لقد أعلن مؤسس شركة (منصة) Binance الأمريكية التابعة لبورصة العملات المشفرة العالمية في الولايات المتحدة والرئيس التنفيذي فيها السيد تشانغ بنغ تشاو يوم الجمعة عن توقّعاته بإغلاقها جولة تمويل ضخمة قُدّرت بحوالي 200$ مليون، ولكنه قال من جهةٍ أخرى بأنه ليس على دراية بالمبلغ الدقيق وسيحصل على التأكيد في غضون شهر أو شهرين من شركة Binance نفسها التي كشفت في وقتٍ سابق عن سعيها الدائم للحصول على مبلغ قدره 100$ مليون على الأقل خلال إحدى جولات التمويل. 

وقد كشف السيد تشاو من جهته في وقتٍ سابق من هذا العام عن دراسة شركة Binance الأمريكية إمكانية طرحها للإكتتاب العام من خلال الاكتتابات العامة الأولية خاصة بعد قيام شركة Coinbase المُنافسة بإدراج نفسها في بورصة Nasdaq. وقال تشاو: " من منظور الاكتتاب العام، من المُفضّل أن يكون لديك بضع جولات تمويلية قبل ذلك ". ولكنه أكّد من جهةٍ أخرى على عمله كرئيس مجلس إدارة لشركة Binance في الولايات المتحدة وليس كمُشارك في العمليات التجارية اليومية الخاصة بالشركة ". 


اقراء هذ الخبر | ارتفاع أحجام تداول بينانس Binance فى سبتمبر على الرغم من المشاحنات التنظيمية



وتجدر هنا الإشارة إلى أن شركة Binance تعتبر واحدة من أكبر بورصات العملات المشفرة في العالم من حيث أحجام التداول، حيث بلغت أحجام تداولاتها الفورية مرخراً حوالي 789$ مليار في سبتمبر، وذلك حسبما ورد عن شركة CryptoCompare. كما أكد السيد تشاو من جهته على إمكانية تحقيق بورصة Binance للمزيد من الأرباح التي تبلغ مليارات الدولارات، ولكنه لم يُصرّح بأي رقم، وأشار أيضاً إلى مُخططات الشركة باعتبارها بورصة مُربحة بالحدّ من منافسيها قدر الإمكان من خلال رسوم معاملات التداول. 

وقد واجهت بورصة Binance بعض لوائح التدقيق التنظيمي الهامة في وقتٍ سابق من هذا العام نظراً لأنها كانت تعمل حينها في عدد من الولايات القضائية دون الحصول على تراخيص عمل تسمح لها بذلك الأمر الذي دفع بعض الجهات التنظيمية الكبيرة إلى وضع علامة حمراء نحوها لتّخاذ بعض إجراءات الإنفاذ ذات العلاقة. وقال السيد تشاو مؤكداً إن البورصة تُجري الآن بعض المحادثات مع عدد من الجهات التنظيمية وستُعلن في القريب العاجل عن موقع مقرها الرئيسي. ومما ورد عنه: " نريد تنظيماً كاملاً، فأنا لستُ لبرالياً بالكامل ولستُ فوضوياً أيضاً ".