لقد قامت مُنظمة مسؤولي الأوراق المالية الكندية CSA والمُنظمة الكندية لتنظيم الاستثمارات IIROC بنشر إرشادات مشتركة فيما بينهم لمُساعدة منصات تداول العملات المشفرة على فهم المُتطلبات التنظيمية التي يفرضها قانون الأوراق المالية وتنص عليها قواعد مُنظمة IIROC الخاصة بالإعلان والتسويق واستخدام وسائل التواصل الإجتماعي والامتثال لها لهذا الهدف ما دفع المزيد من منصات تداول العملات المشفرة لإجراء إعلانات وحملات تسويقية مُكثفة لاحظ الموظفين في كل من المُنظمتين المذكورتين CSA و IIROC أنها مُضلّلة وتحتوي على تصريحات لا أساس لها من الصحة، وهذا يعمل بالتأكيد على زيادة القلق من استخدام مثل هذه المنصات للمزيد من العروض الترويجية على غرار المُقامرة التي قد تشجع مستثمري التجزئة على التداول المُفرط المحفوف بالمخاطر. 

وبالخصوص، قال رئيس مُنظمة CSA والرئيس التنفيذي لهيئة AMF التنظيمية السيد لويس موريست: " قد تشجع الإعلانات المُضللة واستراتيجيات التسويق الغير مناسبة المستثمرين على تحمل المخاطر التي كانوا يتجنّبوها عادةً كما يُثير عدم احترام المتطلبات التنظيمية المنصوص عليها في قانون الأوراق المالية وقواعد مُنظمة IIROC المزيد من المخاوف بشأن مُلاءمة منصات تداول العملات المشفرة لمُتطلبات التسجيل ". 


اقراء هذ الخبر | هيئة IIROC التنظيمية في كندا تُحذر من شركة RxD Options الغير مُرخصة


وبالفعل، تخصّ التوجيهات التنظيمية المنشورة اليوم منصات تداول العملات المشفرة المُسجلة والأخرى التي قدمت أو ستُقدم طلباً للتسجيل لدى الهيئات التنظيمية وغيرهم من أولئك المُسجلين الذين يفكرون في إنشاء منصة خاصة بهم كخطّ أعمال جديد. ويتضمن الإعلان الذي تم نشره حول ذلك أمثلة على البيانات المُضلّلة التي يتم تقديمها في الحملات الإعلانية والتسويقية بل ويُحدد المخاوف التي يعاني منها الموظفين في مُنظمة CSA و IIROC بشأن استخدام مثل هذه العروض في عمليات أشبه بالمُقامرة. ولكن الإعلان يوضح من جهةٍ أخرى بعض إرشادات الامتثال والتوقعات الإشرافية التي ينبغي تطبيقها على الشركات التي تستخدم وسائل التواصل الإجتماعي في ذلك. 

ومن جهته، قال رئيس مُنظمة IIROC والرئيس التنفيذي فيها السيد أندرو كريجلر: " يجب أن تراعي منصات تداول العملات المشفرة استراتيجياتها الإعلانية والتسويقية في سياق التزاماتها بمُعاملات العملاء بصدق. كما إن منظمة IIROC مستمرة بالتأكيد في العمل مع مُنظمة CSA عن كثب لضمان حماية المستثمرين ". 

وينبغي على منصات تداول العملات المشفرة التشاور مع المستشارين القانونيّين لديهم والتواصل مع هيئة الأوراق المالية التنظيمية المحلية بشأن الإجراءات المناسبة للامتثال بمُتطلبات الإعلان والتسويق وكيفية استخدام وسائل التواصل الإجتماعي بمُوجب قوانين الأوراق المالية، كما ينبغي عليها أيضاً التواصل مع منظمة IIROC للامتثال لقواعدها التنظيمية ذات العلاقة. 

ويُمكنكُم العثور على بعض إرشادات التسويق والإعلان لتداول العملات المشفرة على مواقع الويب الإلكترونية الخاصة بمُنظّمتيّ CSA و IIROC، حيث تقوم منظمة CSA باعتبارها مجلس مُنظّمي الأوراق المالية في المقاطعات والأقاليم التنظيمية الكندية بتنسيق وتوضيح اللوائح التنظيمية الخاصة بأسواق رأس المال الكندية. أما بالنسبة إلى منظمة IIROC، فهي منظمة ذاتية التنظيم لعموم كندا تُشرف على جميع المتداولين والمستثمرين وأنشطتهم التجارية في أسواق الأسهم الكندية، فهي تضع معايير تنظيمية واستثمارية عالية الجودة بهدف حماية المستثمرين وتعزيز نزاهة الأسواق المالية بدعم من أسواق رأس المال الكندية. كما تعتبر هذه المنظمة حريصة دائماً على تنفيذ مسؤولياتها التنظيمية من خلال وضع بعض القواعد ذات العلاقة بالكفاءة والأعمال والسلوك المالي وتنفيذها وتقديمها لحوالي 174 شركة وكلاء استثمارية كندية من مختلف الأحجام ونماذج الأعمال مُمثلة بمُوظّفيها المُسجلين الذي يتجاوز عددهم 31.000 موظف، هذا إلى جانب قواعد نزاهة الأسواق المالية التي تتعلق بالأنشطة التجارية التي يتم إجرائها في أسواق الأسهم الكندية.