أعلنت شركة الوساطة التجارية Finalto لخدمات السيولة مُتعددة الأصول الرئيسية الحائزة على العديد من الجوائز العالمية عن قرارها بإضافة ما يُقارب 32 سهم من الأسهم المالية ذات الرافعة المالية والتي تتبع بعض الشركات المرموقة المُدرجة في بورصة سنغافورة SGX إلى قائمة العروض الخاصة بها. فهي تقدم بالفعل أكثر من 1000 نوع من عقود الفروقات الخاصة بالأسهم الفردية من ممتلكات العملاء. ومن خلال استثماراتها المستمرة في مجال التكنولوجيا، يُمكن لشركة التكنولوجيا المالية الآن أتمتة إجراءات الشركات وإجراءات العناية الواجبة الخاصة بجميع متطلبات المكاتب التجارية الخلفية الخاصة بالعملاء الأمر الذي سيُعزز مكانتها العالمية الرائدة في هذا المجال. 

وقد شهد سوق الأسهم في سنغافورة أداءً قوياً خلال العام 2021 مُسجلاً زيادة نسبتها 13.78% اعتباراً من يوم 22 نوفمبر من العام 2021 مما يجعلها واحدة من أفضل الأسواق المالية أداءً في منطقة آسيا والمحيط الهادئ. ومع وجود نسبة عالية من قوائم الأسهم المالية والصناعية على حدٍ سواء، فإن بورصة سنغافورة SGX تعتبر دورية للغاية حيث تميل المجالات المتاحة فيها إلى إلى تحسين الأداء بالتزامن مع التغيرات التي تحدث في الاقتصاد الكلي للبلاد من أجل توفير المزيد من الإمكانات الصعودية للمستثمرين خلال أوقات الانتعاش الاقتصادي. 


اقراء هذ الخبر | شركة Kabu تشهد انخفاض نسبته 31% في تداولات الفوركس خارج البورصة لشهر ديسمبر


وبالخصوص، قال الرئيس التنفيذي لشركة Finalto السيد أليكس ماكينون: " إنّ عملية إضافة أسهم جديدة ذات رافعة مالية في سنغافورة إلى عروض الشركة تساهم بالتأكيد إلى ترسيخ هذه الشركة كشركة تعمل باستمرار على تلبية احتياجات الأسواق المالية وعملائها، فهي مُجرّد خطوة لتأكيد التزامنا في محاولة لجلب أفضل الفرص الاستثمارية والعملية التنافسية للعملاء " 

ومع واحدة من أسرع عمليات التصحيح على مستوى العالم والهادفة إلى تخفيف حدة القيود الحدودية المفروضة على هذا المجال، تتوقع سنغافورة انتعاشاً اقتصادياً قوياً خلال النصف الثاني من العام 2021 مما دفع الحكومة إلى مراجعة تقديراتها لحالات النمو الاقتصادي في البلاد والتي شهدت زيادة نسبتها 6-7% خلال العام 2021 عن توقعات العام السابق 4-6%. ومن الجدير بذكره هنا، بلغت نسبة الناتج المحلي الإجمالي الفصلي 0.80% خلال الربع الثالث من العام 2021. ولكن ومع الانتعاش الاقتصادي الشامل بعد فترة الركود التي تسببت بها جائحة كورونا، من المُتوقع تماماً أن تعمل أسواق الأسهم المالية في سنغافورة بشكل جيد هذا العام. 

ومن جهتها، أطلقت الحكومة السنغافورية العديد من المبادرات الهادفة إلى دفع الشركات الكبيرة عالية الأداء إلى إدراج أسهمها في البورصة من خلال توفير فرص جيدة للشركات سريعة النمو ومساعدتها في جمع الأموال بشكل خاص قبل الإدراج العام. كما تخطط الآن سلطة النقد في سنغافورة MAS إلى زيادة الفرص التي تمنحها للشركات لمساعدتها في تغطية تكلفة الإدراج. ومن خلال تقديم حوالي 32 عقد من عقود الفروقات الخاصة بالأسهم الفردية التابعة للعملاء في أسواق الأسهم في سنغافورة، ستكون شركة Finalto بالتأكيد قادرة على تزويد عملائها بفرص التعرض المباشر للمجالات ذات الإمكانات العالية سريعة النمو والتي تحتوي أيضاً على أحد أرخص التقييمات الاقتصادية بالمُصادفة البحتة. 

كما إنه من المؤكد أن الأمر لن يقتصر على عمليات الاندماج والاستحواذ في تعزيز الأسواق المالية في المستقبل، وإنما سيُساهم القطاع المصرفي الضخم أيضاً نظراً لأنه سيكون مُهيأ بالتأكيد للاستفادة من ارتفاع قيمة العائدات المالية في الولايات المتحدة الأمريكية. وهذا يعني أنّ أكبر شركات الوساطة التجارية وصناديق التحوّط العالمية إلى جانب عملاء شركة Finalto سيكونون قادرين أيضاً على تقديم هذه الأصول للعملاء المعنيّين وبالتالي ستزيد قدرتهم على تقديم المزيد من العروض القيّمة وتوسيع قاعدة العملاء. 

