تحت عنوان إكسنس الاستثنائية، ظهر قادة فريق عمل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة إكسنس العالمية الرائدة على غلاف عدد شهر ديسمبر 2021 من المجلة العالمية الرائدة Game Changers يتوسطهم المدير الإقليمي للشركة السيد محمد إبراهيم.

وقد تلون غلاف هذا العدد من المجلة باللون الأصفر، وتضمن بداخله على مقابلات حصرية مع قادة فريق العمل المسؤولين عن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

شركة وساطة متعددة الأصول ومتخصصة في قطاع أعمال التقنيات المالية، وقد بلغ حجم التداول فيها رقمًا قياسيًا غير مسبوق بمبلغ قدره تريليون دولار أمريكي شهريًا في أكتوبر 2021. 

إنها شركة Exness؛ هذه الشركة التي رسمت وجهًا جديدًا للتاريخ في هذا القطاع منذ انطلاقتها عام 2008. وما زالت، حتى يومنا هذا، تنمو بسرعة مذهلة، وترسم للعالم خارطة جديدة للنجاح، مرحلة تلو أخرى.

على أن اللافت للنظر بوجه خاص هذا النمو المذهل الذي حققته الشركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في العام الماضي، وفوزها بكثير من جوائز التميز في تلك المنطقة؛ ومنها: جائزة «أفضل صُنَّاع الإبداع في مجال الوساطة» (Most Innovative Broker) في معرض إكسبو الذي أقيم في دبي عام 2021، وجائزة «أفضل خدمة دعم العملاء» (Best Customer Support)، وجائزة «أفضل برنامج لولاء العملاء» (Best Premium Loyalty Program) في معرض القاهرة الدولي للاستثمار وأسواق المال.

وكنا قد التقينا، في شهر أغسطس، السيد «محمد إبراهيم»، المدير الإقليمي لشركة Exness في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتحاورنا معه بشأن هذه العلامة التجارية البارزة، وعرفنا أن كلمة السر في هذا النجاح المذهل الذي حققته يكمن في القيم التي ترتكز عليها. وتحدثنا معه، كذلك، بشأن كل شيء يخص هذه الشركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بدءًا من تطلعات العملاء في هذه المنطقة، ووصولاً إلى طرق التسويق المُثلى فيها، وتعرفنا بعض الشيء على رؤية الشركة بشأن كيفية الاستفادة مما تزخر به هذه المنطقة، بوجه عام، وملامح المستقبل الذي يرتسم في آفاقها.

وها نحن نعاود اللقاء. لكن لقاءنا، اليوم، مع قادة فريق عمل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الشركة؛ أولئك الذين يرسمون ملامح الإبداع فيما وراء الكواليس.

وكفانا إلى هنا مقدمة؛ فخير تقدمة للمرء ما صنع. لنستعرض، الآن، جانبًا من السير المشرفة لقادة فريق عمل Exness في هذه المنطقة.




لميس حطيط
تشغل منصب مديرة التسويق في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى شركة Exness. وينصب عملها، في المقام الأول، على توسعة آفاق رواج علامة Exness التجارية وتعزيز صيتها بفضل ما تقدمه من خدمة لا مثيل لها لعملائها في هذه المنطقة. وهي ترتكز في ذلك على تاريخها الحافل بالخبرات في مجال التسويق في قطاع التقنيات المالية، فضلاً عن إلمامها الدقيق بمسائل الخدمات المصرفية للأفراد والتوعية المصرفية. وهي حاصلة على درجتين علميتين؛ وقد حازت إحداهما في إدارة الأعمال من الجامعة الأمريكية في بيروت، والأخرى في التوعية المصرفية من جامعة برونل في لندن. بل إن لديها شغف خاص بالعمل مع الناس على اختلاف أطباعهم، والتواصل معهم تواصلاً بَنَّاءً، وتعمل دائمًا بجدٍ على توطيد أواصر العلاقات مع من حولها؛ وليس ذلك سوى جانب من جوانب عملها الدؤوب.

  • شعار العمل
لنتعاون يدًا بيد؛ فالجماعة تبني ما لا يبنيه فرد.

  • شعار الحياة
الحياة لحن جميل؛ فلا تُفوِّت منه إيقاعًا.

