أعلنت شركة الوساطة التجارية بوكس BUX الهولندية اليوم عن قرارها بتقديم خدمات الاستثمار الجزئي لعملائها في جميع أنحاء أوروبا لتُصبح أول وسيط تجاري في هولندا يقدم هذا النوع من الاستثمار للعملاء الأوروبيّين والذي سيُمكنهم بالتأكيد من شراء جزء بسيط من الأسهم المُدرجة مقابل 10 يورو أو أقل. كما ستسمح هذه الخدمات لمُستخدمي منصة BUX Zero بامتلاك جزء بسيط من بعض الأسهم الأكثر شهرةً في العالم مثل أسهم شركة امازون Google، Tesla، Amazon. حيث تهدف شركة BUX من خلال هذه الخدمات إلى تقليل الحواجز أمام الدخول إلى عالم المال حيث يعدّ الاستثمار الجزئي أداة مالية رائعة لتنويع المحافظ الاقتصادية. 

وبالخصوص، قال الرئيس التنفيذي لشركة BUX السيد يوريك ناعيف: " تتمثل مهمتنا في شركة BUX في جعل الاستثمار متاحاً وبأسعار معقولة أو حتى بدون عمولات وهي خدمات لم يتم تقديمها من قبل في الأسواق الأوروبية. فاليوم، إنا نجعله من السهل على المستثمرين الأوروبيّين الاستفادة من هذا النوع من الاستثمار وليس فقط الأثرياء. واليوم ومع إطلاق خدمات الاستثمار الجزئي، يُمكن للمستثمرين من أصحاب الميزانيات الصغيرة وخاصة الأجيال الشابة الصغيرة منهم بناء محفظة استثمارية متنوعة تحتوي على أجزاء من الأسهم التابعة لأكبر الشركات العالمية العاملة في مجال التكنولوجيا والسيارات وتجارة التجزئة ". 


اقراء هذ الخبر | إعلان بنك جامايكا عن إكمال تجربة العملة الرقمية الخاصة به


ففي عام 2021، جمعت شركة BUX حوالي 80$ مليون خلال جولة تمويل قادتها كل من شركة Prosus Ventures و Tencent وشاركت معها العديد من الشركات الأخرى وكان من بينهم شركة ABN Amro Ventures، Citius، Optiver، Endeit Capital. كما كان قد انضمّ السيد سالم سبتة في يوليو من العام 2021 إلى شركة BUX كرئيس تنفيذي لفرعها في بريطانيا. وبعد اكتسابها شعبية هائلة في الولايات المتحدة، ارتفع الطلب على خدمات الاستثمار الجزئي بشكل كبير في أوروبا، وذلك نظراً لأنها لعبت دوراً هاماً في ارتفاع نسبة تجار التجزئة في جميع أنحاء الولايات المتحدة. 

وأضافت شركة BUX: " وفقاً لما جاء في تقرير ظروف تجارة التجزئة الصادر عن شركة DriveWealth، يعتقد حوالي 82% من المشاركين في الدراسة أنه ينبغي على منصة الاستثمار الحديثة توفير خدمات التداول الجزئي واستثمار الأسهم والصناديق الاستثمارية المتداولة في البورصة من أجل تحقيق بعض الأهداف الاستثمارية طويلة الأجل ".