أعلنت بورصة العملات المشفرة Liquid يوم الخميس عن حصول شركة تابعة لها في اليابان QUOINE Corporation على ترخيص عمل من الدرجة الأولى للأدوات المالية من الجهة التنظيمية المُعتمدة في البلاد، بحيث سيسمح لها الترخيص الجديد بتقديم خدمات منتجات العملات المشفرة للعملاء اليابانيّين والتي قدمت البورصة طلباً للحصول عليه العام الماضي. وتعليقاً على الترخيص الجديد، قال مسؤول قسم العمليات لدى بورصة Liquid السيد سيث ميلاميد: " يعد إصدار الترخيص من الدرجة الأولى بمثابة تتويجاً لقدر كبير من التعاون والتحضير الذي قدمه فريق عمل البورصة، وذلك بهدف التحقق من أن تداول المشتقات في العملات المشفرة يمكن أن تتم بطريقة متوافقة تماماً مع خدمات حماية ونزيهة كاملة لجميع العملاء ".

 

اقراء هذ الخبر | بورصة العملات المشفرة Liquid تؤكد بعض الاختراقات الأمنية


وعلى الرغم من أن بورصة العملات المشفرة المذكورة تنوي بالفعل إطلاق خدمات تداول مشتقات العملات المشفرة في اليابان، إلا أنها لم تقدم أي جدول زمني معين، كما قد أوضح الإعلان الرسمي أن الخدمات القادمة ستكون لصالح المشاركين في أسواق التجزئة والمؤسسات. حيث كانت الشركة الأم المالكة لبورصة Liquid قد دخلت مجال العملات المشفرة في عام 2014 لتقديم خدمات الصرف لتصبح واحدة من أولى منصات تبادل العملات المشفرة اليابانية المنظمة بعد الحصول على ترخيص الجهات التنظيمية ذات العلاقة المسؤولة في البلاد كبورصة خاصة بالعملات الافتراضية للعام 2017. 

وعلى مرّ السنين، وسعت بورصة العملات المشفرة خدماتها بشكل كبير في مجال التشفير، حيث أطلقت العديد من العمليات التجارية الخاصة بالعملات المشفرة وبدأت في تقديم عقود الفروقات المرتبطة بالبيتكوين برافعة مالية (100 مرة) وتبادل الخدمات بين العملات الورقية والعملات المشفرة. كما تسعى البورصة على ترخيص مؤسسة الدفع من الجهة التنظيمية ذات العلاقة في سنغافورة للسماح لها بتقديم خدمات العملات المشفرة في المدينة. وعلى الرغم من شيوع صيت بورصة العملات المشفرة المذكورة بأنها أصبحت ضحية عمليات اختراق البيانات الشخصية العام الماضي منها الاسم والبريد الإلكتروني وكلمات المرور المشفرة التابعى للمستخدمين، إلا أنه لم يتم سرقة أي من العملات المشفرة التابعة لها.