  • مقابلة سريعة
ما الذي يميز Exness عن غيرها من الوسطاء؟
تفوق شركة Exness غيرها في جوانب كثيرة؛ ولعل أبرزها وأشدها إثارة للإعجاب، برأيي، اهتمامها بالناس في المقام الأول؛ سواء كانوا عملاءها أم شركاءها أم موظفيها. فخدمة العملاء أولى أولوياتنا في كل الأعمال التي نؤديها في الشركة، بدءًا من كيفية ابتكار المنتجات والتقنيات وتصميمها وإنتاجها وتحسينها وتطويرها المستمر، وصولاً إلى سبل دعم العملاء وتقديم المكافآت. وشركاء الشركة وموظفوها على القدر نفسه من الأهمية لديها؛ إذ لا تدخر الشركة جهدًا في سبيل تعزيز أحوالهم وتمكينهم من التطور وتحقيق المزيد من المكاسب.

ما الأوجه التي تتميز بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على خريطة عالم الاستثمار؟
لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سحرها الخاص الذي يُغرِي بالعمل فيها؛ وذلك بفضل ما تمتاز به من خصائص ثقافية وجيو سياسية وتاريخية فريدة. وفي ذلك، للعاملين في مجال التسويق، فرص تستحق الطموح وتحديات شديدة الجموح.  زِد على ذلك أن في هذه المنطقة جمهورًا من العملاء لا تجد لهم مثيلاً في غيرها؛ فمعظمهم من الشباب وأصحاب الطموح مِمَّن يخوضون غمار التنافس في سبيل كسب المزيد في أجواء متقلبة وعصيبة. وتقديم الخدمة إلى هذا الجمهور، وإكسابهم تلك القيمة الفريدة التي تتميز بها شركة Exness، والتعلم من ذلك كله وتطويره، أمور فيها عناء، ولكنها تأتي – في نهاية المطاف – بجزيل العطاء.



وائل مكارم

يشغل وائل مكارم منصب كبير استراتيجيي الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى شركة Exness. وهو خبير معتمد في تحليل إدارة الاستثمارات والثروات؛ وقد حصل على الاعتماد في هذا الشأن من معهد Investment and Wealth Institute وكلية The Wharton School لدى جامعة بنسلفانيا. وهو، أيضًا، عضو بالزمالة لدى معهد Chartered Institute of Securities and Investments. وقد أثرى، طوال مسيرته الحافلة، كثيرًا من المتداولين والمستثمرين بما لديه من المعارف والخبرات في كثير من الندوات الحضورية والإلكترونية التي أسهم فيها. ويحل، بصفته ممثلاً لشركة Exness، ضيفًا أسبوعيًا على كثير من البرامج التلفزيونية التي يُثرِي فيها المستثمرين بما يقدمه من رؤى ثاقبة لمجريات الأمور في الأسواق. وكثيرًا ما تستشهد بتحليلاته ورؤاه هذه وسائل الإعلام الدولية؛ ولعل أبرزها وكالة Reuters وموقع Yahoo Finance وصحيفة Gulf News.
 
  • شعار العمل
حسن الخلق والأمانة أشد بريقًا من الذهب. في عالم الأعمال كثير من المال؛ وأهم منه أن تكون أهلاً لكسبه.
 
  • شعار الحياة
عَلِّم الناس ما تَعَلَّمت من الحياة؛ فلعل لأحدهم فيه طوق النجاة.

مقابلة سريعة

ما الذي يميز Exness عن غيرها من الوسطاء؟
لشركة Exness طريقتها الخاصة في مزاولة الأعمال؛ ومحورها في المقام الأول العملاء. وذلك ما تمتاز به الشركة عن غيرها من الشركات العاملة في هذا المجال، لا سيما تلك الشركات التي تُقدِّم مقاصدها التجارية على مصلحة العملاء. وقد ارتقت هذه الشركة مكانتها الريادية في الأسواق بفضل استثمارها بسخاء في التقنيات التي تستخدمها، وبفضل التزامها بالطرق العلمية التي تتبعها في مختلف مناحي العمل، فضلاً عن قيم الأمانة التي يتحلى بها فريق الإدارة لدى الشركة.
 
