لقد قدم البنك المركزي النيجيري CBN العديد من الإرشادات المُوجهة إلى البنوك المحلية حول مشروع e-Naira الخاص بالعملات الرقمية للبنوك المركزية والذي يهدف -وفقاً لما ورد عن موقع شركة Nairametrics- إلى تفصيل التصميم والهيكل التشغيلي لهذه العملات التي يُقال أنها تهدف إلى إجراء مُناقصات قانونية في نيجيريا. حيث من المُتوقع أن يتم نشر هذا المشروع على خمس مراحل مُتتالية وهي مجموعة سلطة النقد، مجموعة المؤسسات العالمية، المجموعات الإلكترونية التابعة للحكومة، ومجموعة التجار، ومجموعة المستهلكين بالتجزئة. 

وبالخصوص، سيتم بالتأكيد تقييم العديد من العناصر المُتمثلة بأنظمة "إعرف عميلك"، واستقرار الخوادم السحابية، ومُحاولة اختبار التجار والمُستهلكين وغيرها من العناصر الأساسية عبر جميع المسارات المُفضلة التي يُقدمها البنك المركزي النيجيري من أجل التحقق من جدوى اعتماد مشروع e-Naira في البلاد. ويُخطط البنك المركزي من جهته إلى تحديد تكلفة المعاملات التي يتم إجرائها من خلال محافظ e-Naira الاقتصادية بمُجرد إجراء الاختبار ذات العلاقة وإرسال رموز دعوة لإلحاق مجموعة تم اختيارها لاختبار مدفوعات هذا المشروع من خلال البنوك المحلية للسماح للمواطنين النيجيريّين بالمشاركة فيها. 


اقراء هذ الخبر | نيجيريا لم تحظر العملات المشفرة


ومما ورد في التقرير ذات العلاقة: " سيخضع مشروع نظام e-Naira بالتأكيد لبعض الفحوصات الأمنية الشاملة نظراً لأنه يعتبر بمثابة بُنية تحتية وطنية هامة، وذلك من أجل الاحتفاظ بمجموعة من البيانات والمعلومات الشخصية خارج ما يُسمى "دفتر الأستاذ" ولن يتم تخزينها داخله ". كما تهدف إحدى المراحل المذكورة من هذا المشروع وهي مجموعة التجار إلى توفير أنظمة خاصة بنقاط البيع والدفع عن بعد من أجل ترتيب المعاملات الخاصة بالعملات الرقمية للبنوك المركزية وأنظمة التحليل المُناسبة لأهداف الامتثال. 

ومن الجدير بذكره هنا، تتقدم بعض البلدان الأفريقية نحو اعتماد العملات الرقمية الخاصة بالبنوك المركزية من خلال نشر النماذج التجريبية وترتيب بعض الشراكات لتحقيق هذا الهدف كما ذكرت بعض المواقع الإخبارية الموثوقة مؤخراً أن بنك غانا قد وقع صفقة تجارية مع شركة التمويل الألمانية Giesecke + Divrient من أجل إجراء تجربة خاصة بعملته الرقمية في البلاد بحيث ستُقدم الشركة الألمانية المذكورة الدعم الفني اللازم لتطوير أنظمة إطلاق العملات الرقمية في المستقبل.