أعلن بنك Saxo عن اتخاذه القرار بترقية السيدة كاميلا داهل هانسن إلى منصب مسؤولة قسم الخبرة العملية (الرئيس التنفيذي للخبرة العملية) لديه لتُصبح عضواً في فريق العمل التنفيذي مسؤولة عن تقديم التقارير ذات العلاقة مباشرةً إلى أحد مؤسّسيه والرئيس التنفيذي له السيد كيم فورنايس. حيث كانت قد انضمت السيدة هانسن إلى هذا البنك في أبريل من العام الجاري كرئيس تنفيذي لقسم العمليات التجارية في المكتب التابع لقسم الخبرة العملية، فهي ذات خبرة عمل قوية وناجحة في مجال الخدمات المالية والتي أهلتها للعمل في العديد من المناصب المختلفة العليا في بنك Danske لفترة زمنية تجاوزت 13 عام حيث كانت مسؤولة عن جهود التسويق والتواصل والحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية إلى جانب منصبها كجزء من فريق العمل المسؤول عن إدارة الثروات هناك. 

وكانت قد عملت السيدة هانسن في شركة McKinsey & Co في مجال الإعلانات قبل انضمامها إلى بنك Danske. وقد تزامن تعيينها في بنك Saxo في هذا المنصب بعد إعلان السيد نيلز بريمر عن قراره بترك هذا المنصب لتصبح المسؤولة عن مهمة تحسين التجربة الشخصية باستمرار لتشمل على جميع نقاط الاتصال بالعملاء خلال مسيرة عمل بنك Saxo الكاملة. 


اقراء هذ الخبر |شركة Saxo Markets تُطلق برنامج جديد لتشجيع النساء علي التداول


وبالخصوص، قال مؤسس بنك Saxo والرئيس التنفيذي فيه السيد كيم فورنايس: " إننا فخورون بالفعل بالترحيب بالسيدة كاميلا هانسن في فريق العمل التنفيذي الخاص ببنك Saxo لتكون مسؤولة بشكلٍ كبير عن مهمة تحسين تجربة عمل العملاء باستمرار. حيث يخوض البنك الآن مسيرة عمل ذات مُخططات مُثيرة وطموحة للغاية يتطلع من خلالها إلى المضيّ قدماً بتنمية أعماله التجارية وخدمة عدد أكبر من العملاء من أيّ وقتٍ مضى. كما أودّ أن أشير إلى أننا نركز في أعمالنا على وضع عملائنا ومصالحهم على رأس سلم أولويّاتنا لضمان نجاح أعمالنا في المستقبل، حيث إننا بحاجة ماسّة إلى التطور والتحسين باستمرار وهو الأمر الذي ستكون السيدة كاميلا مسؤولة عنه بمُوجب منصبها الجديد وغيره من المُبادرات الحيوية. وتعتبر الفترة الزمنية الحالية هامة للغاية نظراً لأن المزيد من الأشخاص قد شرعوا بالاستثمار من جميع أنحاء العالم وبالتالي ستكون هذه الفترة بمثابة فرصة هائلة لبنك Saxo لتحسين علاقاته مع العملاء ومحاولة مساعدتهم في تحقيق أهدافهم المالية وإحداث تغيير في حياتهم ". 

وتعليقاً على منصبها الجديد كمسؤولة لقسم التجربة العملية لدى بنك Saxo، تقول السيدة كاميلا هانسن: " إنني فخورة وسعيدة جداً بتولّي هذا المنصب الجديد حيث يعتبر بنك Saxo من أكبر البنوك العالمية التي تركز على محاولة الاستفادة قدر الإمكان من التقنيات التكنولوجية الحديثة في صناعة الخدمات المالية وتقديم أفضل المنصات والمنتجات للمستثمرين. حيث نقوم الآن كفريق عمل بتسريع جهودنا المتواصلة بهدف تجاوز حدود التكنولوجيا الحديثة والبيانات من أجل تقديم مُحتوى مُميز وخصائص مناسبة في الوقت المناسب لقاعدة عملائنا المتزايدة باستمرار. كما إنني أعترف أنه خلال فترة عملي مع بنك Saxo أنني قد تأثرت بشكل كبير بالشغف وروح المبادرة التي يتميز بها زملائي في العمل. ونعلمُكم أنه لدينا المزيد من المشاريع المُثيرة في المستقبل آخذين بعين الاعتبار آراء عملائنا واحتياجاتهم بالتأكيد ".