لقد حذرت هيئة رقابة الخدمات المالية اليابانية FSA العديد من مُستخدمي اليوتيوب المشهورين منهم السيد هيراكو البالغ من العمر 30 عاماً صاحب القناة التي يشترك عليها حوالي 4.4 مليون شخص وغيره بسبب الترويج لبورصة العملات المشفرة Bybit، وذلك حسبما ورد عن صحيفة Tokyo Sports عبر شركة Yahoo Japan. حيث يعتمد أساس هذا التحذير على عدم ترويجه لبورصات العملات المشفرة دون تصريح له بذلك بهدف استهداف المواطنين اليابانيين. 

وتؤكد الهيئة التنظيمية على ضرورة سماحها لمثل هذه الحملات الإعلانية قبل نشرها مباشرةً على أي من وسائل الإعلام بما فيها وسائل التواصل الاجتماعي والمنصات الأخرى مثل اليوتيوب واتّضح أن بورصة Bybit لم تحصل على هذا التصريح بعد. ووفقاً لما ورد في تقرير الهيئة التنظيمية، يبدو أن هيراكو قد ارتكب المخالفة عندما ادّعى في أحد مقاطع اليوتيوب الخاصة به بأنه قد فتح حساب في بورصة Bybit في سنغافورة بعد أن حصل على البيتكوين كجزء من هدية عيد ميلاده، وقال في تغريدةٍ له على تويتر مُوضحاً: " لقد طلب مني الناس القيام بأشياء مختلفة في يوم ميلادي وتلقيت العديد من الهدايا الباهظة الثمن ولكنني تساءلت إذا كان مثل هذه الهدايا بينهم وبالفعل كانت العملة الافتراضية مقدمة من الأمير أوجو. وعندما حصلت على وحدة واحدة منها فقط وتساءلت "هل هي واحدة فقط؟!" ولكنني فوجئت أن هذه الوحدة تساوي 4 ملايين ين ياباني وبالتالي قررت أن أعمل بالعملات المشفرة لأول مرة مع بورصة Bybit ". 


اقراء هذ الخبر | تحذير هيئة الخدمات المالية FSA من قيام بيبيت Bybit بتشغيل خدمات التشفير غير المسجلة في اليابان


وقد أفاد موقع إخباري في وقتٍ لاحق من شهر مايو بأن هيئة الخدمات المالية كانت قد حذرت بورصة العملات المشفرة المذكورة ومقرها الرئيسي في سنغافورة نتيجة تقديمها وإدارتها خدمات مالية غير مُرخّصة في البلاد. كما تقول هيئة رقابة الخدمات المالية في اليابان أن هذه البورصة التي تعتبر خامس أكبر بورصة للعملات المشفرة من حيث حجم التداول في العالم لم يتم تسجيلها إلى الآن لدى السلطات التنظيمية المحلية لتقديم خدمات الأصول الرقمية. ولا تعتبر هذه المرة الأولى التي تواجه فيها بورصة Bybit مثل هذه التحديات التنظيمية على مرّ السنين، حيث اضطرت قبل ذلك إلى تعليق عملياتها التجارية في بريطانيا بموجب اللوائح التنظيمية الصادرة عن هيئة السلوك المالي FCA.