قامت شركة التداول عبر الإنترنت Gain Capital والتي أصبحت الآن جزءً من شركة الخدمات المالية StoneX بمحاولةٍ أخرى بإلغاء الدعوى القضائية التي رفعتها شركة OANDA مُدعيةً انتهاك كل من شركة Gain Capital Holdings Inc و Gain Capital Group LLC العاملة في المجال تحت اسم FOREX.com لبراءتيّ الاختراع رقم 336 ورقم 311 الخاصة بها والتي تنص كل منهما -من بين أمورٍ أخرى- على:

" تشتمل براءة الاختراع الحالية في أحد جوانبها على نظام من شأنه أن يساعد في تداول العملات عبر شبكة الكمبيوتر والذي يشتمل التجسيد المُفضل له على: 1.خادم أمامي، 2.قاعدة بيانات واحدة على الأقل، 3.خادم للمعاملات التجارية، 4.خادم تسعير، 5.مُحرك تسعير، 6.أداة لإدارة سعر الفائدة، 7.أداة إدارة التجارة، 8.خدمة القيمة المُعرضة للخطر، 9.أداة لإدارة مراقبة الهامش، 10.محرك للتحوّط. بينما تشتمل في جوانبها الأخرى على طرق وبرامج خاصة بتداول العملات عبر شبكة الكمبيوتر ". 


اقراء هذ الخبر | شركة Gain Capital تسعى لمد الوقت في دعوي الانتهاك الخاصة بشركة OANDA


حيث قامت شركة Gain Capital بعد وقتٍ قصير من تقديمها دعوى قضائية ضد شركة OANDA بالمحاولة مرة أخرى لإفشال الدعوى، حيث أرسلت يوم 11 يونيو من العام 2021 رسالة إلى محكمة مقاطعة نيوجيرسي تطلب فيها الإذن من المحكمة لتقديم طلب للحكم على مرافعات جميع التهم في الشكوى المُعدلة الأولى التي قدمتها شركة OANDA. ومن جهةٍ أخرى، تقول شركة Gain Capital أنه يمكن حل هذه القضية كمسألة أولوية ينبغي البت فيها قبل أن يبدأ الطرفان في اكتشاف جميع جوانب القضية. 

كما تُصرّ هذه الشركة على أن مطالبات براءة الاختراع التي قدمتها شركة OANDA غير صالحة لعدم أهليّتها وتقول أنها يمكن أن تساهم في تحسين أسواق العملات التقليدية عبر الإنترنت وتُضيف إن مثل هذه التحسينات المزعومة هي في حدّ ذاتها أفكار مجردة تم تحقيقها باستخدام مكونات الكمبيوتر العامة غير المُتخصصة. فعلى سبيل المثال، تحتوي براءة الاختراع رقم 311 فقط على إدعاءات الطريقة التي يتم بموجبها تنفيذ معاملات العملات عبر الإنترنت في حال كان سعر الصرف الحالي الأول أو الثاني أفضل من أو يساوي السعر التجاري الذي يطلبه المستخدم ويرفض التجارة من جهةٍ أخرى. كما تعتبر مجموعة القرارات المنطقية البسيطة فكرة مجردة وليس حلاً تقنياً كامل. 

وتلاحظ شركة Gain Capital أن إدّعاءات النظام الخاصة ببراءة الاختراع رقم 336 تعاني من أوجه قصور مُماثلة، فهي تنجذب إلى إلى الأفكار المجردة التي يتم تنفيذها من خلال مكونات الكمبيوتر العامة والغير مُتخصصة. وتقول أن تحركاتها يجب أن تحل هذه القضية حتى وإن بقيت بعض الإدعاءات التي يعتقد المُدعى عليه (شركة Gain Capital) أنها غير مرجّحة. وبالتالي ستكون المحكمة قادرة على النظر في طبيعة الدعاوى المُتبقية لتكييف نطاق الاكتشاف.