات عقلانية التي يُمكنك العمل بها بشرط الحصول على معرفة كافية في المجال العقاري من أجل إجراء استثمارات فعالة ومُجدية، وهذا ما سنعمل على تقديمه في شركتنا. 

ومن خلال تطبيق استراتيجية عملنا المذكورة على أرض الواقع، إننا نستفيد بالفعل من المجالات الرقمية المُتاحة قدر الإمكان. فإنّنا نقدم مقاطع فيديو تعليمية مُفيدة للغاية على منصة YouTube وتصل إلى حوالي 160.000 مُشترك بانتظام. ولدينا مجموعة تعليمية أيضاً على تطبيق Facebook ضمن شبكة عمل خاصة بنا مُنتشرة بصورة كبيرة في أكثر من 50 مدينة حول البلاد. وبالتالي، مُجرد أن يُقرر الشخص العمل في استثمارات العقارات عليه أن يُعدّ جيداً للخطوة التالية وهي رسم خارطة عمل لإدارة طريق هذه الاستثمارات بأعلى مستويات الكفاءة المُمكنة. إننا نعقد بانتظام على المنصة التابعة لنا مُناقشات حول مواضيع معينة بما فيها مُخصصات الشيخوخة (مثل العقارات) وتدفقات الدخل الإضافية وعمليات تنمية الأصول المالية. 

ثانياً: ما أنواع المستثمرين الذي تُصادفهم باستمرار على المنصات التابعة لك في الشركة؟

لقد قُمنا بالفعل بتصنيف مجتمع المستثمرين لدينا إلى ثلاث شرائح واسعة مُستهدفة بالتأكيد من أجل تسهيل الأعمال وتصنيفاتها، وهي كما يلي:

-المسؤولون عن توفير المعاشات التقاعدية Pension Providers وهم الذين يُفضلون رؤية الاستثمارات العقارية مُقتصرةً على كبار السن -كما ذكرنا- مع من 1-3 وحدات سكنية مُستأجرة. 

-المستثمرون الهواة Hobby Investors وهم الذين يهدفون إلى أن تصبح مُستقلاً مالياً، حيث تمتلك هذه الفئة من المستثمرين أكثر من 10 شُقق أو مبانٍ سكنية في المحفظة الاستثمارية الخاصة بها 

-المستثمرون ذوي الطموحات العالية والقدرات العالية على المخاطرة، وهم الذين يرغبون بالتعمّق بصورة أكبر والاستثمار بكثافة حتى إن لزم الأمر التخلي عن وظيفتهم الأساسية. 


اقراء هذ الخبر | البيت الأبيض الأمريكي يخطط لإصدار أمر تنفيذي بشأن العملات المشفرة


ثالثاً: ما هي العروض الأساسية والأولية بالنسبة إلى هؤلاء المستثمرين؟

تتمثل عروضنا المستمرة والأكثر شيوعاً والتي تصل بالفعل إلى غالبية المستثمرين العقاريّين في البلاد من القطاع الخاص في نقل المعارف بشكل مجاني من خلال مجموعة واسعة من الطرق الرقمية والمادية على حدٍ سواء. وبالنسبة إلى أولئك الذين يرغبون في إجراء استثمارات حقيقية بإخلاص، فإننا نقدم لهم بنامجاً تدريبياً مدته ستة أشهر. وإلى جانب الموضوعات ذات العلاقة والتي ذكرتها بالفعل، يُمكن للمستثمرين أيضاً الحصول على المزيد من التدريب حول موضوعات أخرى مثل الضرائب وما شابه. 

رابعاً: هل يُمكنك إخبارنا المزيد حول الموارد التعليمية الخاصة بكم؟

لدينا بالفعل فريق عمل متوازن يتمتع بخبرة عمل عميقة ومهارات عالية من حوالي 20 خبير في المجال منهم مستثمرين ومحاميّين ومُستشارين في مجال الضرائب ومُثمّنين ومصرفيّين سابقين. إننا أيضاً مستمرون في تتبّع الأسواق المالية بشكل يومي والتواصل مع المستثمرين ومساعدتهم في تغيير حياتهم من خلال إجراء استثمارات جديرة بالاهتمام ومُجدية في الأسواق. 

خامساً: لماذا تعتقد أنه ينبغي على المستثمرين تفضيل العمل في العقارات على المجالات المالية الأخرى مثل الأسهم والسندات مثلاً؟

إنني في الحقيقة لا أرى الاستثمارات الحقيقية خيارات تفضيلية ينبغي أن تنافس الأدوات المالية الأخرى المُتاحة اليوم، حيث إننا نعتبر العقارات فئة أصول مُميزة وفريدة من نوعها يُمكن استخدامها بالفعل كضمان للحصول على قروض من البنك مثلاً كما يُمكن من خلالها دفع أقساط معينة من الدخل الناتج عن الإيجار التي تمّ تحصيلها على نفس الأصول المالية. وعادةً ما تعمل الأصول العقارية ملاذاً مستقراً في حالات ارتفاع التضخم ونعتقد أيضاً أن الأصول العقارية أو الاستثمارات المرتبطة بها يُمكن بالفعل أن تتعايش بشكلٍ مُستدام مع الأدوات المالية الأخرى طالما تتحلى بمعرفة كافية في كيفية إدارة المخاطر بذكاء وكفاءة عالية. 

سادساً: لماذا تعتقد أن للتضخم الاقتصادي تأثير كبير على مجال العقارات؟

عادةً ما ترتفع أسعار العقارات مع ارتفاع مُعدلات التضخم الاقتصادي مع الحدّ من عبء الديون الكبيرة حيث يعتبر امتلاك هذه الأصول الملموسة أفضل دائماً عند مقارنتها بالإدّخار. 

سابعاً: ماذا يُمكن أن يكون السيناريو الأسوأ بالنسبة إلى مالكي العقارات في ظلّ ظروف الأسواق الحالية؟

إنني لا أرى سيناريو سيء معين ولكن هناك نوعان من المخاطر التي يُمكن أن يواجهها المستثمرون في هذا المجال وهي المخاطر التي يُمكنك التأثير عليها والأخرى التي لا تستطيع أنت كمُستثمر السيطرة عليها. لذلك، من الحكمة دائماً ألّا تبالغ في تقدير الحدود وتُصبح مُثقلاً بالديون. ينبغي عليك دائماً اتّباع نهجاً قوياً لبناء الأصول المالية بشكل تدريجي ومعالجة العوامل الخارجية قدر الإمكان والمُتمثلة في تغيير مُعدلات الفائدة وغيرها من العوامل بحذر وعناية.