أعلن البنك الألماني Deutsche Bank العالمي الرائد في مجال الخدمات المالية يوم الثلاثاء عن تعيينه خمسة مدراء تنفيذيّين قادمين من شركة UBS لتولّي الأعمال والخدمات المصرفية في سويسرا الخاصة بالعملاء الأثرياء من بريطانيا وأوروبا الشمالية بقيادة السيد راؤول زيندر للشروع بالعمل من الأول من أكتوبر من العام الجاري 2021. وعلّق رئيس قسم الخدمات المصرفية الخاصة لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا والتابعة للبنك السيد ماركو باجليارا قائلاً: " يُمثل إعلان اليوم علامة قوية على الإلتزام والتقدم الذي أحرزه وما زال قسم أعمال إدارة الثروات الاقتصادية في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا التابعة للبنك الألماني في هذه المنطقة الاستراتيجية الهامة ". 

حيث يتكون فريق العمل المذكور من السيد زيندر المُشرف وإثنيْن من كبار مدراء قسم العلاقات السيد باتريك مينوسكولي ومايكل فون مكلنبورغ ومدير الاستثمار الأول السيد فيليب بورتينير ومدير قسم الحسابات السيد فينسينت ويس للعمل في الفرع التابع للبنك والحصول على حصة لا بأس بها في الأسواق المالية مقابل الأموال التي تتم إدارتها في الخارج والتابعة لأثرياء بريطانيا وأوروبا الشمالية. 


اقراء هذ الخبر | دويتشه بنك Deutsche Bank يتعاون مع فيسيرف Fiserv لقبول الدفع في ألمانيا


وأضاف السيد باجليارا قائلاً: " إننا مستمرون في سياسة توظيف أفضل الأشخاص وأكثرهم كفاءةً في مجال خدمة العملاء من جميع أنحاء المنطقة من أجل دعم مُخططات النمو الطموحة التي أعددْناها ". ويأتي هذا الإعلان بعد عدة أسابيع من إعلان البنك الألماني عن توقيعه عقد شراكة مع شركة التكنولوجيا والخدمات المالية Fiserv في الولايات المتحدة بهدف إطلاق مشروع مُشترك يسعى من خلاله إلى إنشاء أنظمة خاصة لقبول المدفوعات وأنظمة مصرفية أخرى خاصة بالسوق الألمانية. 

ولكن يعتبر البنك الألماني الآن نشط بشكلٍ كافٍ في مجال الأعمال المصرفية الأوروبية خلال هذا العام في خطوةٍ منه لدعم وتعزيز مجالات أعماله المختلفة حيث قام هذا البنك في مايو بتعيين السيد ستيفان غروفات كرئيس مشارك جديد في أسواق رأس المال الأوروبية كما سيكون مسؤولاً عن نقابة ECM لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. 

ولقد أشار البنك الألماني في أحدث تقرير ربع سنوي له إلى بلوغ صافي الإيرادات الخاصة به 7.2 مليار يورو وتسجيل قسم الخدمات المصرفية الاستثمارية أداءً ونمواً قوياً خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري 2021 وهو النهج الذي اتّبعته جميع أعمال الشركة خلال الفترة المذكورة