أعلن اليوم أكبر كيانات الخدمات المالية في ألمانيا البنك الألماني Deutsche Bank عن نتائجه المالية للعام 2021 والتي أوضحت حدوث قفزة كبيرة جداً في صافي أرباحها التي تجاوزت 2.5 مليار يورو خلال عام 2021 لتعكس أعلى مستوىً لها منذ العام 2011 وبلوغ الأرباح قبل خصم الضرائب 3.4 مليار يورو تقريباً خلال نفس العام، حيث شهد البنك نمواً قوياً في جميع أعماله الأساسية الأربعة تقريباً. وقد حقق البنك أيضاً خلال الربع الرابع من العام المذكور أرباحاً صافية بلغت 315 مليون يورو، وهي زيادة بنسبة 67% عما كانت عليه خلال الفترة نفسها من العام السابق. 

وبالنسبة إلى أسعار أسهم البنك الألماني، فقد ارتفعت أسعارها بصورة ملحوظة بعد الإعلان عن النتائج المالية، فقد ركز الرئيس التنفيذي للبنك السيد كريستيان سوينغ على تقدم حالات التحول في البنك خلال الأشهر الإثنيّ عشر الماضية، وقال: " لقد عملنا بالفعل العام الماضي على زيادة صافي الأرباح الخاصة بنا حوالي أربعة أضعاف وتمكّنا بالفعل من تحقيق أفضل النتائج على مدار العشر سنوات الماضية بغضّ النظر عن تكاليف عمليات التحول المُتوقعة. حيث تمّ بالفعل تنفيذ جميع أعمالنا الأساسية الأربعة كما هو مُخطط لها إلى جانب تقليص الأصول القديمة بصورة أسرع مما كان مُتوقعاً ". 


اقراء هذ الخبر | Deutsche Bank يدفع 130 مليون دولار لحل قضية الاحتيال


وكجزء من التزام البنك بإعادة مبلغ قدره 5 مليار يورو من رأس المال إلى المساهمين مع مرور الوقت، أعلن البنك الألماني مؤخراً عن عدة إجراءات تُساعده في إكمال مهمّته بل وقرر مجلس إدارته الشروع ببرنامج إعادة شراء الأسهم مقابل 300 مليار يورو المُتوقع إكماله خلال النصف الأول من العام 2022. 

وأضاف السيد سوينغ: " يُسعدنا استئناف توزيعات رأس المال على المساهمين في البنك كما وعدناهم خلال العام 2019، حيث يُمثل تقدّمنا في مجال التحول إلى جانب الأداء المالي الممتاز نقطة انطلاق قوية ستُمكّننا بالفعل من تحقيق أهدافنا الاقتصادية المًتمثلة في تحقيق عائدات مالية أكبر على حقوق الملكية الملموسة بنسبة 8% خلال العام 2022 ". 

وفي محاولةٍ من البنك نفسه لتعزيز تواجده في أفريقيا وبريطانيا، قام البنك الألماني في نوفمبر من العام الماضي بتعيين (موظّفين) مصرفيّين عملوا سابقاً لدى بنك HSBC و BNP Paribas للعمل لديه.