مع استمرار الدعوى القضائية التي رفعتها هيئة تداول السلع والعقود الآجلة CFTC ضد المدير التنفيذي السابق لدى بنك HSBC السيد كريستوف ريفوار، يسعى الآن المُدعى عليه إلى الحصول على شهادة شهود ضرورية من بريطانيا عبر الفيديو على أن يُدلي بها السيد باول جي باي كونه شغل عام 2012 منصب المدير العام والرئيس العالمي لنقابة العمل في القطاع العام التابعة لبنك HSBC Holdings Plc في بريطانيا. وذلك من خلال طلب مساعدة قدمه المُدعى عليه ريفوار يوم 5 نوفمبر هذا العام في محكمة مقاطعة نيويورك الجنوبية. 

وتعتبر الدعوى القضائية المذكورة دعوى مدنية اتُّهم فيها المُدعى عليه ريفوار بانتهاك العديد من القوانين الفيدرالية في الولايات المتحدة بما فيها قوانين تبادل السلع CEA والتي نشأت نتيجة تنفيذ صفقة عام 2012 تضمنت شركات تابعة لبنك HSBC ومصدر سندات ياباني. ففي يوليو من العام 2012، كان بنك HSBC قد عمل كمُضامن مشارك وجهة تنظيمية وحيدة للمقايضة المسؤولة عن إصدار سندات بقيمة 2$ مليار ذات سعر فائدة بالدولار الأمريكي للمُصدر. وبمُوجب شروط إصدار هذا النوع من السندات، أصدرت الجهة المُصدرة ذات العلاقة سندات التزام بقيمة 2$ مليار لمدة خمس سنوات تقريباً وسعر فائدة ثابت للمستثمرين. كما تمّ تسعير هذه السندات عبر الهاتف يوم 11 يوليو من العام 2012. 


اقراء هذ الخبر | نابير Napier تعين الرئيس التنفيذي السابق للعمليات في HSBC آندي ماجواير Andy Maguire رئيسًا جديدًا لها


وبالتزامن مع إصدار هذه السندات، دخلت الجهات المُصدرة في عمليات مُقايضة أسعار الفائدة مع بنك HSBC من خلال تبديل التزامات السداد ذات السعر الثابت بالالتزام بمُعدلات سيولة كافية. وتدّعي الشكوى أن السيد ريفوار باعتباره رئيس قسم أعمال الفائدة في أمريكا الشمالية لدى بنك HSBC، حيث شارك هناك في العديد من مُخططات التلاعب في أسعار مُقايضات أسعار الفائدة بالدولار الأمريكي على أن تكون مُستحقة خلال خمس سنوات من أجل استخدامها في تسعير مُقايضات أسعار الفائدة. 

كما تُشير الشكوى إلى أن الأسعار التي تم التلاعب بها قد تم استخدامها في تسعير مُقايضات أسعار الفائدة الأمر الذي أدى إلى إجراء معاملات أكثر ربحية لصالح بنك HSBC ومعاملات أقل ربحية لصالح الجهات المُصدرة، وتُشير أيضاً إلى المُناقشات التي تمت بين السيد ريفوار والسيد باي بشأن هذه الصفقة. وتدّعي من جهتها هيئة CFTC أن السيد ريفوار قد انتهك العديد من الموادّ القانونية من خلال المشاركة في مثل هذه السلوكيات ومنها المادة القانونية رقم 6 c 1 و 13 a و 13 b من القانون ذات العلاقة والمادة القانونية رقم 7 U.S.C 9 1 و 13 c a و 13 c b من قانون عام 2018 واللائحة التنظيمية رقم 180 1 a والأخرى 17 C.F.R 180 1 a من قانون عام 2019. 


اقراء هذ الخبر | بنك HSBC يمنع العملاء البريطانيّين من إرسال أية مدفوعات إلى بورصة Binance


وكان قد شارك السيد باي في (بروفة) لمُكالمة التسعير وفي المُكالمة نفسها وأجرى عدد من المُكالمات والمُناقشات الأخرى مع السيد ريفوار وآخرين عاملين لدى بنك HSBC بشأن الصفقة. كما يُقال إن السيد باي قد ساهم بشكلٍ كبير في المُعاملات البحثية الخاصة بهذه القضية بل لديه معرفة واسعة بمُمارسات البنك التي تتعلق بإصدار السندات الخاصة بالهيئة الوطنية والسيادية SSA ومُقايضات أسعار الفائدة للجهات المُصدرة المرتبطة بها. 

وكما ذكرنا، يسعى المُدعى عليه في طلبه المُقترح إلى الحصول على شهادة السيد باي الذي كان قد شارك في بروفة تسعير المعاملة وفي المعاملة نفسها وكلاهما مهمان في هذا الإجراء، كما تعتمد هيئة CFTC في شكواها على الاتصالات المباشرة بين السيد باي والسيد ريفوار كدليل على دعم نظريّتها التي تقول أن السيد ريفوار قد شارك في التلاعب في الأسواق المالية والاحتيال. ومن جهته، يقول السيد ريفوار إنه يجب السماح له بسؤال السيد باي عن الصفقة ومُناقشته مع آخرين للاستفسار حول تجربتهم مع إصدار سندات SSA وما يرتبط بها من مُقايضات أسعار الفائدة الخاصة بالمُصدر وحول مُكالمات التسعير الأخرى وجميعها مرتبطة بهذه القضية والصفقة المرتبطة بها. وأوضحت هيئة CFTC أنها لن تتّخذ موقفاً بشأن هذا الطلب.