لقد أصدر البنك المركزي البرتغالي Banco de Portugal أول ترخيصين لإثنتيْن من بورصات العملات المشفرة العاملة في البلاد بعد إصدار القوانين الجديدة وهما Criptoloja و Mind the Coin لتتمكّن كل منهما من إدارة العمليات التجارية داخل البلاد بموجب تصريح قانوني لهما بقبول المزيد من العملاء البرتغاليّين. 

ومما ورد عن البنك موضحاً التغطية القانونية حول ما يتعلق بالعملات الافتراضية ذات العلاقة: " إن عملية إشراف البنك المركزي على مُقدمي خدمات الأصول الافتراضية ووفقاً للقانون رقم 83/2017 الصادر يوم 18 أغسطس من العام 2017 مقتصرةً على الأهداف التي تكمن وراء مكافحة عمليات غسيل الأموال وتمويل الإرهاب ولا يمتدّ إلى غيرها من المجالات ذات السلوكيات الاحترازية أو أي مجال آخر ذات طبيعة أخرى ". 


اقراء هذ الخبر | المنظم المالي النرويجي يصدر تحذيرًا للمستهلكين ضد العملات المشفرة


حيث يسمح القانون الحالي لأي شركة تشفير مُرخصة في البلاد بتقديم الخدمات المالية سواء بالعملات المشفرة أو العملات الورقية وتحويل خدمات الأصول الافتراضية (سواء للاحتفاظ بها أو إدارتها) والأدوات اللازمة التي تتحكم في ملكية هذه الأصول والاحتفاظ بها وتحويلها بما فيها مفاتيح التشفير الخاصة ". 

ومن أجل الحصول على تراخيص عمل في البرتغال، يُلزم قانون البلاد الشركات بملء ثلاثة نماذج تحتوي على إرشادات البنك المركزي البرتغالي والتي يمكن العثور عليها على الموقع الإلكتروني الخاص به، وأوضح البنك: " تعمل كل من المادة رقم 112-A من القانون رقم 83/2017 والبيان الصادر عن البنك المركزي رقم 3/2021 الصادر يوم 23 أبريل 2021 على تنظيم عملية تسجيل الشركات لدى البنك المركزي البرتغالي في البلاد والأنشطة التجارية المرتبطة بهذه الأصول الافتراضية والخاضعة للتسجيل بالإضافة إلى تنظيم التغييرات اللاحقة والمُخطط لها على العناصر المًراد تسجيلها ". 

ولقد أفادت مواقع إخبارية موثوقة في مارس أن الشرطة القضائية البرتغالية قد أولت اهتماماً كبيراً للمؤثرين عبر الإنترنت بعد توقيع الآلاف من البرتغاليّين على عريضة على الإنترنت وقيامهم بتحليل محتوى أصحاب قنوات اليوتيوب من بين باقي المؤثرين على منصات التواصل الإجتماعي الأخرى من أجل العثور على بعض الأنشطة الغير قانونية المتعلقة بالعملات المشفرة أي العمليات الاحتيالية الغير مباشرة في العملات المشفرة التي يروج إليها العديد من هؤلاء المؤثرين.