ما الأوجه التي تتميز بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على خريطة عالم الاستثمار؟
تكمن الإجابة عن هذا السؤال في شباب هذه المنطقة؛ هؤلاء الشباب الذين لا يدخرون جهدًا في سبيل اكتساب المزيد من المعرفة بشأن الاستثمار، ويكرسون وقتهم وجهدهم من أجل استيعاب مجريات الأمور في مختلف أسواق المال واكتشاف السبل التي من شأنها أن تُمكِّنهم من اغتنام الفرص التي تفتح أبوابها هذه الأسواق. وها هو الاستثمار يزداد رواجًا لدى هؤلاء الشباب. فقد أكسبتهم التحديات، التي طرأت على مختلف بلدان المنطقة، عزيمةً وعزمًا على المضي في سبل الاستثمار الملائم بما يُمكِّنهم من التخفيف من وطأة هذه التحديات.



شادي سلوم
بسجل حافل قوامه أحد عشر عامًا من الخبرة في مجال الخدمات المالية، وشغل عددًا من المناصب المهمة في مجال تطوير الاعمال لدى عدد من الشركات الكبرى في هذا القطاع. وقد درس شادي سلوم الاقتصاد في جامعة حلب، وتخرج منها، لينطلق في الحال إلى عالم المال والأعمال بحماسة شديدة وعزم لا يلين على أن يُحدِث شيئًا قَيِّمًا يُثرِي به تجارب المستثمرين. وقد وجد في Exness خير مكان يستحدث فيه هذه القيمة؛ إذ يتولى قيادة فريق من مديري العلاقات، وشاغله الأول إرساء ركائز العلاقات مع العملات وتوطيد أواصرها. ولدى شادي سلوم إيمان راسخ بأن الحظ يُصنَع بالكد والجد والتفاني وتطوير الذات بلا كلل ولا ملل. 


  • شعار العمل
ما الفشل إلا فصل واحد من ملحمة النجاح.

  • شعار الحياة
ما اشتد عود المرء إلا بضربة لا تقصم الظهر.

مقابلة سريعة

ما الذي يميز Exness عن غيرها من الوسطاء؟
تعمل شركة Exness في مجال الوساطة المتعددة الأصول، وترتكز في ذلك على البيانات؛ وقد تمكَّنت من أن تُهِيئ الأجواء المُثلى للعمل بفضل رسالتها المُحكَمة ورؤيتها الدقيقة التي تشمل موظفيها وعملاءها وشركاءها على حد سواء. وقد نجحت شركة Exness، بفضل ما تتحلى به من الأمانة، في أن تُقدِّم لعملائها في مختلف أنحاء العالم أفضل الأدوات والميزات في عالم التداول، فضلاً عن نجاحها في تهيئة الأجواء المُثلى لموظفيها بما يُمكِّنهم من التطور مهنيًا.

ما الأوجه التي تتميز بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على خريطة عالم الاستثمار؟
تمتاز هذه المنطقة بمقدراتها المذهلة، وتغير الحاجات التي تستجد فيها على نحو سريع، واتساع جمهور العملاء فيها؛ وكلها أسباب دفعت كثيرًا من العاملين في المجال المالي إلى استكشافها. وأود، على ذكر ذلك، أن أؤكد على التنوع الذي تمتاز به هذه المنطقة؛ وهو التنوع الذي نراه متجسدًا في فريق العمل المعني بها لدى الشركة. فهذا التنوع هو ما يُمكِّننا من زيادة عملائنا في هذه المنطقة والتوسع فيها بوتيرة سريعة؛ إذ نعمل على إرساء ركائز العلاقات مع كثير من العملاء في هذه المنطقة وتوطيد أواصرها معهم


نغین نغهداری
تتمتع نغین بخبرة تمتد لثلاثة أعوام في مجال الخدمات المالية. وقد أصبحت وهي في الثالثة والعشرين من عمرها، واحدة من أصغر المحترفين في هذا المجال سنًا. وهي شعلة من النشاط والجدية، وتفاخر العالم بما لديها من مهارات إعمال الفكر والخروج من المشكلات بحلول مبتكرة، فضلاً عن قدرتها على الإمساك بزمام الأمور وعملها الدؤوب في سبيل تحقيق النتائج المنشودة. ولذلك، تتولى نغین – في شركة Exness – إدارة العلاقات مع عدد من العملاء والشركاء المميزين، وتعزيز منزلة الشركة في هذه المنطقة، وتوطيد أواصر العلاقات مع الشركاء والعملاء بوجه عام هنالك. وتركيزها، في كل ذلك، منصب في المقام الأول على ضمان تمتع العملاء بتجربة تتسم بسلاسة إرساء أسس علاقاتهم مع الشركة وتلبية مختلف ما يطمحون إلى تحقيقه من هذه العلاقات.

