تُخطط شركة FTX.US الأمريكية التابعة لبورصة العملات المشفرة FTX لتقديم العقود الآجلة الخاصة بالعملات الرقمية وخدماتها خلال أقل من عام، وذلك حسبما ورد عن رئيس الشركة السيد بريت هاريسون مُوجهاً حديثه إلى شركة Business Insider. حيث تم إطلاقها العام الماضي وهي تقدم حالياً خدمات تداول فورية خاصة بالعديد من العملات المشفرة وأزواج العملات الخاصة بها، لذلك فهي تحظى بشعبية كبيرة بين المؤسسات التجارية الكبيرة نظراً لأن أحجام تداولها تمثل حوالي 70% من تداولات البورصة الإجمالية ككُل. 

ومما ورد عن رئيس شركة FTX.US بالخصوص: " إننا نأمل بالتأكيد أن يكون لدينا المقدرة على تقديم مشتقات العملات المشفرة خلال عام واحد، حيث كان من المُفترض أن نبدأ بهذا العمل منذ وقتٍ طويل ولكننا قُمنا بالتعاون مع هيئة CFTC التنظيمية لنكون قادرين على تقديم مثل هذه المنتجات في الولايات المتحدة ".


اقراء هذ الخبر | اف تي اكس FTX تعلن عن شراكة طويلة الأمد مع"كيفن أوليري" Kevin O’Leary


ومن جهته، أوضح السيد هاريسون أن شركة FTX.US المذكورة لديها خيارين عندما يتعلق الأمر بتقديم مشتقات التشفير في الولايات المتحدة وهما، التقدم بطلب للحصول على ترخيص للعمل بها أو من خلال الاستحواذ، ولكنّ الشركة لم تُقرر أي خيار ستعمل به إلى الآن. وأضاف: " إننا نعتزم المضيّ قدماً بالعمل بشكلٍ أو بآخر لنتمكّن في النهاية من أن نصبح بورصة مشتقات مُرخصة ". 

ومن جهةٍ أخرى، نمت بورصة Global Exchange FTX بشكلٍ كبير منذ إنشائها فهي تشتهر بتقديم خدمات مشتقات التشفير وغيرها من الخدمات الفورية على الرغم من أنها لا تعتبر ثاني أكبر منصات تداول العملات المشفرة في العالم، ويُديرها السيد الملياردير سام بانكمان فرايد البالغ من العمر 29 عاماً لتكتسب تقييماً قدره 18$ مليار بعد جولة تمويل أخيرة من أكبر جولات التمويل بلغت قيمتها 900$ مليون. ومن الجدير بذكره، كان تركيز بورصة FTX واضحاً على الأسواق الأمريكية من خلال صفقات الرعاية الرياضية رفيعة المستوى التي أجرتها في البلاد. ومما ورد عن السيد فرايد الشهر الماضي بخصوص ذلك: " تحتل الولايات المتحدة منزلة كبيرة من النمو الاقتصادي الكبير حيث لا يوجد هناك أعمال تجارية أخرى تقترب من قيمة وحجم أعمالها مقارنةً باقتصادها العام ".