وتُقدّر سلطة النقد في سنغافورة MAS بأنّ قطاع الخدمات المالية في البلاد قد توسّع بنسبة 6% خلال النصف الأول من العام 2021 بينما تفوّق أداء هذا المجال خلال العام 2020 على الاقتصاد الكلي بنسبة 5.1% وهذا يشمل كيانات كبيرة مثل شركات الدفع وخدمات التأمين وإدارة الأموال وغيرها من الخدمات المصرفية. ومن المُتوقع أيضاً أن تساهم الزيادة في دخل الرسوم وعمليات الشطب المُتوقعة لبعض مُخصصات القروض المعدومة في البنوك الكبرى في سنغافورة في الحفاظ على زخم الأرباح الثابتة حتى الربع الرابع من العام 2021 المُنقضي. كما إنه من المُقرر أن تستفيد هذه الشركات من ارتفاع أسعار الفائدة في وقتٍ أقرب مما كان مُتوقعاً في حال استمرت معدلات التضخم في جميع أنحاء العالم في الارتفاع بنسب عالية. ومع ذلك، قد تستغرق هوامش الفائدة وقتاً طويلاً إلى أن تنتعش وذلك من خلال اتباع سياسات نقدية معينة سهلة لدعم الانتعاش الاقتصادي في جميع أنحاء العالم. 


اقراء هذ الخبر | انخفاض المعروض التبادلي لعملة الإيثيروم بنسبة 47% خلال عامين


وقد سجلت أكبر بنوك البلاد أرباحاً صافية كبيرة خلال الربع الثالث من العام 2021 وغيرهم من الشركات الكبيرة ومنها DBS Group Holdings Ltd التي سجلت بالفعل مستويات نمو قياسية سنوية في صافي الأرباح نسبتها 31% وشركة United Overseas Bank Ltd التي سجلت مستوى نمو بلغ 57% على أُسس سنوية وذلك نتيجة انخفاض مُخصصات الائتمان وارتفاع نسبة دخل الرسوم والمعاملات. ومن جهتها، تتوقع شركة DBS المذكورة تحقيق جودة خاصة بالأصول المرنة في المستقبل مع انخفاض إجمالي قيمة المُخصصات.

بالإضافة إلى ذلك، كان يتم تداول الأسهم مع زيادة ثابتة في أسعارها لمدة 12 أسبوع اعتباراً من يوم 18 نوفمبر ضمن أعلى مستوياتها خلال 52 أسبوع. وإلى جانب شركة DBS وشركة United Overseas، هناك بعض الأسهم المصرفية المالية الأخرى المُتاحة ضمن عروض شركة Finalto ومنها أسهم شركة Hong Leong Finance Ltd وأسهم شركة Overseas-Chinese Banking Corp التي تعتبر ثاني أكبر مُقرِض في البلاد والتي أعلنت في أوائل نوفمبر من العام 2021 عن ارتفاع صافي أرباحها بنسبة 19% مُتجاوزة تقديرات معينة. 

ومن جهتها، تجعل شركة الاستثمار الحكومية Temasek Holdings Pte التجارة في سنغافورة أكثر إقناعاً بالنسبة إلى جيل الألفية والمستثمرين من جيل Z، حيث تبلغ ربع محافظها الاستثمارية العالمية 283$ مليار في سنغافورة. وقد أضافت بالفعل شركة Finalto أسهم العديد من هذه الشركات البارزة إلى قائمة أصولها المالية المُقدمة بما فيها أسهم شركة الخطوط الجوية السنغافورية وشركة CapitalLan d Investment Ltd وشركة Singapore Press Holdings Ltd. حيث تعتبر جميع هذه الأسهم المذكورة مطلوبة بصورة كبيرة من المستثمرين على المدى الطويل نظراً لتوزيعات الأرباح الثابتة وسمعتهم الجيدة التي تنطوي على امتلاكهم شركة قابضة مملوكة للدولة حاصلة على تصنيف ثلاثي A مسؤولة عن دعمها. 

ونظراً لأن شركة Temasek تقدم عروضها باستمرار من خلال الاستحواذ على شركة Singapore Press، فقد هناك ارتفاع ملحوظ في أسعار الأسهم من 2.099 دولار سنغافوري إلى حوالي 2.40 دولار سنغافوري لتعكس زيادة نسبتها 60% على سعر السهم الواحد الذي بلغ 1.5 دولار سنغافوري في مارس من العام 2021. ومن المُتوقع تماماً أن تستفيد الأسواق المالية الآسيوية من حالة الانتعاش الاقتصادي العالمي والبيانات الاقتصادية القوية من خلال إدراج عقود الفروقات على الأسهم الفردية السنغافورية الأمر الذي سيُساعد شركة Finalto في تعزيز سمعتها كجهة مسؤولة عن تقديم خدمات السيولة العالمية الحقيقية.