لقد دخلت قواعد التزامات التصميم والتوزيع الجديدة DDO في سوق الخدمات المالية الأسترالية حيز التنفيذ يوم 5 أكتوبر الأمر الذي يفرض على مُصدّري المنتجات والمُوزعين وضع المستهلكين في مراكز المنتجات والتوزيع، حيث أصدرت هيئة الأوراق المالية والاستثمارات الأسترالية ASIC ولأول مرة إرشادات صارمة حول هذا النوع من الالتزامات الخاصة بالمنتجات المالية في ديسمبر الماضي من أجل منح المشاركين في الأسواق المالية وقتاً كافياً لدمجهم بشكل مناسب في العمليات التجارية ذات العلاقة. 


اقراء هذ الخبر | هيئة الأوراق المالية والاستثمارات الأسترالية ASIC تمنح 339 ترخيصًا جديدًا للخدمات المالية الأسترالية


ومما ورد عن هيئة ASIC التنظيمية بالخصوص: " عادةً ما تهدف التزامات التصميم والتوزيع المذكورة إلى مساعدة المستهلكين في الحصول على المنتجات المالية المناسبة من خلال مُطالبة المُصدرين والمُوزعين باتًباع نهج يركز على المستهلك في تصميم المنتجات وتوزيعها ". 

حيث تطالب القواعد الجديدة الجهات المُصدرة للمنتجات المالية بتحديد الأسواق المستهدفة التي تحتوي على جميع المنتجات الخاصة بعملاء التجزئة، ولكن قامت الهيئة التنظيمية نفسها بتحديد الأسواق المستهدفة آخذة بعين الاعتبار فئة من المستهلكين تكون مناسبة لهذا النوع من المنتجات في ظلّ بعض ظروف عمليات التوزيع. وعلى ما يبدو، يتوافر بالفعل هذا النوع من القواعد في كل من بريطانيا وأوروبا. 

وبالخصوص، قالت مديرة في Sophie Grace and TRAction Fintech تُدعى صوفي غيربر: " إن هناك اختلاف واضح مُثير للاهتمام بين النظامين يتمثل في أن نظام عمل هيئة ASIC التنظيمية يتطلب نشر الأسواق المستهدفة بعد تحديدها والتي وافق عليها العديد من الوسطاء التجاريّين وأرسلوها عبر البريد الإلكتروني إلى عملائهم الحاليّين خلال الأسبوع الماضي، بينما لا يتطلب النظام الذي تتبعه كل من هيئة FCA و ESMA هذه الوثائق أو حتى نشرها ". 


اقراء هذ الخبر | شركة iSignthis تقدم أدلة على عدم عدالة التعليق المفروض عليها من بورصة الأوراق المالية الأسترالية ASX


ونظراً لأن الالتزامات الجديدة تعتبر إلزامية لجميع شركات الخدمات المالية الأسترالية، عادةً ما يقوم وسطاء الفوركس وعقود الفروقات التجاريّين بمُواءمة خدماتهم المالية قدر الإمكان مع هذه الإرشادات. ولكن من الجدير بذكره هنا، غالباً ما تكون وثائق TMD الصادرة مختلفة بعض الشيء من وسيط تجاري إلى آخر وذلك بالنظر إلى قاعدة العملاء لكلٍ منهم. وأضافت السيدة غيربر: " إن ذلك يُعزز بالتأكيد التحوّل الذي سيحدث بعيداً عن الاعتماد على نظام الإفصاح الذي عمل بالفعل على دعم الإرشادات التنظيمية الرئيسية الخاصة بالخدمات المالية على مدار العقود الأخيرة، كما سيُساهم أيضاً في تحوّل أعمال هيئة ASIC إلى تنفيذ أعلى مستويات الالتزامات التنظيمية المفروضة على الجهات المُصدرة للمنتجات المالية والمُوزعين الآخرين من أجل الحصول على نهج يركز أكثر على المستهلك لتصميم وتوزيع المنتجات اللازمة له ". 

ومن الجدير بذكره هنا، أدخلت هيئة ASIC التنظيمية المسؤولة عن تنظيم الأسواق المالية الأسترالية العديد من القواعد الالزامية المُماثلة خلال الأشهر الأخيرة من أجل جعل الأسواق المالية أكثر أماناً بالنسبة إلى مستثمري التجزئة، كما قررت مؤخراً منع عمليات بيع المنتجات المالية الغير مرغوب بها بالتجزئة بهدف الحدّ من سوء السلوك في مجال الخدمات المصرفية والمالية وتلك الخاصة بالتقاعد أيضاً. وقد كانت قد فرضت هيئة الجهة التنظيمية الأسترالية المذكورة في وقتٍ سابق قيوداً شديدة على عملية توزيع وتسويق المنتجات الخاصة بعقود الفروقات بل ومنعت تجار التجزئة من تداول الخيارات الثنائية المُثيرة للجدل بشكل مؤقت.