  • شعار العمل
على قدر المخاطر، تأتي المغانم.

  • شعار الحياة
الحياة سيف لا ينثني؛ فلتُبارِز أو انحَنِ.

مقابلة سريعة

ما الذي يميز Exness عن غيرها من الوسطاء؟
الصدق والشفافية من أهم ركائز الشركة؛ ولا غنى لعملائنا عنهما. وهذا واحد من أسباب تزايد أعداد عملاء الشركة في مختلف أنحاء العالم. وإنه لمن دواعي الفخر عندي أن أُساهِم في هذا النمو، وأن أحظى بشرف العمل مع أولئك الذين يجمعني بهم التشابه والتماثل من ناحية التفكير في هذا المجال. والحق أنني تعلمت كثيرًا، وما زلت أتعلم، منذ أن التحقت بفريق العمل لدى شركة Exness.

ما الأوجه التي تتميز بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على خريطة عالم الاستثمار؟
تمتاز منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بثقافتها المميزة وتاريخها الحافل. صحيح أنها لم تكن في طليعة الأسواق التي فتحت أبوابها لتداول عملات الفوركس بوصفها فئة من فئات الأصول المتداولة فيها، إلا أنها نجحت مؤخرًا في قطع أشواط كبيرة في سبيل ذلك، وفتحت أبوابها على مصراعيها لهذه الفئة من الأصول. فإذا نظرنا إلى حجم تداول هذه الأصول، فإننا نرى أن الإمارات العربية المتحدة تأتي في الصدارة من ناحية حجم سوق الفوركس واكتمالها فيها. بل إنها قد صارت الآن، بفضل استثمارها في البنية التحتية لأسواق المال هذه، قِبلَةً للمتداولين من المؤسسات والأفراد.



غدي واكيم
مرتكزًا على سجل حافل بالخبرات من العمل لأكثر من عشرة أعوام في مجال الخدمات المالية، يتولى غدي واكيم في الوقت الراهن إدارة العلاقات مع عدد من الشركاء والعملاء المميزين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى شركة Exness. وقد عمل، في الأعوام الأولى من مسيرته المهنية، مستشارًا استثماريًّا، وترقى بعدها في المناصب حتى صار مديرًا للعلاقات. وقد درس الاقتصاد في جامعة القديس يوسف في بيروت، وحصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من كلية إدارة الأعمال في بيروت. وهو، وفق وصفه لنفسه، إنسان يتقد حماسة يستمد طاقتها من داخل ذاته، ويرى أن دقة معرفته بأسواق المال هي كلمة السر في قدرته على إرساء ركائز العلاقات مع العملاء والشركاء والإسهام، من ثم، في توسعة نطاق أعمال شركة Exness.


  • شعار العمل
ليس عليك أن تبني صرحًا عظيمًا؛ بل ضع منه كل يوم حجرًا سليمًا.

  • شعار الحياة
الأمانة أن تفعل الصواب حتى إن لم يكن أحد يراك.

مقابلة سريعة

ما الذي يميز Exness عن غيرها من الوسطاء؟
تفاخر شركة Exness العالم بقدرتها على أن تُهيئ لعملائها الأجواء المُثلى للتداول بكل كفاءة وسلاسة؛ وذلك بفضل تكنولوجيا الخوارزميات البالغة الدقة التي تعتمدها. وأهم ما تمتاز به الشركة، في رأيي، اهتمامها بعملائها ودأبها على توطيد أواصر العلاقات معهم وضمان استدامتها. فإن شئت دليلاً على ذلك، فلتنظر في كيفية تعاملها مع العملاء، بل انظر إلى ما تُهيئه لهم من أجواء يتمتعون فيها بالتعويض عن المديونية بتصفيرها، وقاعدة مستوى الفجوة، والوقاية من تقلبات الأسواق، والتداول بالحسابات الإسلامية، وغيرها.

