كانت قد تراجعت عملة البيتكوين يوم الأربعاء بعد أن بلغت أعلى مستوياتها على الإطلاق عند 66.0000$ إلى أن وصلت 8200$ في بورصة العملات المشفرة Binance، ولكن ليس من الواضح الآن ما إذا كان ذلك يعتبر بمثابة تقلبات حادة وتلاعبات في الأسواق المالية أم خللاً في أنظمة البورصة نفسها. وعلى الرغم من ذلك، سجلت بورصات أخرى للعملات المشفرة مثل Kraken انخفاضات مُفاجئة وغير طبيعية أيضاً في أسعار البيتكوين، حيث انخفضت خلالها إلى 54000$ قبل التعافي. كما نشر بالخصوص بعض مُستخدمي وسائل التواصل الإجتماعي لقطات شاشة توضح الانهيار الكبير والملحوظ الذي شهدته بورصة العملات المشفرة Binance مُشيرين إلى بعض الخسائر الناتجة عن مشكلات فنية ذات علاقة مُشتبه بها على المنصة. 

وقد تم تداول عملة البيتكوين يوم أمس مقابل 67.106$ حيث كان مجال العملات البديلة مُفضلاً بالنسبة إلى بعض العملات الرئيسية الأخرى مثل Cardano التي ارتفع سعرها بنسبة بلغت 3.65% في الوقت الذي استقرت فيه عملة Chainlink حول 27.20$. أما بالنسبة إلى عملة (الميمات) Dogecoin، فقد قفز سعرها بنسبة تجاوزت 2.53% بالإضافة إلى المكاسب التي حققتها عملة Litecoin المشفرة بعد ارتفاع سعرها بنسبة 8.97% خلال 24 ساعة الماضية فقط. 


اقراء هذ الخبر | البيتكوين Bitcoin يصل لأعلى مستوى لها على الإطلاق فوق 66000 دولار وتلتقط ألتكوينز Altcoins الزخم


وقد أشارت مواقع إخبارية موثوقة إلى أنه اعتباراً من يوم يوم الإثنيْن تقريباً قد ازداد عدد حسابات البيتكوين الكبيرة بهوامش كبيرة منذ سبتمبر هذا العام إلى جانب زيادة عدد حساباتها الكبيرة التي تحتوي على ما يتراوح ما بين 100-1000 من وحدات البيتكوين بنسبة 2% خلال الأسابيع الخمسة الماضية. وبناءً عليه، يوجد الآن حوالي 254 حساباً من حسابات المليونير الخاصة بالبيتكوين بصورة أكبر مما كانت عليه في سبتمبر هذا العام، وذلك نتيجة الاهتمام المؤسسي المُتزايد باستمرار. بينما تُقدر من جهتها شركة Glassnode باعتبارها واحدة من الشركات الرائدة في مجال التحليل الاقتصادي أن حوالي أكثر من 99% من المعروض من البيتكوين هو في مرحلة الربح. 

ومن المُتوقع أن يحتفظ المستثمرون على المدى الطويل بأصول العملات المشفرة الأكثر انتشاراً في العالم على مدار السنوات القليلة المُقبلة. وبغضّ النظر عن ربحية المعروض من عملة البيتكوين التي انتشرت خلال الفترة الأخيرة، قفزت أحجام تداول الخيارات والفائدة المفتوحة بشكلٍ كبير خلال الأسبوعين الأولين من شهر أكتوبر هذا العام.