لقد أوقفت شركة Coinbase Global Inc باعتبارها الفرع الدولي لبورصة العملات المشفرة الأمريكية Coinbase مُخططاتها بإطلاق برنامج الإقراض الخاص بها نتيجة دخولها في صراعات تنظيمية مع السلطات الأمريكية ذات العلاقة مُشيرةً إلى إلغائها خاصية APY القادمة التي كان من المُفترض أن تحقق مزيداً من الفوائد لعملة الدولار الأمريكي، وقالت: " في الوقت الذي حرصنا فيه كل الحرص على الحصول على الوضوح التنظيمي لصناعة العملات المشفرة ككُل، اتخذنا القرار بعدم إطلاق برنامج الإقراض USDC APY الخاص بنا والمُعلن عنه سابقاً ". كما أكدت البورصة المذكورة أنه قد تمت إزالة قائمة الانتظار الخاصة بهذا البرنامج الذي كان يهدف إلى دفع فائدة نسبتها 4% لمن يقوم بإقراض عملة USDC المستقرة في البورصة. 


اقراء هذ الخبر | عودة عملة الريبل XRP إلى منصة Coinbase


وأضافت البورصة الأمريكية: " لقد كان لدينا مئات الآلاف من العملاء من جميع أنحاء العالم الراغبين بالإشتراك بهذا البرنامج ونشكركم جميعاً على اهتمامكم، كما نعدُكم باستمرار البحث عن المزيد من الطرق لتقديم أفضل البرامج والمنتجات المُبتكرة والموثوقة لكم ". ولكن، لا يوجد الآن أية تفاصيل أو معلومات إضافية تُدلي بها الشركة بخصوص هذا القرار. وقد قيل إن الإعلان عن إلغاء برنامج الإقراض قد جاء رداً على بيان هيئة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية SEC صادر يوم 8 سبتمبر أشارت فيه الهيئة إلى احتمالية مُواجهة بورصة Coinbase دعوى قضائية لظهور بعض المخاوف بانتهاكها قوانين الأمن إذا أطلقت برنامج الإقراض الخاص بها. حيث قال المسؤول القانوني لدى البورصة السيد بول غريوال أن الهيئة التنظيمية قد أرسلت إشعاراً إلى البورصة تُخبرها فيه بأنها تنوي مُقاضاتها بشكل رسمي. 

ومن جهتها، صرحت بورصة Coinbase إنها قد تعاونت مع هيئة الرقابة المالية المذكورة منذ حوالي ستة أشهر عندما عزمت إطلاق برنامج الإقراض Coinbase Lend التي كانت تهدف من خلاله إلى تقديم فائدة ثابتة للمستخدمين الذين يقومون بإقراض عملات رقمية معينة. ولكن رداً على موقف الهيئة التنظيمية، قررت البورصة تأجيل هذا البرنامج إلى أكتوبر.