ما الأوجه التي تتميز بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على خريطة عالم الاستثمار؟
تمتاز هذه المنطقة بموقعها الجغرافي الخاص، وسعة الأسواق فيها، وتمتعها بوجود عدد من الاقتصادات المتسارعة النمو، فضلاً عن أن تركيبتها السكانية تشتمل على عدد كبير من الشباب الذين يزداد وعيهم يومًا بعد يوم. وفي ذلك مجال تتفتح أبوابه أمامنا بما يُمكِّننا من تقديم خدماتنا إلى المتحوطين والمضاربين والمستثمرين مِمَّن يستطيعون تحقيق الاستفادة من هذه التقنيات والخدمات المتطورة التي نتيحها لهم؛ وهو ما فيه فرصة سانحة لنا للتوسع في هذه المنطقة.



سيمون مصابني

بسجل حافل بالخبرات في مجال التكنولوجيا المالية، انضم سيمون بيتر مصابني إلى شركة Exness، ليتولى فيها قيادة فريق من مديري العلاقات المعنيين بإرساء أسس العلاقات مع الشركاء والعملاء وتوطيد الأواصر معهم. 
ورغم أنه قد حصل على درجته العلمية في مجال التسويق بوسائل التواصل (Marketing Communications)، إلا أنه قد وجَّه اهتماماته نحو مجال المبيعات وتطوير الأعمال، وشغل في ذلك مناصب عدة منذ عان 2009. ولديه إيمان راسخ بأن نجاح الشركات لا يرتكز على اكتساب العملاء فحسب؛ بل إن من ركائزه كذلك استدامة العلاقات معهم بدعمهم بالخدمة المثلى. وهو مُحاوِر مُفوَّه ومدرب متمرس، فضلاً عن كونه خبيرًا ضليعًا في مجال المبيعات؛ فسجله حافل بالأسفار والعروض التقديمية والحضور الإعلامي البارز. وقد أكسبته خبراته المتسعة، في مجال قيادة فرق العمل، حكمة مفادها أن السبل المثلى إلى تحقيق النجاح تكمن في العمل الجماعي القائم على تشارك الرؤى والقيم والتعاون؛ وإن كان كل فرد في الفريق متفردًا في وجوده ودوافعه.

  • شعار العمل
إذا أحب الإنسان عمله، وجد في المشقة متعةً تزداد يومًا بعد يوم.
  • شعار الحياة
خير النفوس نفس حطمت قيودها بنفسها.

مقابلة سريعة
ما الذي يميز Exness عن غيرها من الوسطاء؟
شركة Exness، في رأيي، هي شموع يابانية تُضِيء في ظلمة المخططات البيانية. ففي هذه الشركة، أرى ما لديَّ من شغف ومهارات وأحلام تتجسد أمامي. وليس السر في افتتاني بهذه الشركة مقصورًا على دقة منهجية العمل والأمانة التي تتمحور حولها القيم التي تتمسك بها الشركة؛ بل إنه يشمل كذلك قدرة هذه الشركة على التجاوب مع مشاعر أبنائها؛ وهي القدرة التي تفتقر إليها الشركات العاملة في سوق التكنولوجيا المالية. فعماد هذه الشركة ذلك الاهتمام الذي تُولِيه للقائمين على إدارة العمل فيها، ويتسع بدوره ليشمل جميع موظفيها. ذلك أن الشركة تهتم اهتمامًا بالغًا بصحة أبنائها بدنيًا ونفسيًا؛ وهو ما أمر لا نظير له في أي مكان آخر. وتنطلق الشركة، في ذلك، من قناعة راسخة بأن تفردها في خدماتها يبدأ من رعايتها لأبنائها.
 
