لقد أعلنت منصة Bloomberg الإخبارية يوم الجمعة أن شركة Binance تُجري الآن مُحادثاتها مع إثنتيْن من كبرى الشركات في إندونيسيا وهما PT Bank Central Asia و PT Telkom بهدف تأسيس بورصة خاصة بالعملات المشفرة يتم تشغيلها محلياً في البلاد في جنوب شرق آسيا. حيث تعتبر شركة PT Bank من أكبر شركات الأصول في إندونيسيا ويُديرها الأخوان أصحاب المليارات بودي ومايكل هارتونو باعتبارها واحدة من أغنى عائلات البلاد، بينما تعتبر شركة PT Telkom مملوكة للدولة نفسها وهي من أكبر شركات الإتّصالات في البلاد. 

ومن المُتوقع أن تشكّل شركة بي تي بنك PT Bank المالية شراكة مع شركة Binance من خلال أحد الشركات الحالية التابعة لها، وذلك حسبما ورد في تقرير اقتصادي صادر عن بعض المصادر المجهولة. ومع ذلك، لا تزال المحادثات المذكورة في مراحلها الأولى وهناك احتمالية بتغيّر شروط الصفقة قبل إنهائها. وفي بيانٍ آخر صادر عن وسائل إعلامية معينة، رفضت شركة Binance تأكيد أو نفي هذه الشراكة مُشيرةً إلى اعتمادها سياسة عدم التعليق على الشائعات أو التكهنات ذات العلاقة. 


اقراء هذ الخبر | ارتفاع أحجام تداول بينانس Binance فى سبتمبر على الرغم من المشاحنات التنظيمية


وأضافت الشركة في بيانها الرسمي: " إننا ندعم عمليات النمو المُستدامة الخاصة بصناعة تقنيات blockchain العالمية كما إننا نبحث باستمرار عن فرص عمل في كل بلد ". 

ومن الجدير بذكره هنا، تعتبر شركة Binance واحدة من أكبر بورصات العملات المشفرة من حيث أحجام التداول ولها وجودها وأعمالها في إندونيسيا، حيث استحوذت مؤخراً على حصة كبيرة جداً من أسهم منصة Tokocrypto المحلية التي تُفكر الآن في طرحها في الاكتتاب العام الخاص بالشركة خلال السنوات المُقبلة. كما نجحت شركة Binance في تشكيل شركة أخرى إضافة إلى الشركتين المحليّتين في إندونيسيا باعتبارها رابع أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان على الرغم من أنه لا يتمتع جزء كبير من الدول النامية بفرص الوصول إلى خدمات البُنية التحتية المصرفية الحديثة المُربحة التي من شأنها أن تساهم في تعزيز خدمات التشفير العالمية. وفي الوقت نفسه، تُفكر شركة Binance في الحصول على الموافقة التنظيمية من هيئة تنظيم الأسواق المالية البريطانية للعمل في بريطانيا بطريقة مُنظمة.