لقد أعلنت أحد أكبر بورصات العملات المشفرة في العالم FTX يوم أمس عن توقيعها عقد شراكة طويلة الأجل مع لاعب كرة السلة الأمريكي الشهير ستيفن كاري stephen-curry  ليُصبح السفير العالمي للعلامة التجارية الخاصة بها ويحصل على حصة جيّدة لا بأس بها من شركتها التابعة FTX Trading Limited مُشيرةً إلى مُخططاتها لمُشاركته في بعض المبادرات الخيرية المختلفة. وتعتبر هذه الشراكة أول أعمال السيد كاري مع شركات العملات المشفرة حيث أعرب خلال حسابه الخاص على تويتر عن سعادته بهذه الشراكة كما كان قد أمضى حياته المهنية في العمل لدى فريق كرة السلة غولدن ستايت ووريورز، كما إنه سيُساعد بالتأكيد من خلال شراكته مع بورصة FTX في وصول علامتها التجارية عالمياً من خلال العديد من المُبادرات القادمة. 


اقراء هذ الخبر | اف تي اكس FTX تعلن عن شراكة طويلة الأمد مع"كيفن أوليري" Kevin O’Leary


وعلق السيد كاري على هذه الشراكة قائلاً: " إنني مُتحمس جداً للشراكة مع بورصة FTX التي ستُوضّح بالتأكيد مجال العملات المشفرة وتُزيل عامل التخويف بالنسبة إلى المستخدمين لأول مرة حيث تتشابه هذه البورصة مع أعمالي عندما يتعلق الأمر بالعمل في مجتمع التشفير بطرق جديدة ومفيدة كما إن هناك المزيد لتحقيقه معاً ". كما أعلنت بورصة FTX في أغسطس هذا العام عن شراكة طويلة الأجل مع صاحب رأس المال الاستثماري وأحد المستثمرين في برنامج Shark Tank التلفزيوني السيد كيفن أوليري الذي وقع مؤخراً على صفقة تجارية مُتعددة السنوات للعمل كمُتحدث باسم العلامة التجارية الخاصة بِبورصة FTX. 

وتُخطط هذه البورصة المذكورة من خلال أحدث شراكة لها للاستفادة من المُتابعين والمُعجبين باللاعب ستيفن كاري لنشر علامتها التجارية على نطاق عالمي أوسع حيث كانت قد أبلغت عن زيادة حادة في أحجام التداول خلال النصف الأول من عام 2021 وحصولها على ما يُقارب 900$ مليون للتوسعات العالمية في يوليو هذا العام. وبالخصوص، قال الرئيس التنفيذي لدى بورصة FTX السيد سام بنكمان فرايد: " بعد الاجتماع والتحدث مع السيد ستيفن، رأينا أنه مناسب جداً لبورصة FTX خاصة بالتزامه بالسعي الدؤوب للعمل الخيري مع تحلّيع ببعض أخلاقيات العمل الجيدة ليُصبح الأفضل في هذا المجال سواء كان في مجال كرة السلة أو استثمار أو أي أعمال تجارية أخرى تتوافق بالتأكيد مع القيم الأساسية الخاصة بهذه البورصة. إنني أتطلع بالتأكيد إلى العمل مع السيد ستيفن لإحداث بعض التأثيرات الإيجابية لمن هم بحاجة إليه في هذا العالم ".