لقد وجهت هيئة المُحلفين الفيدرالية الكبرى لائحة اتهام ضد السيد ويليام تي كانيف جونيور البالغ من العمر 52 عاماً من تورونتو في ولاية أوهايو تتّهمه بالمشاركة في عمليات احتيال وغسيل أموال مرتبطة بالمخطط الاحتيالي للخيارات الثنائية، حيث ذُكر في لائحة الاتهام المذكورة أن السيد كانيف كان قد أسس شركة Berkeley Capital Management LLC بمساعدة شخص آخر في يناير من العام 2016 والتي يُزعم أنها تعمل في مجال تداول الخيارات الثنائية وهي شريك عام لدى شركة Bbot 1 LP التي تم تأسيسها في يناير من العام 2016 أيضاً وشركة Berkeley II LP التي تم تأسيسها في أغسطس من العام 2017 بحيث تكونان هاتان الشركتان بمثابة مُجمّع استثماري يوفر للمشاركين العديد من الفرص لتداول الخيارات الثنائية مع مشاركين آخرين. 


اقراء هذ الخبر | بورصة الأوراق المالية SIX تشهد أحجام تداول إجمالية قيمتها 113.7 مليار فرنك سويسري في يونيو 2021


حيث كان السيد كانيف هو التاجر (المتداول) المُميز لدى شركة Bbot و Berkley II حيث أنه أنشأ العديد من الحسابات المصرفية الخاصة بهما بالإضافة إلى شركة Berkeley Capital Management وكان يتحكم بها كما هو مطلوب. ولقد جاء في لائحة الإتهام المُوجهة ضد كانيف أنه قد قدم عمداً بل وساهم في تقديم العديد من المعلومات والإقرارات الكاذبة والمُضلّلة حول المخاطر التي تنطوي عليها الاستثمارات وعائداتها المتوقعة والطرق التي ستُستخدم بها الأموال للمستثمرين من أجل الحصول على هذه الأموال والاحتفاظ بها بطريقة احتيالية. كما تزعم اللائحة أنه قد ساهم في إنشاء مستندات مُزيّفة من شأنها أن تُضلل المستثمرين متمثلة في بيانات كاذبة حول العديد من الحسابات. 

كما جاء في لائحة الإتهام المذكورة أيضاً أنه على الرغم من حصول كل من شركتيّ Bbot و Berkeley II على مبلغ كبير يُقدّر بحوالي 4$ مليون من أموال المستثمرين إلا أن كانيف قد ساهم في استثمار حوالي 85.000$ فقط من هذه الأموال من خلال بورصة الخيارات الثنائية عبر العاملة عبر الإنترنت Nadex. 

ولكن من جهةٍ أخرى، يبدو أن كانيف قد اختلس احتيالاً ما لا يقل عن 2$ مليون من أموال المستثمرين لمصلحته الشخصية ولصالح شريكه في العمل وبالتالي تأكدت عليه تهمة الاحتيال التي حُكم على إثرها بالسجن لمدة 20 عام وتهمة غسيل الأموال التي بلغت عقوبتها السجن لمدة عشر سنوات.