شركة Intercontinental Exchange تشهد ارتفاع نسبته 43% في أحجام التداول اليومية الإجمالية خلال أكتوبر هذا العام ……..

لقد أعلنت شركة البيانات Intercontinental Exchange العالمية -المُدرجة في بورصة نيويورك تحت رمز ICE- عن نتائجها المالية لشهر أكتوبر هذا العام والتي أوضحت زيادة ملحوظة في أحجام التداول اليومية الإجمالية بنسبة 43% على أُسس سنوية مع ارتفاع قيمة الفائدة المفتوحة OI بنسبة 11% والتي تتضمن عقود آجلة قياسية تابعة لها بلغ عددها حوالي 48.2 مليون عقد تم تسجيلها يوم 26 أكتوبر، وعقود آجلة وخيارات أخرى عبر السلع العالمية بلغ عددها 50.5 مليون عقد تم تسجيلها يوم 25 أكتوبر. 

ولكن، تزايدت أحجام التداول اليومية الإجمالية التابعة لقسم الطاقة بنسبة 27% على أُسس سنوية بينما ارتفعت الفائدة المفتوحة المرتبطة بها بنسبة 7% فقط على أُسس سنوية أيضاً. أما بالنسبة إلى أحجام التداول اليومية في قسم النفط والغاز الطبيعي، فقد ارتفعت أحجام تداولاتها بنسبة 36% و10% سنوياً على التوالي بفائدة مفتوحة بلغت نسبتها 9%. ومن جهةٍ أخرى، ارتفعت أحجام التداول اليومية الإجمالية للبيئة بنسبة 34% على أُسس سنوية بينما ارتفع معدل الفائدة المفتوحة بنسبة 15% خلال الفترة الزمنية ذاتها.


اقراء هذ الخبر | شركة Intercontinental Exchange باعت حصص كوين بيس Coinbase مقابل 1.2 مليار دولار


وحول ما يتعلق بمُعدل الفائدة الإجمالي التابع لأحجام التداول اليومية، فقد ذكرت شركة Intercontinental Exchange أنه قد ارتفع بنسبة 90% على أسس سنوية في الوقت الذي ارتفع فيه معدل الفائدة المفتوحة بنسبة 19%، مُشيرةً إلى ارتفاع أحجام التداول اليومية الخاصة بالأسهم النقدية في الولايات المتحدة وخياراتها بنسبة 4% و 44% على التوالي على أُسس سنوية. فقد ذكرت أحد المواقع الإخبارية الموثوقة الشهر الماضي أن أحجام التداول اليومية الإجمالية لشهر سبتمبر لدى الشركة المذكورة قد ازدادت بنسبة 11% على أُسس سنوية مع زيادة إجمالية في الفائدة المفتوحة ذات العلاقة نسبتها 9%.

كما كان قد ارتفع إجمالي أحجام التداول اليومية الخاصة بمصادر الطاقة بنسبة 23% لنفس الفترة في حين ارتفعت الفائدة المفتوحة ذات العلاقة بنسبة 8%، كما ارتفعت أحجام التداول الإجمالية اليومية للنفط بنسبة 16% في سبتمبر على أُسس سنوية. بينما أظهر كل من الخام النفطي (برنت) والجازولين زيادة نسبتها 25% و 13% في أحجام تداولاتها اليومية الإجمالية على التوالي بينما شهدت منتجات النفط الخام والمُكررة الأخرى زيادة نسبتها 20% سنوياً.