صرحت شركة Hybe المسؤولة عن إدارة مجموعة K-Pop المدعومة بفرقة الموسيقى الشهيرة BTS يوم الجمعة بعدم وجود أية علاقة لمجموعة K-Pop بعملة Army على الإطلاق مُشيرةً إلى مُخططاتها باتّخاذ إجراءات قانونية ضد بورصة العملات المشفرة Bitget في سنغافورة والتي أدرجت هذه العملة وتقول إن هذه البورصة قد انتهكت حقوق نشر الصور باستخدام صور فرقة BTS للترويج لعملة Army المذكورة دون الحصول على إذن يسمح لها بذلك. وقالت Hybe: " لقد حصلنا على معلومات تفيد بقيام بورصة العملات المشفرة في سنغافورة Bitget بإدراج عملة Army، ولكننا نؤكد بأنه لا علاقة لنا بهذا النوع من العملات على الإطلاق ونُشير إلى انتهاكها حقوق نشر الصور على أنها انتهاكات قانونية سنتّخذ على إثرها بعض الإجراءات القانونية ذات العلاقة ". 

وفي الواقع، تشعر شركة Hybe المسؤولة عن إدارة شؤون أعمال فرقة BTS بقلق شديد حول مشروع عملة Army لأنها كانت تروج لبعض المعلومات الكاذبة خلال المحادثات الجماعية مُدعية بأن هذه العملة ستُحقق بالتأكيد أرباحاً لهذه الفرقة. وقالت شركة Hybe موجّهة حديثها لصحيفة The Korea Herald: " ينبغي على أي شخص تعرض لخسارة مالية بعد شراء هذه العملة الذهاب إلى أقرب مركز شرطة وإبلاغ سلطة التحقيق حول ذلك ". 


اقراء هذ الخبر |  ضجيج Memecoins: هل ستتلاشى شعبيتها قريباً ؟!


فمُنذ إطلاق العملة المذكورة وخاصة يوم الأربعاء، تمكنت هذه العملة من الارتفاع في نقاط معينة بنسبة تجاوزت 5000%. ومن جهتها، ردت بورصة العملات المشفرة Bitget على الإتهامات المذكورة وقالت بأنه لا يوجد هناك صلة تربطها بعملة Army ولا عملت على إنشائها من الأساس وبالتالي لن تتحمل أية مسؤولية تخص هذه العملة. وصرحت في بيانٍ لها: " ولكننا رغم ذلك سنعمل على مراقبة أحداث هذه العملة كما ينبغي على المستخدمين مراعاة حقيقة أن العملة المشفرة المذكورة شديدة التقلب وإجراء استثمارات آمنة تتعلق بها ". 

ووفقاً لتقارير صحفية ذات علاقة، لا يوجد حالياً أية تصاريح صادرة عن الفريق المسؤول عن عملة Army الجديدة وطريقة ردّهم على الاتّهامات التي وجهتها شركة Hybe إليهم والتي تعتبر على استعداد تامّ لتّخاذ بعض الإجراءات القانونية ذات العلاقة ضدهم بتهمة انتهاك حقوق نشر الصور المزعومة.