هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة FCA تحظر ماثيو كريد Matthew Creed من أداء أي نشاط منظم وحُكم على كرييد Creed في 2018 بالسجن 18 شهرًا مع وقف التنفيذ لمدة عامين.

أعلنت هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة (FCA) يوم الأربعاء أنها حظرت ماثيو كريد من أداء أي نشاط منظم في إطار ولايتها القضائية. يأتي القرار رداً على تحقيق اكتشف أن المُدان والمدير السابق في AAA Management Limited لم يُبلغ الهيئة الرقابية بإفلاسه وعدم أهليته كمدير للشركة.

وفقًا للبيان الصحفي ، أدين Creed في 21 يونيو 2018 ، بأربع تهم تتعلق بالاحتيال من خلال تنفيذ معاملات الدائنين بما يتعارض مع قانون الإعسار البريطاني لعام 1986. ونتيجة لذلك ، حُكم عليه بقضاء 12 شهرًا في السجن ، وتم تعليقها لمدة عامين ، بالإضافة إلى 80 ساعة من العمل المجتمعي.


اقراء هذ الخبر | الـ FCA تحذر من شركات غير مرخصة ومحتالة


كما أشارت هيئة السلوك المالي (FCA) في الإعلان "تمت الموافقة على السيد كريد لتنفيذ الوظائف الخاضعة لرقابة هيئة السلوك المالي (FCA) في AAA Management Limited بين يناير 2005 وديسمبر 2019. وكان أيضًا مديرًا لشركة غير خاضعة للرقابة من قبل FCA ، PEL ، بين يناير 2002 وأبريل 2013. بين فبراير وأغسطس 2012 ، أجرى السيد كريد ثمانية تحويلات بطريقة غير قانونية أدت إلى إزالة 166 ألف جنيه إسترليني من حسابات شركة PEL، ".


اقراء هذ الخبر |شركات التشفير في المملكة المتحدة تسحب طلب التسجيل في هيئة السلوك المالي FCA


عدم "المصداقية والنزاهة"

علاوة على ذلك ، يدعي المنظم المالي في المملكة المتحدة أن Creed أصبح على علم بمشاكله القانونية في يونيو 2016 لتنفيذ معاملات احتيالية: "بصفته شخصًا معتمدًا ، كان مطلوبًا من السيد Creed الإبلاغ عن حقيقة عدم أهليته وحقيقة أنه يخضع لتحقيق جنائي إلى FCA وفشلت في القيام بذلك. على الرغم من أن السيد كريد طعن في قرار المنع ، فقد تم سحب استئنافه في النهاية ".

واضافت الوكالة في إشعار نهائي صادر في 9 يوليو ، تتهم هيئة السلوك المالي FCA Creed بأنه يفتقر إلى " المصداقية والنزاهة" ، مما يجعله شخصًا غير مناسب لأداء أي نشاط منظم يقوم به شخص مرخص له بموجب ولايته القضائية. "تُظهر إدانته بجرائم تنطوي على معاملات احتيالية نقصًا واضحًا وخطيرًا في الأمانة والنزاهة ، كما أن إخفاقه المستمر في التصرف بأمانة ونزاهة فيما يتعلق بالتزاماته التنظيمية تجاه الهيئة يثبت كذلك ان ارتكاب هذه الأخطاء يؤكد افتقاره إلى الملاءمة في السنوات التالية.