ما الأوجه التي تتميز بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على خريطة عالم الاستثمار؟
هذه المنطقة سوق يشتد فيها التحدي، ويصعب فيها التفوق والتميز نظرًا لتنوع المقومات التي تدخل في تركيب نسيجها، بدءًا من حلول سداد الأموال، وسلاسة أجواء التداول فيها وسلامتها، والتنافس في الأسعار، والقدرة على تقديم برامج مكافأة الشركاء والعملاء بسخاء بما يضمن اكتسابهم في خضم هذا التنافس. غير أن في شدة التحدي، على هذا النحو، ما يمنح هذه المنطقة فرادتها؛ وفيه كذلك خير دليل على تميز المكانة التي استطاعت شركة Exness أن ترتقيها من بين شركات الوساطة العاملة في هذه المنطقة، وذلك بفضل قدرتها على التوسع فيها، فضلاً عما لديها من خطط تعتزم تنفيذها للتوسع على نطاق أكبر فيها مستقبلاً.
 
شيماء غانم
بسجل حافل بخبرات العمل لأكثر من عشرة أعوام في أسواق الفوركس على امتداد المنطقة من قبرص إلى دبي، وجدت شيماء غانم في Exness خير مكان لها؛ إذ تتولى قيادة فريق من مديري العلاقات، وشاغلها الأول إرساء ركائز العلاقات مع العملات وتوطيد أواصرها. أما عن مؤهلاتها العلمية، فهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الاقتصاد والتمويل ودرجة الماجستير في العلاقات الدولية. وتتميز شيماء غانم بعمق وعيها بطبيعة البنية التحتية للأجواء التي تعمل فيها شركات الوساطة؛ وذلك بفضل دقة فهمها لمختلف الخدمات المالية وكيفية تصريف الأمور لدى المؤسسات القائمة على تنظيم هذه الخدمات، ومنها: مركز دبي المالي العالمي (DIFC)، وهيئة الإدارة المالية (FCA)، ولجنة الأوراق المالية والبورصة القبرصية (CySEC). وأبرز مواطن القوة لديها قدرتها على اكتساب العملاء الجدد، وتوطيد أواصر العلاقات معهم بما يُكسِب الشركة قاعدة واسعة من جمهور العملاء ويُضفِي على هذه العلاقات طابع الاستدامة. والحق أنها لم تكتسب هذه القدرة بفضل تمرسها في مجال تقييم الصفقات التي تُقبِل عليها وتثبيت ركائز العروض التي تقدمها فحسب؛ بل بفضل قدرتها، في المقام الأول، على فهم ما يطمح العملاء إلى تحقيقه.
 
 
  • شعار العمل
من طلب الراحة فاتته الحياة. 
 
  • شعار الحياة
إنما الحياة ميادين للنزال؛ فاختر لنفسك ميدانًا فيه تنازل.

مقابلة سريعة
ما الذي يميز Exness عن غيرها من الوسطاء؟
شركة Exness شركة للوساطة المتعددة الأصول، وتمتاز في هذا المجال بما تُهيئه لعملائها من أجواء فريدة للتداول وما تعرضه لهم من قدرة متميزة على تنفيذ أوامرهم؛ وهي ملتزمة في ذلك كله بما تتسم به من قيم أخلاقية وأمانة. وقد ابتكرت الشركة لنفسها طريقتها الدقيقة في العمل؛ وهي الطريقة التي تقوم في أساسها على الخوارزميات الفريدة. وإنه ليسعدني أن أُسهِم في العمل الذي تضطلع به هذه الشركة وفق مفاهيمها ومبادئها الدقيقة هذه. وإني لأفخر غاية الفخر بانتمائي إلى هذه الشركة، وغاية ما أطمح إليه أن أُسهِم في إحداث انتقالاتها الكبرى مستقبلاً، في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وعلى الصعيد العالمي على حد سواء.

ما الأوجه التي تتميز بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على خريطة عالم الاستثمار؟
لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا موقعها الفريد في قلب قارات العالم القديم (أي آسيا وإفريقيا وأوروبا)؛ وهو ما يجعل منها وجهة مالية تتدفق إليها العملات الأجنبية، ولا سيما مع زيادة الوعي بأهمية هذا المجال الذي يستقطب المزيد من المتداولين يوميًا. ولا شك أن لهذه المنطقة، بفضل ذلك كله، مقدراتها الهائلة؛ وهو ما تعمل شركة Exness على استكشافه يومًا من بعد آخر.