لقد انتشرت العمليات الاحتيالية الكبيرة على العملات المشفرة بصورة كبيرة منذ ظهور عملة البيتكوين المشفرة بل وتطورت من عمليات الاحتيال البسيطة إلى مئات الاختراقات بملايين الدولارات حيث يقوم الآن المحتالون بإحضار أدوات مالية أكثر تطوراً للاحتيال على حتى خبراء التكنولوجيا. ولقد أوضح فريق عمل Blackswan المُميّز في منشور مُدونة نشره الأسبوع الماضي أن الشركة قد وقعت ضحية عملية احتيالية انتهت بسرقة رموز قيمتها 30.000$. 

وعلى الرغم من أن المبلغ لا يبدو كبيراً جداً مقارنةً بعمليات اختراق البورصة الضخمة، إلا أن الجزء المُخيف من عملية الاحتيال المذكورة هو استخدام المحتالين مقاطع فيديو مُزيفة مُنتحلين شخصية أندر كرونج صاحب مجموعة yearn.finance الشهير. حيث أنهم تواصلوا مع فريق عمل Blachswan المستهدف عبر منصتيّ LinkedIn و Telegram مُقدمين عرض شراكة محتملة ما بين مجموعتيّ Yearn.Finance و Fantom Opera كما إنهم تلقوا اتصالات IM من السيد كرونج عبر بريد إلكتروني استلمه من موقع info.@yearn.fi . 


اقراء هذ الخبر | السلطات الأمريكية تفتح تحقيقاً في مخططات العملات المشفرة التابعة لشركة Mirror Trading


ومما ورد عن فريق عمل Blackswan بالخصوص: " لقد ظهرت العلامة الحمراء لأول مرة عندما اقترحنا إجراء المكالمات عبر تطبيق Google Meets ولكن أصرّ السيد كرونج أن تتم عبر Zoom، وعلى الرغم من عدم وجود أي لقطات شاشة أثناء المكالمة، إلا أنّ كاميرا (وجه) السيد أندر كانت قيد التشغيل بالتماشي مع الإعداد المعتمد حينها وهو الفيديو المُتاح الخاص به كما بدا السيد أندر كما هو خلال مكالمة الفيديو المُشتبه بها بأنها مُزيفة استُخدم فيها أحد مُغيرات الصوت لانتحال شخصيّته ". 

بالإضافة إلى ذلك، كان فريق عمل شركة Blackswan غارقاً في تلقّي صفقة شراكة من Yearn Finance ومعها وثيقة عمل وعقد اتفاق لإبرام الصفقة، ومع ذلك، قاموا بإظهار العلامة الحمراء قبل إرسال رموز SWAM المطلوبة واللازمة للمشروعين عندما نفى العديد من أعضاء فريق عمل Yearn Finance أي علم بهذه الشراكة ومبادرة السيد كرونج الجديدة. وفي هذه الأثناء، كان قد أرسل أحد مُنتحلي شخصية السيد كرونج نسخة مُزيفة من جواز السفر الخاص به إلى فريق عمل Blackswan للتحقق من هويته، ومما ورد عن هذا الفريق: " لقد كنا على استعداد تام بتجاوز مثل هذه العلامات الحمراء اعتقاداً منا بأن الفائدة التي يمكن أن نحصل عليها من خلال إتمام هذه الصفقة ستمثّل بالفعل لحظة حاسمة تساهم في نجاح المشروع على المدى الطويل ". 

وفي نهاية الأمر، تم كشف الأمر عندما قام المُحتال بإلقاء جميع رموز SWAM التي حصل عليها من فريق عمل Blackswan في السوق المالية. حيث أضاف منشور المُدونة الأخير: " بعد رؤية الرموز المُميزة متاحة بكثرة في الأسواق وبعد فوات الأوان، لا يوجد هناك أي دليل شرعي يربط بين ما حدث بالسيد أندريه كرونج أو ما حدث بفريق عمل Yearn Finance ".